بالصور: مواقف مضحكة لا تشعر بها إلا الأمهات

رعاية الصغار

طرائف للصغار





طرائف للصغار



طرائف الأطفال الصغار لا تنتهي، بداية من حبهم للاكتشاف وتجربة كل ما هو جديد، فهي مواقف لا تنسى، ولهذا صوري كل هذه المواقف حتى تحتفظي بها لديكِ.

"هدوء الصغير يعني قرب حدوث كارثة"، حقيقة تعرفها كل أم، لهذا كوني جاهزة لكل الاحتمالات وفي كل الأوقات.

خلال هذا الهدوء، قد يسكب الصغير محتويات سلة القمامة، أو يأكل كريم الحفاضات، أو يعدّل عملك على جهاز الكمبيوتر، وغيرها الكثير من المواقف المحتملة.













لا يمكن أن تتوقع الأم الحصول على حيز من الخصوصية حتى في حالة دخول الحمام.









لأنك صديقته الأولى وتعرفين كل طرقه للتحايل على القواعد التي وضعتِها له، استعدي لكل الحيل التي يقوم بها ليحصل على موافقتك.









من أصعب التحديات التي تمر بها الأم، تحدي المشي فوق المكعبات في نهاية كل يوم، وتحدي حمل الطفل وهو نائم لخوفها من استيقاظه.









دائمًا ما تنتظر الأم رد فعل الصغير لحظة إخباره بقرب وصول أخ/أخت، ليكون رد الفعل مفاجأة مثل عدم تقبله أو طلب إعادته إلى بطنها.









في نفس اللحظة التي تقررين فيها أخذ قسط من الراحة للاستحمام، أو القيام بأي مهمة في المنزل وترك الصغير مع والده، يبدأ البكاء وبالتالي لا أحد يعرف سر البكاء غيرك، وتضيع فرصتك في الراحة.









بعد محاولات طويلة لتقبل فكرة الاستحمام، تعاد نفس المحاولات عند قرار إخراجه من حوض الاستحمام.





عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon