أسباب البكاء عند الأطفال 5 سنوات

البكاء عند الأطفال 5 سنوات

البكاء لغة الأطفال الأولى للتعبير عن احتياجاتهم ورغباتهم ومشاعرهم ، ولكن بمرور الأسابيع والشهور يتعلم الأطفال لغة أخرى وهي الكلام، في البداية يخلط الطفل بين اللغتين، فتارة يعبر عن رغباته بالبكاء، وتارة يعبر ببعض الكلمات البسيطة، ولكن كلما كبر الطفل وزادت حصيلته اللغوية أصبح أكثر قدرة على التعبير بالكلام، وقلت رغبته في البكاء، اللهم إلا عند الشعور بالألم أو الحزن أو الإحباط أو أي مشاعر أخرى سلبية لا يستطيع التعبير عنها بالكلام، سأحدثك عزيزتي في هذا المقال عن أسباب البكاء عند الأطفال 5 سنوات، وطرق التعامل معه.

البكاء عند الأطفال 5 سنوات

على الرغم من أن الطفل في عمر الخمس سنوات يكون قادرًا على أن يقول كلامًا مفهومًا ويعبّر عن نفسه بوضوح، بعض الأطفال قد يبكون بشدة في كثير من الأوقات، غالبًا يكون الطفل في هذه الحالات عاجزًا عن فهم حقيقة ما يشعر به، ومن ثم غير قادر على التعبير عنه، إليكِ أشهر أسباب بكاء الأطفال الصغار:

  1. الإرهاق: من الصعب أن تجدي طفلًا منغمرًا في اللعب مع الآخرين أو مستمتعًا باللعب مع نفسه يقول أنا مرهق أريد أن أنام، ولكن الذي يحدث أن يبكي بشدة على أتفه الأمور، وأحيانًا دون أسباب إطلاقًا، وكل ما يحتاج إليه طفلك في هذا الوقت هو النوم، لذلك احرصي على أن يكون هناك روتين ثابت يوميًا للنوم والاستيقاظ.
  2. الجوع: يشعر الأطفال أحيانًا بالجوع ويستمرون باللعب وممارسة الأنشطة، وقد يدفعهم شعورهم بالجوع إلى البكاء، لذلك قدمي لطفلك الطعام إذا كانت آخر مرة تناول فيها الطعام قبل أربع ساعات.
  3. الضغط: الطفل الذي عمره خمس سنوات ويقضي وقته بين الروضة والمذاكرة ودروس البيانو وتمرينات السباحة، قد يشعر في بعض الأوقات بالضغط ويدفعه ذلك إلى البكاء، يحتاج الأطفال إلى وقت كافٍ للعب الحر دون قيود، كما يحتاجون إلى الاسترخاء.
  4. لفت الانتباه: أحيانًا يبكي طفلك لمجرد أن يلفت انتباهك وينال اهتمامك، ننصح في هذه الحالات بتجنب الإفراط في الالتفات إليه حتى لا يعتاد هذا الأمر، كما ننصح بأن تقولي له أنه إذا أراد أن يحصل على اهتمامك فيمكنه أن يطلب منكِ حضنًا، كذلك ننصح بالالتزام بوقت خاص يوميًا لكِ معه تعيريه فيه كامل انتباهك.
  5. الرغبة في شيء ما: يبكي الأطفال عند الرغبة في الحصول على قطعة حلوى أو شراء لعبة، لا يفرق الأطفال بين احتياجاتهم ورغباتهم ولذلك يلتبس عليهم الأمر ويببكون كثيرًا، لذلك اشرحي له الفرق بطريقة ملائمة لعمره، ولا تستجيبي للبكاء بتلبية الرغبات.
اقرئي أيضًا: لغة بكاء الأطفال

نصائح للتعامل عند بكاء الطفل

التعامل مع بكاء الطفل يحتاج منكِ إلى الهدوء التام، وإلى أن تكوني واعية ولا تتركي بكاءه يتحكم في سلوكك، إليكِ بعض النصائح للتعامل وقت البكاء:

  • عالجي السبب: إذا كنتِ تعلمين أن طفلك يبكي بسبب الجوع حضري له وجبة سريعة، إذا كان مرهقًا احرصي على أن يرتاح، إذا كان طفلك مضغوطًا اتركيه يسترخي.
  • علمي طفلك كيف يعبّر عن مشاعره وطلباته بلطف دون بكاء: عندما يبكي طفلك بسبب رغبته في اهتمامك قولي له يمكنك أن تقول لي أريد أن نجلس سويًا، خذي الوقت الكافي لتعليمه كيف يعبر بالكلام عن كل ما يدور في خلده.
  • شجعي الطفل عندما يبدأ التعبير بالكلام أكثر من البكاء: قولي له ممتاز يا حبيبي بهذا الشكل يمكننا التواصل بطريقة أفضل.

تعرفتِ عزيزتي إلى أسباب البكاء عند الأطفال 5 سنوات، وطرق التعامل مع نوبات البكاء، احرصي على أن تعبري لطفلك عن مشاعرك بالحديث خاصةً وقت الغضب والإحباط والحزن، ولا تلجئي إلى الصراخ حتى تكوني قدوة حسنة لطفلك.

لمقالات أخرى عن الأطفال الصغار، والطرق المختلفة للعناية بهم، زوري قسم رعاية الصغار في موقعك سوبرماما.

عودة إلى صغار

فاطمة رمضان حسن رمضان

بقلم/

فاطمة رمضان حسن رمضان

د.فاطمة رمضانصيدلانية تخرجت من كلية الصيدلة جامعة الأزهر بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، عملت بالإدارة الطبية بها، ما جعلني أتعامل مع تخصصات طبية عديدة، عملت في مجال الكتابة الطبية منذ أكثر من عامين، وكتبت أكثر من 500 مقال، وهدفي نشر الوعي الصحي بين الناس عمومًا...

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon