كيف يفكر طفلك من عمر يوم إلي 5 سنوات؟

ماذا لو تحدث الطفل وعرف عن نفسه كلٍ حسب سنه، ماذا سيقول؟ كيف تتوقعين أن يكن تفكير مولودك الجديد، فقد عرفنا فيما سبق أن المواليد يحلمون مثلنا! ماذا أيضاً يفكر كلما كبر عام بعد الأخر؟
دعيني أخبرك في السطور القادمة بالاحتمالات التي يمكن أن يفكر فيها صغيرك لتتفهمي تعبير وجهه وتصرفاته.

أنا جديد هنا – حديث الولادة حتي سن عام-:

  • أنا كتلة صغيرة من الاحتمالات والاحتياجات.
  • أنا اتشرب كل المعلومات الممكنة من حولى: أرى، أستمع، ألمس، أتذوق وأشم.
  • عقلى مشغول دائماً ومتشوق للتعلم والمعرفة.
  • أنا عالم أحب التجارب وإيجاد الحلول.
  • الأمل والسرور يتمثلون فى شخصى.

ماذا يريد طفلك: «اعتنى بى»

سنى سنة واحدة 

  • أنا فضولى، متأمل، نشيط مملوء بالطاقة، لدى تركيز وتصميم وعناد العلماء.
  • لقد ولدت لاتعلم طوال الوقت، وأستكشف الأشياء من حولى، وأعشق التعلم عن طريق اللمس.
  • أنا إنسان كبير، متطور وقادر وباستطاعتى التعامل مع العالم.

ماذا يريد طفلك: «أنا لست رضيع»

قد أصبح سنى سنتين

  • إنه لأمر صعب.. لقد بدأت أشعر أن العالم لا يدور حولى كما كنت أظن فى السابق.
  • ما زالت حياتى جميلة، ولكنها فى أوقات تكون معقدة وصعبة الاحتمال.
  • أحاول أن أفهم عالمى، ولكن فضولى وشغفى قد يوقعنى فى مشاكل أحياناً.
  • لدى شخصية يتوجب عليكم الاعتراف بها وعقلى دائم الانشغال.

ماذا يريد طفلك: «لا تقلل من شأنى»

سنى 3 سنوات الأن

  • لم أخلق لكى أجلس فى مكانى، أو ألا أدخل يدى فى كل شىء، أو أترك لأحد الفرصة، أو أكون صبوراً، أو أقف فى الصف، أو حتى أبقى هادئاً.
  • أحتاج للحركة، للتجديد، المغامرة، وأن أتداخل مع العالم بكل ما أوتيت من قوة.
[اقرأي ايضا : كيفية اﻹجابة على أسئلة طفلك المحرجة؟]

ماذا يريد طفلك: «اتركنى ألعب، وثق فى أننى أتعلم»

و ها أنا 4 سنوات!

  • أنا أتكلم بسلاسة، ومرونة وقوى الملاحظة أحب المغامرات.
  • أنا أحب أن أعرف كل شىء، بمعنى علمنى كل شىء حتى أعرفه.
  • لدى أسئلة أكثر مما لديكِ من أجوبة.
  • أنا حساس بما فيه الكفاية حتى أعرف أن ذلك ممكن أن يسبب لك الإحباط، لكن من فضلك لا تثبط طبيعتى وحبى للمعرفة.

ماذا يريد طفلك: «تحدانى»

أخيراً سنى 5 سنوات

  • أحب المخاطرة.
  • أنا واثق من نفسى وأفعل أشياء مثيرة، أنا لم أخلق لكى أجلس على مكتب، عقلى النشط يحب الحركة والتجديد.
  • لست بالغ كما قد يظن البعض خطأً، مازلت أعشق اللعب، الحركة والاستكشاف.

[اقرأي ايضا : كيف تتعاملين مع تصرفات ابنك في مرحلة الطفولة؟]

والأن، هلا نظرت لصغيرك بشكل مختلف لتترجمي الأفكار السابق ذكرها؟ هل شعرتِ بالكلام السابق في تصرفات صغيرك من قبل؟

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon