متى أستخدم اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري؟

اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري

اختبار الحمل المنزلي قد يساعد على سرعة معرفة الحمل قبل الذهاب إلى الطبيب وإجراء الفحص بواسطة السونار. وإذا كنتِ تحاولين الحمل بالحقن المجهري، فبالتأكيد ستكونين قلقة، وربما ترغبين في معرفة النتائج عن طريق اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري، فهل يمكنكِ الاعتماد عليه؟ وما أنسب وقت لضمان نتيجة الاختبار؟ اعرفي إجابات هذه الأسئلة وأكثر في هذا المقال.

اقرئي أيضًا: طريقة حساب الحمل بعد عملية الحقن المجهري

اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري

يمكنكِ اتباع أكثر من طريقة للتأكد من حدوث الحمل بعد الحقن المجهري، بما في ذلك اختبار الحمل المنزلي، لكن عليكِ السيطرة على حماسك والانتظار لمدة أسبوعين كاملين بعد الحقن، لضمان صحة النتيجة.

كيفية إجراء اختبار الحمل المنزلي

استخدمي جهاز اختبار الحمل المتوافر في الصيدليات، وفي الصباح بعد الاستيقاظ من النوم تبوّلي بضع قطرات في المرحاض ثم تبوّلي في كوب التجميع، ومنه ستضعين بضع قطرات على جهاز اختبار الحمل في المكان المحدد لذلك، ثم انتظري بضع دقائق، وستلاحظين النتيجة على الجهاز بمتابعة ظهور خطين حال كانت النتيجة الإجابية أو خط واحد، إذا كانت سلبية.

هل اختبار الحمل المنزلي مضمون؟

قد يكون اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري مضمونًا إذا أجري في التوقيت المناسب، أي بعد مرور 14 يومًا من عملية الحقن. إجراء الاختبار في وقت مبكر يعطي غالبًا نتيجة إيجابية، ليس لأنكِ حامل ولكن لأن جسمك به نسبة عالية من هرمون الحمل، وهو هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية، نتيجة تلقيكِ علاج الخصوبة، فتكون نسبة الهرمون لديكِ مرتفعة، ولأن الاختبار يقيس نسبة هرمون الحمل فستكون النتيجة كاذبة.

لذلك الأفضل الانتظار وإجراء اختبار الحمل في الوقت المناسب أو مع طبيبك الخاص عن طريق فحص الدم، إذا كانت النتيجة إيجابية، فسيتعين عليكِ تحديد موعد للفحص بالموجات فوق الصوتية (السونار) بعد نحو 20 يومًا من نقل الجنين، حتى يمكن تأكيد وجود الجنين في رحمك.

اقرئي أيضًا: لماذا قد يخطئ اختبار الحمل المنزلي أو اختبار الدم؟

نسبة نجاح الحقن المجهري من أول مرة

نعم، ينجح الحقن المجهري على مساعدة الحيوانات المنوية في تخصيب البويضة، تشير المعدلات إلى أن التخصيب يحدث في نحو 50% إلى 80% من الحالات، ومع ذلك، كما هو الحال في أطفال الأنابيب، لا يزال هناك عديد من العوامل الأخرى التي تؤثر في نجاح العملية، بما في ذلك عمر المرأة وما إذا كانت تعاني من أي صعوبات في الخصوبة. فمعدلات التخصيب هذه لا تعني اكتمال الحمل ولا تعبّر عن أعداد المواليد الأحياء فعليًا، ومعدلات نجاح الحمل للزوجين اللذين يستخدمان الحقن المجهري تتباين، لكن في المتوسط نحو 25% منهم ينجبون طفلًا بعد محاولة واحدة.

اقرئي أيضًا: هل يزيد فيتامين "د" من فرص نجاح الحقن المجهري؟

متى يكون الحقن المجهري مناسبا؟

 الحقن المجهري علاج فعال للرجال الذين يعانون من العقم، ويكون عن طريق حقن حيوان منوي واحد مباشرة في البويضة خارج الرحم، يجري ذلك في المختبر بواسطة اختصاصيي الأجنة وباستخدام معدات معينة، ثم بعد ذلك يجري حقن الجنين في الرحم. قد يرشح الطبيب عملية الحقن المجهري ويكون مناسبًا عندما:

  • يكون عدد الحيوانات المنوية منخفضًا جدًا.
  • يكون شكل الحيوانات المنوية غير طبيعي (التشكل السيئ) أو لا تتحرك بشكل طبيعي (ضعف الحركة).
  • تُسترجع الحيوانات المنوية جراحيًا من البربخ أو الخصيتين.
  • يكون هناك مستويات عالية من الأجسام المضادة في السائل المنوي.
  • يكون هناك فشل في عمليات التخصيب السابقة باستخدام التلقيح الاصطناعي أو أطفال الأنابيب.

عزيزتي، اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري قد يسبب لكِ مزيدًا من التوتر، نعلم أن رغبتك في نجاح الحمل عالية، وبفضل تطور العلاج والتقنيات الحديثة أصبحت الفرص مرتفعة، لكن لا تنسي التمهل قليلًا وانتظار الوقت المناسب قبل إجراء الاختبار.

المصادر:
ICSI
ICSI
ICSI
ICSI

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon