أضرار البطيخ الأصفر على الحامل: هل يؤثر على جنينك؟

    أضرار البطيخ الأصفر على الحامل: هل يؤثر على جنينك؟

    تُعدّ الفاكهة جزءًا رئيسيًا من النظام الغذائي للحامل، إذ توفر الفيتامينات والمعادن والألياف التي تحتاجها لتغذيتها وتطور جنينها، ومن الفاكهة المحببة عائلة البطيخ الغنية بالفوائد بجانب الفيتامينات والمعادن، ومن هذه العائلة البطيخ الأصفر أو الشمام الذي نجيب بشأنه في مقالنا هذا عن أسئلة: هل هناك أضرار للبطيخ الأصفر على الحامل، وهل من الآمن أكله في الشهر التاسع؟ ونعرف مدى فائدة تناول بذور البطيخ للحامل والفواكه الممنوعة عنها.

     

    هل هناك أضرار للبطيخ الأصفر على الحامل والجنين ؟

    عادةً ليست هناك أضرار للبطيخ الأصفر على الحامل والجنين إن تم تناوله بكميات معتدلة، لكنّ سطح قشرة البطيخ الأصفر الخارجية إن لم تُغسل جيدًا فقد تكون حاملةً لبكتيريا الليستيريا المسببة لداء الليستيريات أو مرض الدوران الذي قد يؤدي لمضاعفات في الحمل، فقد يؤدي للولادة المبكرة أو الإجهاض أو عدوى الجنين أو التسبب في ولادة جنين ميت، فالبكتيريا قد تدخل من سطح البطيخة للداخل عند قطعها، فإن ابتلعتها الحامل قد تعديها البكتيريا وبنفس الطريقة يمكن أن تحدث عدوى طفيل المقوسة الغوندية التي تسبب داء المقوسات (داء القطط) للحامل لذا يجب غسل الفاكهة جيدًا تحت المياه الجارية أو نقعها عدة ثوانٍ في خل مخفف، ثم غسلها بالماء قبل قطعها وبعدها غسل الأيدي والأدوات جيدًا.

     

    وهناك أيضًا خطر أن تكون الحامل متحسسةً من البطيخ الأصفر، خاصةً إن كانت متحسسةً لأي من فصائل البطيخ الأخرى أو قد يحدث تحسس من المبيدات الحشرية إن تم رش الثمرة بأكثر من المسموح، وحينها تضر الحامل وغيرها.

     

    وفي الفقرة التالية نعرف هل من الآمن للحامل في الشهر التاسع تناول البطيخ الأصفر؟ فواصلي القراءة عزيزتي.

    هل يمكن تناول البطيخ الأصفر على الحامل بأمان في الشهر التاسع؟

    عامةً فإن البطيخ الأصفر فاكهة آمنة على الحوامل في كل شهور حملهنّ إن تناولتها بكمية متوسطة، فهي قليلة السعرات الحرارية، وكثيرة العناصر الغذائية والألياف، ممّا يجعلها وجبةً مغذيةً وصحيةً للحامل إن كانت الثمرة جيدة وغير مرشوشة بكميات كبيرة بالمبيدات الحشرية، وقد غُسلت قشرتها جيدًا.

     

    والبطيخ الأصفر يحتوي على الكثير من الفيتامينات الأساسية والمعادن، كفيتامين "أ" و"ب1" و"ج"، والمعادن، مثل الحديد، والكالسيوم، والفوسفور، وكذلك العناصر الغذائية المهمة جدًا في فترة الحمل (مثل حمض الفوليك) لتطور الجنين الصحيح كما أن هذه الفاكهة غنية بمضادات الأكسدة ومضادات التخثر التي تساعد في منع تكوّن الجلطات.

     

    وفي الفقرة التالية سنُركز على بذور البطيخ، ونعرف هل تناولها مفيد للحامل أم لا فواصلي القراءة عزيزتي.

    هل تناول بذور البطيخ للحامل مفيد؟

    هل تناول بذور البطيخ الأصفر للحامل مفيد؟

    كما ذكرنا سابقا فعائلة البطيخ عامةً غنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، وبذور البطيخ لها فوائد كثيرة أيضا فهي قليلة السعرات الحرارية، لكنها عالية القيمة الغذائية، وهي آمنة للحامل، ومن فوائدها للحامل ما يأتي:

    • تمدّ جسم الحامل بالطاقة.
    • تساعد الحامل في التحكّم بوزنها خلال الحامل، لأن سعراتها الحرارية قليلة كما ذكرنا سابقًا.
    • غنية بالعناصر المهمة لتطوّر الجنين عامةً، مثل البوتاسيوم، والزنك، وحمض الفوليك، وفيتامين ب "9".
    • غنية بالكالسيوم المهم لتطوّر عظام الجنين وأسنانه.

     

    وفي الفقرة التالية نتعرف على الفواكه الممنوعة في الحمل.

     

    الفواكه الممنوعة للحامل

    بالرغم من فوائد معظم الفواكه في الحمل، إلا أن هناك بعض الفواكه الممنوع تناولها من قِبل الحامل مثل:

    • الأناناس: الذي يُمنع تناوله خاصةً في الثلث الأول من الحمل بسبب احتمالية تسببه بتقلصات الرحم الشديدة والتي قد تؤدي للإجهاض واحتوائه على إنزيم البروميلين الذي يكسر البروتينات، وقد يلين عنق الرحم، ويسبب الولادة المبكرة.
    • التمر الهندي: التي تحتوي على كميات كبيرة جدًا من فيتامين "ج"، لذا فإنْ تناولتها الحامل أكثر من المطلوب قد يثبط ذلك إفراز هرمون البروجستيرون في جسمها، مما قد يؤدي للإجهاض والولادة المبكرة لذا يجب تجنبه خاصة بالثلث الأول من الحمل.
    • البابايا: بسبب احتمالية تسببها بارتفاع حرارة الجسم وقد تسبب انقباضات الرحم والنزف والإجهاض وتأخر نمو الجنين سواء الثمرة الناضجة أو غير الناضجة.
    • الموز: في حالة الحساسية منه أو الحوامل المصابات بالسكري أو سكر الحمل.
    • التمر: والذي قد يسبب ارتفاع حرارة الجسم وكذلك تقلصات الرحم.
    • التوت المجمد: أو أي شيء جُفف بالتجميد أو جُمِّد لوقت طويل فقد يكون ذلك ساما للأم والجنين، وينصح بتناول الفاكهة الطازجة دائمًا.

     

    وختاما عزيزتي السوبر بعد ذكرنا لبعض أضرار البطيخ الأصفر على الحامل، وإن كان آمنا تناوله في الشهر التاسع من الحمل ومدى إفادة تناول بذور البطيخ الأصفر للحامل، والفاكهة الممنوعة أثناء الحمل، فإن تناول الحامل للبطيخ عامةً أكثر من اللازم قد يرفع السكريات الموجودة في سكر الدم للحامل، ولأن له خواصًا مدرةً للبول، فتناوله كثيرًا قد يؤدي لخروج العناصر الغذائية الهامة للجسم مع البول لذا ننصح بتناوله باعتدال دائمًا.

     

    الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    ·لأجهزة الأندرويد، حمِّليه الآن من google play.

    ·لأجهزة أبل - IOS، حمِّليه الآن من App Store.

     

    عودة إلى الحمل

    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon