كيف أكون جريئة مع زوجي في الكلام؟

كيف أكون جريئة مع زوجي في الكلام؟

العلاقة الجنسية من أهم المقومات للحفاظ على علاقة زواج ناجحة، مع ذلك، يواجه عديد من الأزواج مشكلة أساسية في الحصول على علاقة جنسية مرضية لكلا الطرفين، كما تعاني كثيرات من الخجل الشديد في العلاقة، لذا، يتساءلن "كيف أكون جريئة مع زوجي في الكلام؟" لكسر حاجز الخجل وتحقيق أكبر قدر من الاستمتاع، تعرفي من خلال المقال إلى أهم النصائح لتحسين علاقتك مع زوجك والتخلص من الخجل في العلاقة الزوجية. 

كيف أكون جريئة مع زوجي في الكلام؟ 

يظن بعض النساء أن الحديث عن العلاقة الجنسية أمر سييء يحتاج إلى بعض الجرأة، مع ذلك، فإن لتلك الكلمات تأثيرًا سحريًا على زوجك، إذ يؤدي لإثارته بشدة، لكن يتطلب الأمر بعض الخطوات للوصول إلى النتيجة المطلوبة، إذا كنتِ تشعرين بالخجل، إليكِ بعض النصائح الفعالة: 

  1. ابدئي ببطء ونعومة: ابدئي الحديث بنعومة، حددي هدفك بالشعور بالتقرب والتواصل مع زوجك، تجنبي إلقاء اللوم وركزي على الأشياء التي يمكنكِ فعلها لجعل حياتك الجنسية أكثر إشباعًا. يساعد الهمس في الأذن على التحدث بنعومة وجرأة في آن واحد.
  2. ركزي على العلاقة الحميمة: تذكري أن المودة والحميمية لا تقل أهمية عن تكرار ممارسة الجنس، لذا، تأكدي من التحدث عن احتياجاتك لأنواع أخرى من المودة أيضًا، فهناك طرق أخرى لبناء العلاقة الحميمة والشعور بمزيد من الارتباط بمزيد من التقارب بعد الجماع.
  3. اختاري الوقت والمكان المناسبين: لا تناسب تلك المحادثات الخاصة جميع الأوقات أو الأماكن، لكن يمكنكِ انتظار اللحظة المناسبة لتجنب الشعور بالانزعاج أو الإحراج الذي قد تقعين فيه. لا ينصح بالتحدث عن الأمور الجنسية خارج غرفة النوم، اختاري موقعًا حياديًا يتسم بالخصوصية، وتأكدي من أن الأطفال ليسوا في مرمى السمع. 
  4. كرري تلك المحادثات: للتغلب على خجلك، حاولي إجراء تلك المحادثات بشكل متكرر في أوقات متقاربة، فيساعد ذلك على التقارب بينك وبين زوجك. 
  5. عبري عن مشاعرك: يمكن أن تتضمن المحادثات الجريئة بين الزوجين التعبير عن المشاعر بأسلوب مناسب، سواء كنتِ تفضلين الأسلوب المرح أو الأسلوب الغامض أو الأسلوب المثير، يمكنكِ إخباره بمشاعرك الخاصة أو ما ترغبين به في العلاقة ببعض الكلمات الجريئة التي قد تساعد على إثارته. 
  6. عبري له عن مدى حبك وتقديرك: يرغب الرجل دومًا في الشعور بالتقدير والامتنان لما يقدمه لكِ، عبري له دومًا عن مدى سعادتك وشعورك بالرضا تجاه حبه لكِ وأيضًا عن شعورك بالسعادة خلال العلاقة الحميمة. 

كيف أتخلص من الخجل في العلاقة الزوجية؟

يقفالخجل الشديد في العلاقة الجنسيةعائقًا أمام كثير من النساء دون الاستمتاع بالعلاقة الحميمة، كما قد يؤثر كذلك في الزوج، ما يؤدي إلى إفساد العلاقة بالكامل، إليكِ بعض النصائح للتغلب على خجلك في أثناء العلاقة الحميمة لتحسين حياتك الجنسية والعاطفية: 

  • المغازلات الرومانسية: لا تقللي من أهمية المغازلة والكلمات العاطفية في أثناء العلاقة الحميمة، فلتلك الكلمات تأثير سحري قوي على كلا الطرفين، كما تشكل المداعبات الجنسية دورًا أساسيًا في الحصول على علاقة مثالية مرضية. يمكنكِ بدء ذلك قبل العلاقة وعلى مدار اليوم، أرسلي له بعض الرسائل الرومانسية الحارة تمهيدًا لعلاقة جنسية قوية. 
  • ارتداء الملابس المثيرة: يمكنكِ جذب انتباه الزوج من خلال ارتداء ملابس النوم المثيرة واختيار عطر جذاب، ربما تقول إطلالتك كثيرًا دون الحاجة للفظ الكلمات أو أن تشعري بالخجل. 
  • تحسين الحالة المزاجية: دائمًا ما يواجه الأزواج كثيرً من التوتر والمشقة خلال مهام العمل اليومية، فينتهي الأمر بالشعور بالتعب والإجهاد وعدم القدرة على إتمام العلاقة الجنسية بشكل مناسب. إذا كنتِ ترغبين في جذبه للحصول على علاقة مثالية، احرصي على تحويل غرفة نومك إلى ملاذ رومانسي يساعد على التخلص من التوتر والإجهاد في نهاية اليوم. زيني غرفتك بالشموع والأزهار والإضاءة الخافتة لخلق أجواء ناعمة وساحرة. 
  • قضاء الوقت معًا: قضاء مزيد من الوقت بين الزوجين لتبادل الحديث بشكل دائم يساعد على تأجيج العواطف وتقويتها، خصصي وقتًا للمواعيد الرومانسية للخروج عن المألوف، فيساعد ذلك على تحسين حياتكما الجنسية والحصول على علاقة حميمة مثالية. 

يبقى السؤال المتكرر على لسان كثير من الزوجات "كيف أكون جريئة مع زوجي في الكلام؟"، فيقف الخجل كعائق دون الحصول على علاقة جنسية مثالية وتحقيق الاستمتاع الكامل بين الزوجين، قدمنا لكِ بعض النصائح للتغلب على تلك المشكلة، لكن احرصي على خلق محادثات رومانسية حميمة مع زوجك دائمًا للتقارب بينكما. 

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon