كيف تساعدين طفلك على المذاكرة وحده؟

مذاكرة-الأطفال-المذاركة-المدرسية

جزء من مسؤولياتك كأم هو أن تنفضي يدك عن ابنك قليلًا وتتركيه يتحمل بعض من المسؤوليات بمفرده سواء الأعباء المنزلية أو استذكار دروسه بمفرده ودون مساعدة منك، فمذاكرة الأطفال عبء لكنها عليهم مسؤولية.

لكن كيف يُمكن أن تقنعي طفلك بالاستذكار دون مساعدتك؟ وكيف يجلس ليذاكر بمفرده دون أن يتحول الأمر إلى شجار أو صراخ أو رفض للمذاكرة؟ تلك هي المعادلة الصعبة.

تعرفي على: دليل سوبرماما في المذاكرة للأطفال

طرق تشجيع الاطفال على المذاكرة:

  1. شجعي طفلك على حب التعلم والتفكير النقد، فلا تعودي طفلك على تلقي المعلومة فقط، بل اجعليه يفكر بعمق فيما يتعلمه وحفزيه على فهم دروسه من خلال أنشطة الحياة العملية والحياة اليومية، وتوجيه الأسئلة له مثل كيف عرفت هذه الإجابة؟ ما رأيك في هذا الدرس؟ لما كلفك مدرسك بهذه الواجبات؟
  2. أشركي طفلك في وضع أهداف محددة له، لذا عليك في بداية العام الدراسي، اجلسي مع طفلك وضعي من ثلاثة إلى خمسة أهداف خاصة بالدراسة، وفي نهاية كل ثلاثة شهورًا مثلًا راجعوا أهدافكما، وفي نهاية العام الدراسي احتفلا معًا لإنجاز أهدافكما وخططا لإنجاز ما تبقى منها. وركزي في تشجيعك على المجهود الذي بذله طفلك خلال العام حتى لو لم يحقق ما وضعه من أهداف.
  3. شجعي طفلك على الاستذكار مع أحد أصحابه ورتبي ذلك مع والدة صديق طفلك إما باستضافته في منزلك أو في منزله، لأن الاستذكار في مجموعة يشجع الطفل على ذلك، واحرصي على متابعتهما من حين لآخر بشكل غير مباشر لكي لا يتحول الأمر إلى مجرد جلسة للعب أو الدردشة الجماعية.
  4. لا تتركي أي مجال للضجر من المدرسة واسألي طفلك دومًا عن يومه، وناقشيه في مشاعره السلبية واعملي على حل مشكلاته المتعلقة بالمدرسة فكل ذلك من شأنه أن يهيئه نفسيًا للاستذكار وعمل الواجب. كذلك خصصي بعضًا من وقته للعب والمرح وليكون ساعة أو أكر خلال اليوم بالإضافة إلى يوم كامل للعب خلال الأسبوع لكي لا يشعر بالضغط النفسي.
  5. خصصي مكانًا مميزًا للمذاكرة على أن يكون مجهز تمامًا بكل أدواته وما يحتاجه للاستذكار.
  6. أغلقي التليفاز واطلبي من جميع أفراد الأسرة ترك الهواتف المحمولة جانبًا. وبالنسبة للكمبيوتر، قد يتطلب واجب طفلك التعامل مع الكمبيوتر، لذا حاولي الاستعانة ببعض البرامج التي تحجب المواقع والمحتوى غير المرغوب فيه لكي لا يتسبب ذلك في تشتت طفلك واختراع حجج مختلفة للهروب من المذاكرة.
  7. حاولي أن تنخرطي في نشاط مشابه لما يقوم به طفلك، أي اقرئي كتاب، أو قومي ببعض الأعمال الكتابية مثل إعداد الميزانية أو تجهيز قائمة المشتريات، وابتعدي عن مشاهدة التليفاز أو الحديث في الهاتف، لكي لا يشعر الطفل بالتمييز أو بالظلم. وهذا سيساعدك على التوفيق بين واجباتك المنزلية ومذاكرة طفلك.
  8. ذكري طفلك بأهمية العلم وما سينتظره في نهاية العام وبتحقيقه أحلامه وما يُمكن أن يكون عليه مستقبلًا.
  9. لا داعي للصراخ أبدًا فأيًا ما حدث وسواء ساءت درجات ابنك أم إنه يرفض عمل الواجب أو ما إلى ذلك، لا تصرخي أو تتشاجري مع ابنك فالنهاية الحتمية لذلك هي أنه سيكره المدرسة والمذاكرة. وحاولي العمل معه على حل ما يواجهه من مشكلات.
  10. ضعي إطارًا زمنيًا لإنجاز الأهداف وحددي الوقت المناسب لإنهاء واجب ما أو استذكار مادة ما، واضبطي المنبه وشجعي طفلك على الانتهاء من عمله قبل الموعد المحدد.
  11. تحلي بالحزم، أكدي لطفلك أنكِ لن تتدخلي لمساعدته في أمر ما في المذاكرة إلا إن رأيت أنه يحتاج لذلك فعلًا وأنه لا يستسهل مساعدتك.
  12. خصصي بعض الوقت لقضائه مع ابنك بعيدًا عن أي فروض منزلية، وليكن ذلك وقت اللعب والمرح فقط لتزيد ثقته بنفسه وشعوره بمكانته لديك.

وأخيرًا، كلما كبر الطفل، زادت رغبته في الاستقلال، لذلك اعملي على تشجيع طفلك على الاستكشاف ونوعي في ثراء البيئة من حوله، وعرفيه أن المذاكرة المدرسية هي سبيله لفهم المزيد من العلوم واكتشاف أسرار الكون من حوله، وركزي معه على حب العلم وليس التعلم، وستجديه راغبًا في تعليم نفسه بنفسه دون مشقة منك.

كيف اذاكر لابنى قليل التركيز؟

المصادر:
Good Study Habits
Tips-Supporting Your Children on Their Studies
Helping your child to become an independent learner

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon