شرقة الرضيع خلال الرضاعة.. الأسباب والحلول

أسباب شرقة الرضيع خلال الرضاعة

إصابة رضيعك بالشرقة والاختناق والسعال المتكرر في أثناء الرضاعة، أمر قد يربكك ويصيبك بالفزع والخوف، فإذا كنتِ لا تعرفين الأسباب المؤدية لذلك وطرق التعامل مع المشكلة، اعرفي مع "سوبرماما" في هذا المقال أسباب شرقة الرضيع خلال الرضاعة وطرق للتعامل معها.

أسباب شرقة الرضيع خلال الرضاعة

سبب الشرقة الأساسي عند الرضع ارتجاع جزء من الطعام خلال مجرى الجهاز التنفسي، ما يتسبب في اختناق الطفل وإصابته بالشرقة، التي تؤدي إلى تغير لون جلده إلى الأزرق، بسبب الاختناق، وهناك عدة أسباب لحدوث ذلك:

  • اختيار وضع غير مريح للرضاعة، كأن يكون مستوى رأس الطفل منخفضًا عن مستوى ثدي الأم.
  • زيادة كمية الحليب المتدفق من ثدي الأم أو من الببرونة في حالة الرضاعة الصناعية للطفل.
  • وجود بعض المشكلات الخلقية كانسداد الفتحة الخارجية للمعدة مما يتسبب في تراكم الطعام في المعدة وارتجاعه مرة أخرى في المريء.
  • عدم انتظام حركة المريء عند الطفل.

طرق للتعامل مع الشرقة عند الرضع

إذا كان طفلكِ الرضيع يعاني من الشرقة في أثناء الرضاعة بشكل متكرر، أو بعد الانتهاء منها مباشرة، إليكِ هذه النصائح لتقليل حدوثها:

  • اختاري وضعًا مريحًا ومناسبًا للرضاعة، يكون فيه رأس الطفل  لأعلى مع تأمين مجرى التنفس.
  • لا تُسرعي بالرضاعة كلما يبكي الطفل، بل نظمي مواعيدها لتكون مرة واحدة كل ساعتين أو ثلاث، حسب عمر طفلك، علي ألا تزيد مدة الرضعة الواحدة على 20 دقيقة.
  • إذا كنتِ تعانين من زيادة كمية الحليب في الثدي فتأكدي أنكِ ترضعين طفلك من ثدي واحد خلال الرضعة الواحدة، مع تبديله في الرضعة التالية.
  • إذا كنتِ تعانين من شدة اندفاع الحليب في أثناء الرضاعة، فاضغطي بأصابعك برفق على الثدي للحد من اندفاع الحليب، وأزيلي الحلمة كل فترة من فم الطفل.
  • إذا كان طفلكِ يعاني من الارتجاع أو الارتجاع الصامت، فقللي كمية الحليب في كل رضعة، مع زيادة عدد الرضعات وتقليل الوقت بينها، لتجنب امتلاء معدته بالحليب وحدوث الارتجاع المسبب للشرقة.
  • أرضعي طفلك قبل أن يصل إلى مرحلة الجوع الشديد، فالرضاعة السريعة الناتجة عن الشعور بالجوع تزيد من خطر الشرقة.
  • لا ترضعي طفلك أبدًا في أثناء نومه أو نومك، لأن هذا يمثل خطورة عليه وقد يتسبب في الاختناق.
  • ساعدي طفلكِ الرضيع على التجشؤ وإخراج الغازات من معدته بعد الانتهاء من كل رضعة، عن طريق حمله بشكل أفقي، وتربيت ظهره بلطف حتى تتأكدي من تجشّئِه.
  • تجنبي اتباع النصائح القديمة الموروثة للتعامل مع الشرقة مثل النفخ في وجه الرضيع وغيرها، واسألي الطبيب عن طريقة التعامل السليمة حال إصابة الطفل الرضيع بالشرقة أو الاختناق.
  • راعي تنويم طفلك على جانبه بدلًا من بطنه أو ظهره، خصوصًا إن كان يعاني من مشكلات في المريء.
  • استشيري الطبيب لفحص الطفل، ليحدد ما إذا كان يعاني من مشكلة عضوية تسبب له الشرقة المتكررة، ويكتب لك الدواء.

شاهدي في هذا الفيديو: دليل الإسعافات الأولية للأطفال (إصابات العين وارتفاع درجات الحرارة والاختناق والكدمات).

 

والآن بعد أن تعرفتِ إلى أسباب شرقة الرضيع خلال الرضاعة، احرصي على اتباع النصائح السابقة لتجنب إصابة طفلكِ بالشرقة، ولا تترددي في استشارة طبيب الأطفال إذا لاحظتِ تكرارها لدى طفلكِ الرضيع، واتبعي تعليماته بعناية.

يحتاج الرضع إلى رعاية خاصة واهتمام منفرد، تعرفي إلى كل ما يخص طفلكِ الرضيع وكيفية التعامل معه وتلبية احتياجاته المختلفة، عن طريق زيارة قسم رعاية الرضع في "سوبرماما".

عودة إلى رضع

supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon