9 أسباب لبحة الصوت عند الرضع

بحة الصوت عند الرضع

يبكي الرضع كثيرًا، لكن بعضهم قد تطول مدة بكائه وبصوت عالٍ، لدرجة قد تسبب لهم بحة في صوتهم، لكن ليس ذلك فقط ما قد يسبب بحة الصوت عند الرضع، فقد يحدثها أيضًا بعض الأمراض والمشكلات، خاصة الناتجة عن نقص المناعة، وهو ما يؤدي لخروج صوت أجش أو خشن أو لاهث أو كالأنفاس المسموعة، أو يكون صوت بكاء الطفل غير مسموع أو كالصدى، بسبب تغير طريقة خروج الصوت، وهو الأمر الذي يقلق الأمهات كثيرًا، ويخيفهن على صحة أطفالهن، خاصة إن أثر ذلك في تنفسهم.  تعرفي معنا في هذا المقال إلى أسباب بحة الصوت عند الرضع، والخيارات العلاجية المتاحة لهذه الحالة.

أسباب بحة الصوت عند الرضع

تختلف أسباب بحة الصوت عند الرضع، وتتراوح ما بين الأسباب المعروفة البسيطة إلى الأسباب الصحية المرضية، ومنها:

  1. تورم الأحبال الصوتية أو تكوّن العقد عليها: عند إجهاد الأحبال الصوتية، كما يحدث عند البكاء الشديد بصوت عالٍ، فقد تتورم الأحبال الصوتية، أو تتكون العقد عليها، ما يؤدي لبحة الصوت.
  2. وجود بلغم أو عدوى في الأحبال الصوتية: لأنها متصلة بالأنف، لذا فأي عدوى كالإصابة بالبرد، أو أي شيء يتسبب في انسداد الأنف، وتراكم البلغم ونزوله في الحلق، كالحساسية أو التهاب الحنجرة أو السعال، تؤثر في الصوت وتسبب البحة.
  3. ارتجاع الحمض المعدي: الشائع لدى الرضع بسبب عدم نضوج جهازهم الهضمي، لذا فقد يتكرر الارتجاع ويرتفع حمض المعدة للحلق، فيؤثر في الأحبال الصوتية، ويؤدي لبحة الصوت.
  4. ظهور الأورام الحليمية في الجهاز التنفسي: لكنه مرض نادر في الرضع، وقد يحدث بسبب عدوى فيروس الورم الحُليمي البشري، وهذه الأورام تشبه النتوءات على الحنجرة، ما يؤدي لصوت البحة.
  5. إمكانية وجود أورام: هذه الحالة قد تكون خطيرة، وتؤدي لمضاعفات شديدة عند عدم تشخيصها مبكرًا، فعند بكاء الرضيع تحدث له مشكلات في التنفس وهذه الأورام لا تكون دائمًا خبيثة، وقد تكون حميدة لكنها تؤثر في وظيفة الحنجرة.
  6. الجفاف: الذي يسبب جفاف الحلق، خاصة إن طالت الفترات بين الرضاعة أو إطعام الرضيع، وبكى لمدة طويلة بصوت عالٍ، فقد يؤدي ذلك لإجهاد الأحبال الصوتية وحدوث البحة.
  7. إصابات الحنجرة أو الرقبة: بسبب ابتلاع مادة كاوية، أو عند إدخال أنبوبة التنفس، أو الإصابة في أثناء الولادة، أو بسبب تعرض الرضيع لحادثة.
  8. تشوهات خلقية: بسبب تشوه الحنجرة، أو صندوق الصوت، أو وجود مشكلة عصبية تسبب بحة الصوت، التي قد يظهر معها صوت صرير مزعج في أثناء التنفس، بسبب شلل الأحبال الصوتية، أو تلين الحنجرة، أو التكيسات، أو وجود شق في الحنجرة، أو بسبب بعض المتلازمات الوراثية.
  9. المهيجات أو المؤثرات الخارجية: كاستنشاق الرضيع دخان السجائر أو عوادم السيارات، أو تلوث الهواء حوله، ما قد يسبب بحة الصوت.

أما عن العلاجات المتاحة لبحة الصوت عند الرضع، فهذا ما نخبركِ به في الفقرة التالية.

علاج بحة الصوت عند الرضع

معظم أسباب بحة الصوت تؤدي لمشكلة مؤقتة، وقد تحتاج فقط لإرضاع الطفل، أو تناوله للسوائل، لتخفيف حدة الجفاف في حلقه، لكن بعض الحالات تستلزم التدخل الطبي العاجل، وقد تكون بحة الصوت خفيفة أو بصوت عالٍ مسموع، وهذه بعض الإجراءات العلاجية لها:

  • تجنب إجهاد الأحبال الصوتية أكثر، بتهدئة الطفل وإرضاعه وتنويمه، وتعويضه بالرضاعة أو السوائل بحسب سنه، وذلك فيما يخص بحة الصوت الناتجة عن البكاء.
  • ترطيب الأحبال الصوتية باستخدام جهاز الترطيب، وإبعاد الرضيع عن مسببات التحسس، وتنظيف الممرات الأنفية بمحلول الملح بحسب كل حالة وطبيعتها، وذلك في حالة بحة الصوت الناتجة عن العقد
  • تطعيم الرضيع من الأنفلونزا، وإبعاده عن مسببات المرض، كالحاملين للعدوى، وكذلك عوامل التحسس، كدخان السجائر وعوادم السيارات، والحفاظ على البيئة حوله نظيفة، وغسل يديه باستمرار.
  • علاج الارتجاع المعدي، بتجنب مسببات الارتجاع عند الرضع إن كان بسبب أطعمة معينة، أو تعديل وضع نومه برفعه قليلًا على وسادة الارتجاع، مع أخذ الأدوية المعالجة له،  كـ"الأزومبرازول".
  • إعطاء الطفل أدوية مضادة للفيروسات أو قد يلجأ للجراحة في الحالات الشديدة، وذلك في حالة بحة الصوت الناتجة عن الأورام الحليمية.
  • المضادات الحيوية لعلاج العدوى البكتيرية المتسببة في بحة الصوت.
  • إعطاء الطفل أدوية السرطان، أو اللجوء للجراحة، كيفما يحدد الطبيب، وذلك في حالة بحة الصوت الناتجة عن الأورام.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى كل ما يخص بحة الصوت عند الرضيع، ننصحكِ بالذهاب للطبيب بشكل عاجل إن استمرت المشكلة لدى طفلكِ أكثر من ثلاثة أيام، أو تغير صوته، أو صاحبه أي مشكلات في التنفس، أو أصوات تنفس غير طبيعية، أو صعوبات في البلع، أو عند ظهور كتلة في الرقبة، أو عند سعال الرضيع بشكل متكرر، وإخراجه دمًا في أثناء السعال.

تعرفي إلى مزيد من النصائح في كيفية التعامل مع المشكلات الصحية التي قد تواجه رضيعك في قسم تغذية وصحة الرضع.

المصادر:
Dysphonia in infants
Baby Hoarse Voice – Causes and Treatment
Hoarseness in Children: Care Instructions
What Causes Hoarse Voice In Babies And How To Treat It?
What Causes Hoarseness in Children?
Pediatric Hoarseness

عودة إلى رضع

لبنى خالد

بقلم/

لبنى خالد

صيدلانية وأحب القراءة والكتابة والترجمة.أتمنى إفادة نفسي ومن حولي بالبحث عن المعلومة ونقلها للغير بطريقة مبسطة ومفيدة.

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon