حواديت ماما: هوس الأم المثالية

منوعات

اكتشفت مع الوقت إن فيه أمهات كثير في جيلنا، وأنا واحدة منهم، مصابين بـ"هوس الأم المثالية"، والهوس بالشيء هو الجنون به.

في ناس بتفسر الهوس على إنه نوع من أنواع الطموح وعلو الهمة، ولو هو فعلًا لا يتعدى الطموح وعلو الهمة يبقى تمام جدًا، لكن لما يوصل لمرحلة الهوس وإن حياتك بتقف بسبب إنك مش قادرة تكوني مثالية يبقى ده اسمه "قتل نفس بالبطيء".

حاجة جميلة إن كل أم تحاول توصل لأقصى استطاعتها مع أولادها في كل مراحل حياتهم، بس اوعي تتجري لهوس المثالية هتلاقي نفسك بتخسري نفسك وتخسري جزء كبير من حياتك مع أولادك لأنك بشر قبل ما تكوني أم.

أول ما عرفت إني حامل قررت أكون ست مختلفة "أم مثالية"، هتشتغل وتربي وتنظف وتطبخ وتراعي علاقتها الزوجية زي الأول، هتكون شخص هايل في كل حاجة في حياتها، وخصوصًا مع البيبي اللي جاي في الطريق.

قرأت كتير جدًا، وحلمت وخططت كتير واتكلمت مع زوجي كثير، وأول ما ولدت دودي، وبدأت الأيام تمر وألاحظ إني مش قادرة أعمل أكتر من 60% من الحاجات اللي خططت لها، بسبب الإرهاق والتعب، في الوقت ده وللأسف دخلت في مرحلة اكتئاب ما بعد الولادة، وهي أسوأ مرحلة عدت في حياتي، وكل ده بسبب التوقعات وحلم المثالية!

اقرئي أيضًا: اكتئاب ما بعد الولادة.. حكايات الأمهات في التعامل معه

وبعد سنة قدرت أتغلب عليه وأفهم إن التوقعات بتودينا في داهية حرفيا، بس اكتشفت ده بعد ما مرت سنة كاملة خسرت فيها لحظات جميلة كان ممكن أعيشها مع نفسي وبنتي وزوجي وعيلتي، حاجات بسيطة عدت كان ممكن أستمتع جدا بيها لكن كنت بتجاهلها بسبب أني كنت دايما ببص للأكبر.

مفيش ست مثالية في كل حاجة، كلنا محددين بوقت وطاقة، مش هنخترع مصادر طاقة جديدة ولا هنقدر نزود الـ24 ساعة!

اتعلمت أقبل نفسي وأتقبل شعوري وأفهمه، صحيح مش بلعب طول الوقت مع دودي، لكن لو لعبت ساعة واحدة بتكون هي سعيدة جدًا وأنا بكون أسعد منها، أحيانًا بتنرفز واتعصب مبمنعش نفسي لكن بحط حدود لأني بشر وطاقتي بتخلص.

بلعب رياضة وبشتغل وبقضي وقت مش بطّال مع دودي، فاهمة احتياجاتي واحتياجات زوجي وبنتي وبعمل اللى أقدر عليه من غير ما أتحمل فوق طاقتي، بقع وبقوم وبقع وبقوم وأكمل، مبقيتش أحط توقعات أكبر من المطلوب، لكن مبطلتش أحلم وأخطط.

اقرئي أيضًا: جدول يومي لتنظيم وقتك ساعة بساعة

كلنا بنتمنى نكون أحسن أمهات في العالم ودي حاجة جميلة جدًا، المهم إن كل واحدة فينا تفهم أن الأحسن بتاعها مختلف عن أي حد ثاني.

اكتشفت أن أهم حاجة في الأمومة هي إن دودي تلاقي حضني لما تحتاجه، وتلاقي عقلي اللي تتسند عليه، وتلاقي قلبي اللي يحس بيها.

عودة إلى منوعات

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon