هل فطريات الفم تسبب حرارة عند الأطفال؟

    هل فطريات الفم تسبب حرارة عند الأطفال

    تصيبك الحيرة عندما يُصاب طفلك بالحمى وتتساءلين دومًا يا تُرى هل هذه عدوى فيروسية أم بكتيرية، لكن قد يغيب عنكِ احتمالية إصابة طفلك بالفطريات، الفطريات كائنات ضعيفة تستغل أي فرصة لضعف المناعة وتُهاجم الجسم ثم تستقر وتبدأ الانتشار، ويعد الفم من أشهر أماكن الإصابة، إذا كنت تتساءلين هل فطريات الفم تسبب حرارة عند الأطفال أم لا، وكيف تتأكدين من إصابة طفلك بها، تابعي السطور القادمة لتعرفي الإجابة.

    هل فطريات الفم تسبب حرارة عند الأطفال؟

    فطريات الفم أمر شائع لدى الرضع والأطفال وتبدأ بظهور بقع بيضاء أو صفراء على اللسان والخد من الداخل، ويسببها نوع من الفطريات المُبيضة وهذه الفطريات تكون موجودة بصورة طبيعية على الجلد وداخل الفم لكن قد تسبب مشكلة عندما تنمو بصورة غير طبيعية فتسبب قلاع (فطريات) الفم.

    قد تسبب فطريات الفم حرارة عند الأطفال الرضع في عمر ثلاثة أشهر أو أقل، ويجب إعطاء الطفل خافض حرارة واستشارة الطبيب، أما في الأطفال الكبار فلا تسبب فطريات الفم الحمى لكن قد تظهر أعراض أخرى مثل احتقان أو حرقان الفم وظهور شقوق في جوانب الفم قد تسبب نزيفًا بسيطًا وانتشار البقع البيضاء يسبب ألمًا للطفل قد ينتج عنه رفض الطعام.

    أسباب فطريات الفم عند الأطفال

    الفطريات المُبيضة موجودة في البيئة بصورة يومية تسبب مشكلة فقط إذا زاد نموها بصورة غير طبيعية وهناك عدة أسباب قد تؤدي إلى ذلك منها:

    • تكرار تناول الطفل المضاد الحيوي في مدة قصيرة.
    • استخدام بخاخات الربو التي تحتوي على الكورتيزون.
    • ضعف مناعة الطفل.

    قد لا تؤثر فطريات الفم على بعض الأطفال إذا كانت قليلة وقد تُسبب الحكة والألم مع زيادة انتشار وتكرار الإصابة بها، لذا يجب استشارة الطبيب في هذه الحالة.

    علاج فطريات الفم عند الأطفال

    يعتمد علاج الفطريات على أعراض وعمر الطفل وصحته العامة ودرجة انتشار الفطريات، إذا كانت صحة الطفل جيدة والفطريات متوسطة قد لا يحتاج إلى تناول الدواء وقد تختفي خلال أيام، لكن إذا كانت الفطريات شديدة فقد يصف الطبيب دواء مضاد فطريات باستخدام قطارة أو كدهان للفم أو أقراص في الأطفال الأكبر سنًا.

    هناك عدة نصائح لمنع تكرار الإصابة بفطريات الفم عند الأطفال تعتمد على اتباع بعض السلوكيات الصحية للحفاظ على صحة الفم منها:

    1. غسل الأيدي بالماء الدافئ والصابون.
    2. غسل أكواب الشرب والملاعق بالماء الدافيء والصابون.
    3. تنظيف الألعاب بالماء الدافيء والصابون خاصة إذا كان الطفل يضعها في فمه.
    4. غسل الأسنان بفرشاة ناعمة لتجنب جرح الأسنان والحرص على تغيير فرشاة الأسنان بعد انتهاء مدّة العلاج لمنع تكرار العدوى.
    5. تجنب استخدام غسول الفم إلا بوصف الطبيب فكثرة استخدامها تقتل البكتريا النافعة في الفم.
    6. تناول الطفل الزبادي، لأنها تحتوي على البكتريا النافعة التي تزيد من صحة الفم ومناعته.

    تختفي الفطريات عادة بعد مرور عدة أيام من العلاج، لكنها قد تعود مرة أخرى حال عدم التزام النصائح السابقة لتجنب تكرار العدوى.

    يختلف العلاج في الأطفال الرضع فتحتاج الأم إلى استعمال كريم مضاد للفطريات على حلمات الثدي، لعدم انتقال العدوى لها، وتعقيم زجاجات الرضاعة واللهاية إذا كان الرضيع يستعملها وتتكرر العدوى مع الرضع عدة مرات في السنة الأولى من عمرهم.

    في الختام، تعرفتِ معنا إلى إجابة سؤالك "هل فطريات الفم تسبب حرارة عند الأطفال؟" وعرفتِ أسباب هذه العدوى وسُبل الوقاية من تكرارها.

      أبناؤنا أغلى ما لدينا نهتم لصحتهم ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم فيقسم تغذية وصحة الأطفال

    عودة إلى أطفال

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon