متى يذهب طفلك للحضانة؟

سن دخول الحضانة للأطفال

مع بداية العام الدراسي، أرادت صديقتي أن تُلحق ابنها بالحضانة، رغبة منها في أن يبدأ الاعتياد على الانفصال عنها بعض الوقت تمهيدًا للمدرسة، ولكنها وقعت في مأزق اختيار الحضانة المناسبة له! فقد اختلفت الحضانات كثيرًا عما كنت صغيرة، فلم تكن مكانًا تعليميًا على قدر ما كانت مكانًا نجلس فيه، نلعب ونأكل حتى تنتهى أمي من العمل لتأخذنا، أما الآن فقد أصبح الموضوع أكثر تعقيدًا والاختيارات باتت كثيرة مثل المدارس، وأصبح البحث والتدقيق واجبًا للوصول إلى أفضل الأماكن، ولأن الحضانة هي الخطوة الأولى في رحلة طفلك، سنعينك اليوم في هذا المقال لتقرري سن دخول الحضانة للأطفال وكذلك لتعرفي كيفية اختيار الحضانة المناسبة له، تابعي القراء.

سن دخول الحضانة للأطفال

دعينا نتفق عزيزتي "سوبرماما" أن هذا القرار يتوقف على طبيعة الطفل واستعداده، فمتى أصبح الطفل مندمجًا مع الآخرين ومتأقلمًا فى الأماكن الجديدة، صار من السهل إرساله إلى الحضانة، ومن ثم فالموضوع غير مرتبط بعمر معين.

ولكن من الناحية العلمية وجد الباحثون أنه لا يمكن إرسال طفلك إلى الحضانة قبل عمر ثلاث سنوات، للأسباب التالية:

  • الطفل حديث الولادة إلى سن سنة ونصف يحتاج الطفل إلى عناية خاصة واهتمام، ليس فقط للأكل والشرب ولكن للتواصل، والأم هي الأفضل على الاطلاق لتولي هذه المهمة، يليها مربية خاصة.. يليها الأهل، وتأتى الحضانة في آخر الترتيب، لأنه عادة ما يكون هناك كثير من الأطفال، ومن ثم إعطاء القدر المناسب من الاهتمام للطفل سيكون صعبًا جدًا. 
  • الطفل بين عمر السنة والنصف حتى ثلاث سنوات يحتاج إلى العناية والرعاية، وأضيفي إليها الطاقة والصبر، لأن لديه طاقة كبيرة يحتاج إلى أن يخرجها، ويحتاج إلى مكان مؤمّن يساعده على الانطلاق والاكتشاف، فهو فى سن فضولية ويحاول استكشاف ما حوله، وليس هناك أفضل من الأم للصبر والاحتضان فى مثل هذا العمر. 
  • يرى الباحثون أن الطفل الذى تحتويه أمه السنوات الثلاث الأولى يتطور بشكل أكبر، ويكون أكثر سعادة من أقرانه فى الحضانة، لأن الأم تولى عناية خاصة بطفلها وترعاه هو فقط، بينما فى الحضانة كل مربية ترعى أكثر من طفل، ومن ثم الأم أفضل بكل المقاييس.
  •  أما عن المرحلة من سن 3 إلى 5 سنوات: فنجد أنه قد يكون أكثر وقت مناسب للذهاب إلى الحضانة، حتى يتعلم الطفل كيف يتواصل مع الأطفال الآخرين، ويبدأ بالتعلم لإعداده قبل دخول المدرسة. 

كيفية اختيار الحضانة للأطفال

كي تتمكني من الاطمئنان لاختيارك المكان الأمثل الذي ستتركي فيه طفلك تأكدي من النقاط التالية:

  1. اختاري حضانة لا يوجد بها عدد كبير من الأطفال، أو يكون بها عدد كبير من المربيات. 
  2. اختاري الحضانة التى توجد بها أماكن كبيرة وواسعة للعب والتأمل، وأيضًا تكون مؤمّنة جيدًا.
  3. تأكدي من مستوى النظافة والرعاية لطفلك. 
  4. إذا كنتِ تعدين طفلك لدخول مدرسة ألمانية أو فرنسية، يفضل عند عمر السنتين أن ترسليه إلي حضانة تدرس نفس اللغة، ليس فقط ليتعود عليها، لكن لأن هناك بعض المدارس تؤكد هذا الطلب.
  5. ارسليه إلى حضانة قريبة من منزلك حتى إذا ما حدث أي ظرف طارئ تكونيين سريعة الوصول اليه.
  6. أرسلي معه احتياجاته الخاصة وتأكدي من نظافتها حتى لا يستعمل أشياء غيره.
  7. قبل أن تلحقيه بإحدى الحضانات اسألي عنها جيدًا، مستوى الرعاية والنظافة واﻷمان وتأكدي من أكثر من شخص. ومن الخبرات الشخصية للأمهات.
  8. تابعي سلوكه لحظة بلحظة وإذا لاحظتِ أي تغير سلبي في سلوكه اذهبي إلى الحضانة لمعرفة السبب، وإذا تأكدت من أنه اكتسب هذه الصفات السلبية من الحضانة فغيريها فورًا لمكان آخر.

 أخيرًا عزيزتي "سوبرماما" بعدما تعرفنا إلى سن دخول الحضانة للأطفال نعلم أن اتخاذ هذه الخطوة صعبٌ عليكِ، ولكنها خطوة حتمية في كثير من الحالات، لذا تشجعي على اتخاذ الخطوة وتأكدي فقط من اختيارك للمكان المناسب. 

تعرفي إلى مزيد من المعلومات عن احتياجات طفلك وطرق رعايته والتعامل معه لتنشئته على أسس سليمة، عن طريق زيارة قسم رعاية الأطفال في "سوبرماما".

المصادر:
How to Prepare Your Toddler for Preschool?
Daycare

عودة إلى صغار

مها حمدي

بقلم/

مها حمدي

مهتمة بوضع أساسيات صحية لحياتي، وبعد أن وجدت الطريقة المثالية بدأت بمشاركة مجتمع سوبرماما في خبرتي. وأقدم خبراتي أيضًا في سلسلة فيديوهات أم العيال على سوبرماما.

موضوعات أخرى
Friso Article 4
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon