ما الفرق بين البنت والولد في التدريب على الحمام؟

رعاية الصغار

التدريب على الحمام من أصعب المراحل التي تمر بها كل أم وتنتظر نهايتها بفارغ الصبر، وهذه المرحلة تحتاج من كل أم التمهيد لطفلها جيدًا، ومراعاة أنها سوف تعلمه شيئًا جديدًا عليه بالكامل، لذا ستحتاجين إلى الصبر وطول البال، سواء كان طفلكِ ولدًا أو بنتًا.

اقرئي أيضًا: ما توقعاتك لأول يوم في تدريب طفلك على الحمام؟

فهل هناك فرق بين تدريب الولد والبنت على الحمام؟

بالطبع هناك فرق! فكما أثبتت الدراسات التي أجريت على الأطفال من الجنسين، أن البنات تتعلم بسرعة وسهولة أكثر من الأولاد، كما أن هناك فروقات بسيطة في كيفية التدريب على الحمام يجب أن تعلمها كل أم، ومنها الآتي:

  1. الأدوات المستخدمة:

يفضل البدء باستخدام القصرية "النونية"؛ لأنها أسهل في الجلوس بالنسبة للطفل، أو استخدام كرسي مخصص لقاعدة الحمام مناسب لحجم الطفل، كما إنها تساعد على استرخاء عضلات البنت على وجه الخصوص، والتي تسمح لها بالتبول بشكل أكثر راحة.

أما بالنسبة للولد، فكثير من الأمهات تبدأ في تدريب الولد على التبول واقفًا، وهذا ما يصعِّب الأمور كثيرًا، حيث يكون عليها في هذه الحالة أن تدربه على وضعين: واحد للتبول وآخر للتبرز! لذا يفضل أغلب الخبراء أن يتعود الولد على التبول جالسًا في البداية، ومع مرور الوقت سوف يطلب بنفسه أن يتعلم الطريقة الأخرى.

اقرئي أيضًا: بالصور.. 6 منتجات للتدريب على الحمام

  1. طريقة الجلوس:

بالنسبة للبنت، عوِّديها على الجلوس وظهرها يصل لآخر نقطة في قاعدة الحمام أو القصرية، حتى لا يتطاير رذاذ البول خارج القاعدة، كما يجب أن تجلس وساقيها مفتوحتين؛ لأن هذا يعطي راحة أكبر لعضلات المهبل، فيكون من السهل عليها التبول.

أما في حالة الولد، فعوديه أن يجلس بشكل يريحه وبمجرد جلوسه يجب عليه إدخال العضو الذكري الخاص به داخل القصرية أو قاعدة الحمام حتى تتجنبي الفوضى التي سوف تحدث إن لم يفعل ذلك!

  1. الغسيل والمسح:

سواءً كان الطفل ولدًا أو بنتًا، عليكِ تعليمه كيفية فتح المياه بشكل صحيح حتى لا يتسبب في إفساد ملابسه، ومع ذلك فهذه مرحلة متقدمة لأن الطفل لن يكون قادرًا على التحكم في منسوب المياه تحكمًا جيدًا.

أما ما يجب أن يتعلمه الطفل هو كيفية المسح أو التنشيف، فبالنسبة للبنت عليك أن تعلميها أن تستخدم المناديل في المسح من الأمام للخلف حتى تتجنب حدوث عدوى في المهبل، فالبنات أكثر عرضة للإصابة بالعدوى البكتيرية في منطقة المهبل نتيجة لطريقة المسح الخاطئة.

أما بالنسبة للولد، فيجب أن يعلم أن المسح ضروري حتى لا تبتل ملابسه ومن الأفضل أن يعلمه والده بشكل دقيق كيفية مسح العضو الذكري حتى لا تلتصق به أي مناديل ورقية، وحتى لا يمسحه بشكل مبالغ فيه أيضًا!

اقرئي أيضًا: 7 خطوات سحرية تساعدك في التدريب على القصرية

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon