ما أعراض الشخصية السادية؟

أعراض الشخصية السادية

الاضطرابات الشخصية من أكثر الأمراض النفسية انتشارًا وأكثرها صعوبة في العلاج، وأحدها اضطراب الشخصية السادية، يُسبب مريض هذا الاضطراب ألمًا كبيرًا لمن حوله، فإذا كان أحد أفراد أسرتك مصابًا به، فأنت تحتاجين إلى الوعي الكامل به، لتُحسني التعامل معه، تابعي هذا المقال ستخبرك "سوبرماما" بأعراض هذا الاضطراب وأسبابه ومدى إمكانية علاجه.

أعراض الشخصية السادية

الشخصية السادية اضطراب نفسي جنسي يشعر المصاه بب بسعادة ونشوة جنسية عند إيذاء الآخرين وإذلالهم، يحمل المصاب باضطراب الشخصية السادية أعراضًا مشتركة لأمراض أخرى مثل اضطراب الشخصية الاجتنابية واضطراب الشخصية العدوانية السلبية واضطراب الشخصية الوسواسية القهرية.

لا ينجح المصاب بهذا الاضطراب في تكوين علاقات اجتماعية ناجحة بسبب رغبته في إيذاء الآخرين لتحقيق متعته الشخصية، ولا يلجأ أصحاب الشخصية السادية إلى علاج أنفسهم لأنهم لا يريدون تغيير سلوكهم الذي يسبب لهم المتعة.

وتوجد عدة أعراض لاضطراب الشخصية السادية منها:

  1. التسبب في الألم والمعاناة للآخرين.
  2. التصرف بقسوة لتحقيق مكاسب شخصية.
  3. الشعور بالإثارة جنسية عند إيذاء الآخرين.
  4. العنف أو العدائية تجاه الآخرين.
  5. السادية الجنسية.
  6. عدم الشعور بالندم.
  7. الفشل في تحمل المسؤولية.

يميل المريض إلى إيذاء من حوله شفهيًا أو جسديًا ويشعر بالسعادة عند إيلام الآخرين وإذلالهم، لكن ليس كل من يعاني اضطراب الشخصية السادية يكون قاتًلا ومغتصبًا، ولكن توجد احتمالية كبيرة لممارسة العنف والاغتصاب من قبل بعض المصابين.

أسباب الشخصية السادية

لا يوجد سبب محدد لاضطراب الشخصية السادية ربما يكون نتيجة وجود جينات وراثية أو التأثر بالبيئة المحيطة أو الاثنين معًا، مرضى هذا الاضطراب تكون لديهم رغبة شديدة في إظهار القوة والتحكم، وقد تكون أسباب هذه الرغبة الفقر أو الظلم أو تعرضهم للاغتصاب وهم أطفال أو التعرض للفشل في تجارب شخصية.

 

إذا كان الشخص لديه تاريخ وراثي للأمراض العقلية في عائلته خاصة مع الاضطرابات الشخصية تكون نسبة إصابته باضطراب الشخصية السادية كبيرة جدًا.

وإذا تعرض الشخص إلى حوادث صعبة في حياته كالتعرض للاغتصاب أو التحرش في مرحلة الطفولة أو تربى في بيئة مليئة بالضغط والتوتر فقد يكون هذا سببًا قويًا أيضًا.

أنواع اضطراب الشخصية السادية

توجد عدة أنواع لهذا الاضطراب وكل منها سمات شخصية مختلفة، كما يلي:

  1. السادي المتخاذل: له شخصية اجتنابية ويخاف من الخطر ضعيف وجبان ويتجنب المواقف التي تتطلب الشجاعة.
  2. السادي المتعسف: شخصية سلبية عنيفة وغير اجتماعية، يخيف من حوله ويُبالغ في تمثيل ألمه.
  3. السادي القهري: شخصية قهرية مهمته الرئيسية التحكم وإصدار الأوامر ويعطي نفسه الحق في ممارسة القسوة ضد أي أحد.
  4. السادي الصدامي: شخصية حدّية ينفجر ويمارس العنف البدني على المحيطين به، مُحبِط ويلجأ إلى العصبية للتغطية على شعوره بالإحباط.

علاج الشخصية السادية

لا يرغب مرضى الشخصية السادية في العلاج لأن التسبب في الألم والمعاناة للآخرين مصدر سعادتهم، لكن إذا وُجهوا للعلاج من قبل من حولهم فهناك طريقتان للعلاج كما يلي:

  1. جلسات العلاج النفسي (العلاج بالتكلم): يساعد على تقليل بعض الأعراض والتحكم قليلًا في المشاعر ومواجهة أنفسهم وأخطائهم.
  2. الأدوية: لا تساعد الأدوية في علاج هذه الحالة إلا إذا وجدت أعراض مصاحبة للمرض مثل التوتر والاكتئاب، حينها قد يصف الطبيب أدوية مضادة للتوتر وأدوية مضادة للاكتئاب لتخفيف هذه الأعراض.

ختامًا، مريض اضطراب الشخصية السادية يحتاج إلى الرعاية الطبية المستمرة ودعم من حوله ومراقبته جيدًا، وإذا كان لديك شك في إصابة أحد أفراد أسرتك بذلك، فعليك التوجه إلى الطبيب النفسي على الفور.

لمعرفة المزيد عن صحتك والعناية بها اضغطي هنا.

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon