كيف أتعامل مع طفلي إذا وجدته يلمس أعضاءه التناسلية؟

أسباب لعب الأطفال بأعضائهم التناسلية

 تتساءل عديدات عما إذا كان من الطبيعي أن يلمس الأطفال أعضاءهم التناسلية، وما الذي ينبغي عليهن فعله حيال ذلك، أولًا، لمس الأطفال لأعضائهم التناسلية أمر طبيعي تمامًا، وقرابة ثلث الأطفال الصغار يفعلون ذلك، ولا يُعد ذلك دليلًا أو مؤشرًا إلى أن طفلك لديه مشكلة ما أو أنه قد يستمر في فعل ذلك طوال الوقت، فكثير منهم لديهم عادة اللعب بأعضائهم التناسلية، ومع ذلك، باستثناء أي مشكلات طبية، فهذا سلوك طبيعي تمامًا ولا داعي للقلق بشأنه، في هذا المقال تعرفك "سوبرماما" بأسباب لعب الأطفال بأعضائهم التناسلية، وماذا عليك فعله للتعامل مع هذه العادة، إذا كانت موجودة لدى طفلك.

أسباب لعب الأطفال بأعضائهم التناسلية

إن الطفل في سنواته الأولى لا يفرق بين أعضاء جسمه، ولكن عندما يصل إلى مرحلة اكتشاف ذاته والتعرف على العالم من حوله فإنه يلمس كل شيء، ومن بين ما يلمسه عضوه التناسلي، ويزيد اهتمامه بذلك العضو عند إحساسه بشعور لطيف نتيجة للمسه، فكوني على ثقة بأن الطفل لا يكون مدفوعًا إلى فعل ذلك إلا نتيجة حبه للاستكشاف.

يعتبر لمس المنطقة التناسلية أو خدشها أو شدها مجرد نشاط طبيعي للأطفال، خاصة بين ينتين وست سنوات، وبالنسبة للذكور قد يصبح الأطفال الصغار أيضًا أكثر وعيًا بانتصابهم الطبيعي.

في السطور التالية، نقدم لكِ بعض النصائح للتعامل مع هذا السلوك، ولكن ضعي في اعتبارك أن لمس طفلك أو طفلتك لأعضائهم التناسلية قد يكون له سبب عضوي، وفي هذه الحالة ينبغي عليكِ اللجوء إلى الطبيب أولًا للتأكد من أن ذلك ليس ناتجًا عن شعورهم بألم ما أو التهابات أو ما شابه.

ماذا أفعل عندما أجد ابني يلمس أعضاءه التناسلية؟

إياكِ وتعنيف طفلك عند لمسه عضوه التناسلي، كونه لن يفهم سبب هذا التعنيف، وربما يدفعه ذلك لتكرار الأمر بعيدًا عن رقابتك، ولكن حاولي فعل ما يأتي:

  • إلهاء طفلك عن طريق اللعب:  يمكنك أن تطلبي من طفلك أن يشاركك اللعب، لصرف انتباهه بعيدًا عن اللعب بأعضائه التناسلية.
  •  اطلبي منه مشاركتك نشاطًا ما: حال وجدتِ طفلك يعبث بأجزاء من جسده، وجهي النداء له واطلبي منه مشاركتك في صنع حلوى ما أو مشاركتك الطبخ، وسيتوقف عن اللعب بعضوه ويستعمل يده في النشاط الجديد الذي طلبتِ منه القيام به.
  •  حاولي شرح مفهوم الخصوصية لطفلك: كثير من الأمهات يشعرن بالانزعاج الشديد حينما يلمس أطفالهن أعضاءهم التناسلية أمام الآخرين أو في الأماكن العامة أو خارج المنزل بشكل عام، إذا كنتِ تعانين من هذا الأمر، فعليكِ أن تشرحي لطفلك أو طفلتك أن هذا الأمر غير مستحب ويمكنك تشبيه الأمر بالدخول إلى الحمام لقضاء الحاجة أو الاستحمام، واشرحي له أنه لا يمكننا لمس هذه الأجزاء من أجسامنا أمام الآخرين.
  •  الاتفاق على كلمة سر لتنبيهه: إذا كنتِ تتعرضين للإحراج عند لمس أطفالك أعضاءهم أمام الآخرين، يمكنك الاتفاق على كلمة سر لتنبيههم حال إقدامهم على ذلك، اختاري كلمة سهلة وغير سيئة.
  •  اقضي مزيدًا من الوقت مع طفلك: من أكثر الوسائل فاعلية للتخلص من هذا السلوك قضاء مزيد من الوقت مع طفلك والاهتمام به، عانقي طفلك وأشعريه بقربك منه.
  •  ناقشي طفلك بهدوء في الأمر: لا تيأسي أو تملّي أبدًا عند محاولة تعديل سلوك طفلك، أعيدي عليه الأمر مرارًا وتكرارًا بأسلوب جيد حتى تتغلبي على السلوك الذي ترفضينه. 

أوضحنا لكِ بعض أسباب لعب الأطفال بأعضائهم التناسلية، وفي النهاية، هذا السلوك ينتهي تلقائيًا، فلا تعطي الأمور أكبر من حجمها، وتذكري أن تتحلي بالصبر دومًا عند التعامل مع طفلك، خاصة عند محاولة تعديل سلوك ما، ولا تعاقبيه بدنيًا ولا تنهريه عند لمس أعضائه، ولا تحاولي تقييد حركة يده  ليتوقف، ومن المهم ألا تصِفي سلوكه بالسيئ أو الشرير أو أي أوصاف أكبر من مستوى إدراكه، ولا تهدديه، لأن القيام بذلك قد يسبب له ضررًا نفسيًا.

المصادر:
What Do I Do About My Toddler Playing With His Penis?
What To Do When Your Toddler Plays With Their Genitals
When Toddlers Touch Themselves:The Best Way to Handle a "Touchy" Situation

عودة إلى أطفال

سلمى حسين محمد حسين

بقلم/

سلمى حسين محمد حسين

مترجمة وكاتبة من كاتبات سوبرماما، أؤمن بأهمية الكتابة كوسيلة لإثراء العقول ونشر المعارف وتسجيل التجارب وتناقلها. وأرى أن الكتابة والقراءة وسيلتان للتحليق في أفق أوسع. أعيد اكتشاف العالم والأشياء من حولي مع صغيرتي لين، نكتشف معًا وأوثق بالكتابة.

موضوعات أخرى
FRISCO ARTICLE 3
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon