6 نصائح للتعامل مع المشاكل العائلية لأهل الزوج

كيفية التعامل مع المشاكل العائلية

المشكلات العائلية مع الزوج أو أهله من أصعب الأمور التي تواجه قطاعًا كبيرًا من المتزوجات، خاصة حديثات الزواج منهن، ونظرًا إلى أن نجاح العلاقة بينك وبين زوجك لا يقتصر على حسن علاقتكما معًا فقط بل يتسع ليشمل علاقتكِ مع أهل زوجك في هذا المقال سأقدم لك بعض النصائح بخصوص كيفية التعامل مع المشاكل العائلية، سواء كانت بينك وبين زوجك أو بينكِ وبين أهله.

اقرئي أيضًا: كيف تتعاملين مع مشكلة تدخل أهل الزوج في حياتكما؟

كيفية التعامل مع المشاكل العائلية

تتعرض كثيرات من المتزوجات إلى عديد من المشكلات العائلية، سواء بينها وبين زوجها لاختلاف الرغبات وطريقة التفكير بينهما، أو بينها وبين عائلة زوجها نتيجة عدم استعياب كل طرف لطبيعة العلاقة الجديدة ومتطلباتها، إذا كنت تعانين من ذلك، إليك بعض النصائح التي تهون عليكِ الأمر:

  1. تحلي بالهدوء ولا تتخذي قرارات انفعالية من شأنها تأجيج المشكلة وتعقيدها بشكل أكبر، كي لا تستفزي الطرف الآخر وتضيعي حقك.
  2. لا تتحدثي مع زوجك أو أهل زوجك بصوتٍ مرتفع، فالصوت العالي يجعل المشكلة تتفاقم، وسيتحدث زوجك في المقابل بصوتٍ عالٍ، وعندها سيتحول النقاش إلى شجار، وربما يكون الخلاف صغيرًا في البداية ولا يتطلب الوصول إلى هذه المرحلة من الحدة.
  3. تجنبي تمامًا بدء الشجار مع زوجك أو أي طرف من أهله أمام اﻷبناء أو اﻷصدقاء، إن كنتِ ترغبين في حل المشكلة، وعدم ترك ذيول متشعبة لها في كل مكان ولا تسمحي لأحد من عائلتك بالتدخل بينكما، ولا تروي مشكلاتك أنتِ أو زوجك لأحد، إلا لو كان شخصًا متخصصًا تلجئين له للاستشارة. تعرفي متى تلجئين  أنت وزوجك إلى مستشار علاقات زوجية من هنا.
  4. لا تتركي الجلسة قبل حل المشكلة، فإن حدثت مشكلة ما اطلبي من زوجك تحديد موعد لنقاشها وحلها ولا تطيلا الأمر، وإن كانت هناك ضرورة للتفكير في الأمر، فاسمحي له ولنفسك بذلك وأجلا النقاش قليلًا.
  5. اتفقي مع زوجك على وضع إطار محدد للتعامل مع أهل زوجك، حال تسببهم في نشوب خلافات عائلية، وعليك في تلك الحالة معاملة أهله بالود والحسنى، واتركي لزوجك الحرية الكاملة في الاتصال والمودة والتعاملات مع أهله بكل أشكالها سواء المادية أو المعنوية، ولكن اتفقي معه أن حياتكما الزوجية أمور تخصكما أنتما فقط، ويجب ألا يتدخل فيها أي طرف.
  6. اختاري الوقت المناسب للتحدث مع زوجك في أسباب نشوب أي مشكلة بينكما أو بينك وبين أهله، وإن لم يكن هناك توقيت مناسب يمكنكِ خلق اﻷجواء للمناقشة. فبعض الزوجات يتخيلن أن التحفز والتجهم وتجنب الزوج أو أهله، تمهيد مناسب للخلاف، لكن العكس هو الصحيح، فتعاملي مع زوجك خلال اليوم بطريقة طبيعية، كي يتقبل حديثك عن المشكلة بطريقة إيجابية. 

اقرئي أيضًا: 11 نصيحة ذكية للتعامل مع الخلافات الزوجية

كيف أتعامل مع أهل زوجي؟

توطيد علاقتك مع أهل زوجك من الأمور المهمة ليس فقط للتقليل من المشكلات والخلافات الزوجية ولكن لتنعمي بحياة هادئة وتكسبي حب زوجك وليتمتع أبناؤك بالصحة النفسية والاستقرار العائلي اللذين يوفران لهم السعادة والنجاح فى حياتهم، ولأن الأمر يستحق ومهم لكل زوج وزوجة في حياتهما الزوجية والعائلية، فيما يلي بعض النصائح التي تساعدك على حسن التعامل مع أهل زوجك.

  • تقبلي الآخرين، نحن جميعًا مختلفون في الأِشكال والطباع ولكننا خُلقنا لنعيش معَا، لذا عليكِ تقبل الآخرين، وركزى على مميزاتهم وتعلمي كيف تتكيفين مع العيوب وتتقبلينها برضا، واعلمي أن تقدير الاختلاف بين الناس في طريقة التفكير والتصرفات، من أسس العلاقات الاجتماعية الناجحة.
  • شاركيهم على قدر الإمكان، من أكثر المشكلات التي تتسبب في نشوب خلافات عائلية محاولة الزوجة عزل زوجها وأبنائها عن أهل زوجها والعكس بالعكس، ولكن نصحيتي لكِ أن تدعيهم يشعرون أنكِ فرد من العائلة، يهمك كل ما يهمهم، كوني أول الموجودين والمشاركين فى السراء والضراء، فالمجاملات الاجتماعية من أكثر الأشياء التي تؤلف بين القلوب. 
  • اطلبي النصيحة، تعمدي طلب النصيحة من حماتك حتى لو كانت بشأن الأمور البسيطة لتشعر بمدى اهتمامك برأيها وخبراتها، كإعداد الطعام وتربية الأبناء، وتأكدي أنك ستستفيدين من نصائحها لفارق الخبرة، واختلاف الخلفية الثقافية والفكرية، يمكنك الاستفادة بما ينفعكِ من النصائح.
  • لا تورطي زوجك مع أهله، لا تقعي في الفخ الذي سقط به غيرك وأدى في النهاية إلى خراب زيجاتهم، فلا تستقوي بزوجك على أهله، إذا حدثت بينكِ وبينهم مشكلة، حتى لو كنتِ على صواب، ودائمًا ركزي على الحلول لا المشكلات.
  • عاملي حماتك كما تحبين أن تعاملك زوجة ابنك أو زوج ابنتك في المستقبل، كوني ابنةً لهم، ولا تجعلي من نفسك خصمًا في حلبة صراع لا بد من فائز فيها ومهزوم.
شاهدي في الفيديو كيف تكسبين قلب حماتك بتصرفات بسيطة تقدمها لكِ أستاذة نجلاء محفوظ، كاتبة وخبيرة تنمية بشرية ومستشارة اجتماعية.

كيفية التعامل مع الزوج التابع لأهله

تبعية الزوج لأهله من المشكلات التي تزعج قطاعًا كبيرًا من الزوجات وتؤدي في أحيان كثيرة إلى الطلاق، إذا كنت تعانين من هذه المشكلة أيضًا إليك مجموعة من  النصائح للتعامل  مع الزوج التابع لأهله

وانتبهي عزيزتي، إلى أنك إذا طبقتِ كل النصائح السابقة لكيفية التعامل مع المشاكل العائلية، فلن تمنعيها تمامًا، فالخلافات أمر طبيعي وحتمي، لكن ستتمكين من التعامل معها وتقليل أضرارها، المهم دائمًا طرق معالجة الخلاف لعدم تفاقمه.

المصادر:
7 Strategies to Deal With Difficult Family Members

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon