علاج الإدمان عند المراهقين

علاج الإدمان عند المراهقين

يدمن بعض المراهقين المخدرات أو الكحول نتيجة للمشكلات النفسية والعاطفية خلال تلك المرحلة العمرية الصعبة، ويختلف علاج الإدمان عند المراهقين عنه لدى البالغين، وقد تكون سرية التعاطي والإنكار ردود فعل شائعة بينهم، لذلك يصبح التدخل السريع من الأهل والمقربين من أهم العوامل التي تضمن نجاح العلاج.

برامج علاج الإدمان عند المراهقين

يوجد عديد من برامج علاج الإدمان عند المراهقين مصممة لمساعدة الآباء والأبناء في التغلب على أسباب الإدمان الشائعة خلال هذه المرحلة، وتهدف إلى إعادة تأهيلهم والحصول على بيئة منزلية صحية ومناسبة لجميع أفراد الأسرة.

تنقسم برامج علاج الإدمان عند المراهقين إلى:

برامج العلاج السلوكي

يواجه أغلب المراهقين من متعاطي المخدرات بعض الاضطرابات النفسية الأخرى، مثل الاكتئاب أو القلق، ويساعد العلاج السلوكي على حل المشكلات النفسية المسببة للإدمان، وفيه يتعلم المراهقون وأسرهم مهارات مقاومة تعاطي المخدرات، والتعامل مع المحفزات أو المواقف العصيبة، والمشاعر التي تؤدي إلى الرغبة الشديدة في التعاطي.

خلال برامج العلاج السلوكي، يتعلم الآباء كذلك مهارات التواصل للتقريب بين أفراد الأسرة، وتساعد إدارة المناقشات الصادقة والمفتوحة بين الجميع في الحفاظ على بيئة منزلية صحية.

برامج العلاج الأسري

يشمل عديد من تمارين العلاج دعمَ مجموعة من أفراد الأسرة والأصدقاء المقربين، بهدف حل ما يمكن حله من مشكلات المريض، ومنها:

  • اضطرابات المشاركة بين الأفراد.
  • ضغط أفراد الأسرة على  المريض.
  • مشكلات التواصل بين أفراد الأسرة.

عادة ما تجري العلاجات الأسرية في العيادات الخارجية، ويبقى المراهق تحت إشراف الآباء ويتلقى الدعم العاطفي في أثناء خضوعه للبرنامج.

برامج دعم التعافي

لا يقتصر علاج الإدمان عند المراهقين على اتباع برامج العلاج فقط، لكن يحتاج المريض كذلك إلى الدعم بعد التعافي لضمان الوقاية من الانتكاسة. تقدم أغلب مصحات العلاج برامج مخصصة لدعم المدمنين المتعافين من خلال جلسات جماعية تحت إشراف المتخصصين. كما تركز بعض البرامج الأخرى على الرعاية والعلاج المستمرين لأعراض الانسحاب النفسي مثل الاكتئاب.

أنواع علاج الإدمان  عند المراهقين

تنقسم أنواع علاج الإدمان عند المراهقين بحسب حالة المريض وفترة احتياجه للعلاج، وكلما طالت فترة التعاطي طالت فترة التعافي، أما المريض حديث التعاطي فقد لا يحتاج إلى فترة علاج طويلة.

علاج الإدمان داخل المصحات المتخصصة

بعض برامج العلاج تتطلب فترة طويلة، لذلك يفضل المتخصصون إقامة المريض داخل مراكز علاج الإدمان لمدة محددة، للخضوع للإشراف الكامل والمتابعة الطبية المستمرة.

علاج الإدمان في العيادات الخارجية

في هذه الحالة، يحتاج المريض إلى حضور جلسات علاجية داخل العيادات الخارجية دون إقامة، فيحدد المتخصصون جدولًا يحوي نحو ثلاث جلسات أسبوعيًا، ويكون للأسرة دور كبير في هذا النوع من العلاج من ناحية الرقابة والمتابعة. كما يمكن للمريض متابعة جميع الأنشطة الحياتية بشكل طبيعي، في الدراسة أو العمل، خلال فترة العلاج.

علاج إدمان المراهقين في مجموعات

أحيانًا، يكون علاج الإدمان في جلسات مشتركة بين أشخاص لديهم ظروف متشابهة وأعمار متقاربة، خاصة خلال فترة المراهقة، أمرًا مفيدًا، إذ يقدم كل منهم تجربته الخاصة للعلاج من الإدمان، ما يحفز الجميع على التعافي بشكل أسرع.

قد يتطلب علاج الإدمان عند المراهقين كثيرًا من الوقت والجهد، لكن عليكِ ألا تيأسي وتتحلي بالصبر لتحقيق النتائج المرجوّة وإنقاذ ابنك من عواقبه.

المصادر:
Teen Addiction Treatment
Teen Addiction Recovery

عودة إلى أطفال

سمر حمدي

بقلم/

سمر حمدي

كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon