زوجي يمنعني من زيارة أهلي ماذا أفعل؟

زوجي يمنعني من زيارة أهلي

تشكو كثيرات من عدم رغبة زوجها في زيارة أهلها والتودد إليهم، بل قد يمنعها من زيارتهم كذلك، فتتساءل كثيرات "زوجي يمنعني من زيارة أهلي ماذا أفعل؟" لا شك أن الحرص على صلة الرحم من أهم القواعد التي يجب مراعاتها وتنشئة أطفالك عليها، فتبقى الزوجة في تلك الحالة في حيرة شديدة بين طاعة الأهل أو طاعة الزوج، لذا يحتاج الأمر للتعامل بحكمة شديدة لتوازن الأمور وعلاج تلك المشكلة بأفضل شكل ممكن. في هذا المقال، نخبركِ كيف تجعلين زوجك يحب أهلك ويسمح لكِ بزيارتهم. 

زوجي يمنعني من زيارة أهلي ماذا أفعل؟ 

زيارة الأهل من الواجبات الأساسية بالنسبة للزوجة، سواء كان ذلك لرعاية الآباء الكبار سنًا أو حتى للتودد إليهم وقضاء بعض الوقت معًا، كما أنه ينبغي على الزوج حسن معاملة أهل زوجته. لكن في بعض الحالات، يصبح الأمر صعبًا عند رفض الزوج لذلك، كما قد يمنع بعض الأزواج الزوجة من زيارة أهلها نتيجة بعض المشكلات العائلية، أو لرغبته الخاصة بالانعزال عنهم، لا مانع من طاعة الزوج مع إيجاد بعض الحلول الذكية. إليكِ بعض النصائح للتغلب على تلك المشكلة:

  1. تحديد الأسباب الأساسية وراء ذلك: بالتأكيد هناك سبب محدد وراء منع زوجك زيارة أهلك، قد يكون الأمر ناتجًا عن بعض الخلافات مع أحد أفراد الأسرة أو ربما عدم شعوره بالترحاب الكافي، أيًا كان السبب وراء ذلك، يمكنكِ مناقشته وإيجاد حل فعّال يرضيه تمامًا.
  2. تكرار المحاولة لتصحيح الأوضاع: حتى إن قمتِ بعدة محاولات سابقة، عليكِ تكرار المحاولات لحل المشكلة الأساسية وراء منع زوجك زيارتك لأهلك. واحرصي على إخباره بأن الزواج في الأساس هو رابط بين عائلتين، وأن زوجك هو فردًا من عائلتكِ بالتأكيد، لذا، فإنه من الجيد أن يتواجد معكِ في أثناء الزيارات العائلية وتحسين العلاقة من عائلتك أمر ضروري، كما أنه ليس مضطرًا للتفاعل مع الأشخاص لا يشعر بالراحة معهم. 
  3. تحديد مواعيد ثابتة لزيارة الأهل: إذا كان زوجك لا يفضل الذهاب بصحبتك لزيارة أهلك، فيمكن تحديد بعض المواعيد الثابتة لتلك الزيارات، على أن تكون في بعض الأوقات التي لا يوجد بها في المنزل أو يكون مشغولًا في بعض الأمور الأخرى كي لا يشعر بغيابك عنه. 
  4. التحضير لنزهات عائلية: لا شك أن قضاء بعض الوقت خارج المنزل أمر ممتع، يمكنكِ ترتيب بعض النزهات أو الرحلات لقضاء وقت أطول مع زوجك وأسرتك ليساعد ذلك على خلق جو من المرح والمتعة لكسر حاجز الرفض. قد يساعد ذلك على بناء روابط عائلية أكثر عمقًا وحل الخلافات القديمة. 
  5. تبادل الهدايا: الهدايا من الوسائل التي تساعد على تحسين الروابط الاجتماعية بين الأشخاص، فاحرصي على تقديم الهدايا لزوجك باسم عائلتك وتقديم الهدايا لعائلتك باسم زوجك. في كل الأحوال، تساعد تلك الفكرة على الشعور بالألفة والوئام وتقوية الروابط بين جميع الأطراف. 

كيف أجعل زوجي يحب أهلي؟

لا شك أن من أصعب المشكلات التي قد تواجه أي زوجة، وجود خلافات بين زوجها وأهلها، إذ يكون الأمر مرهقًا ومجهدًا للغاية، وعليها أن تكون الجسر بين هذين الطرفين باستمرار. مع ذلك، هناك عديد من الأشياء الصغيرة التي يمكنكِ القيام بها لمساعدة زوجك وأهلك على بناء علاقة صحية وإيجابية:

  • بدء العلاقة بشكل جيد: ابذلي جهدًا مبكرًا لتعريف الأطراف ببعضها، رتبي لتقديمهم بطريقة تساعدهم على رؤية الإيجابيات الخاصة بالآخر. 
  • التجمعات الودية بانتظام: حتى لو لم تبدأ الأمور على ما يرام، يمكنكِ إعادة توجيه علاقتهم بشكل إيجابي من خلال الترتيب للقاء منتظم كل فترة، اختاري بيئة مألوفة غير رسمية.
  • القيام بالأنشطة المشتركة معًا: التخطيط لبعض الأنشطة الممتعة والبسيطة مثل لعبة الطاولة أو الشطرنج يساعد على تقوية الروابط وبناء علاقة صداقة من خلال بعض المنافسة الودية التي يصاحبها كثير من المحادثات. 
  • التخطيط لبعض الأنشطة التعاونية: احرصي على طلب المساعدة في بعض الأنشطة التي تستلزم تعاون بعض الأطراف معًا، مثل التخطيط لعيد ميلاد طفلك، إذ يتطلب الأمر بناء التفاهم والتقدير لبعضنا.
  • تأكيد أهمية علاقتك بكل الأطراف: لا تخافي من التعبير عن مخاوفك وإخبار أي من الطرفين أن علاقتك به لا تقل أهمية عن الآخر. 

كيف ترضين زوجك وأهلك معا؟ 

يحتاج الأمر إلى التفكير بذكاء شديد لإنجاح الأمر، فقد يظن كل طرف أنكِ تنحازين للطرف الآخر. لذا، تحدثي لوالديكِ بشكل منفصل واعرفي السبب وراء عدم اتفاقهم مع زوجك، في بعض الأحيان قد تكون المشكلة بسيطة ويمكن تصحيحها بسهولة، بمجرد أن تصحح يمكن أن تؤدي إلى تحسن سريع في العلاقة. مع ذلك، إذا كانت المشكلة كبيرة، فقد يكون من الأفضل تخفيف جهودك وعدم التسرع في الوصول إلى تفاهم مشترك. 

حال الإقامة مع الأهل، من المحتمل أن يكون هناك بعض الصراعات الناتجة عن اختلاف العادات والطباع الشخصية، احرصي على إبراز نقاط الاختلاف ومحاولة تقبلها على أنها أمر طبيعي، شجعي كلا الطرفين على معرفة ما يحب الآخر ويكرهه، بهذا يمكنكِ التوصل إلى حلول وسط للشعور بالراحة. 

تتساءل كثيرات "زوجي يمنعني من زيارة أهلي ماذا أفعل؟" فقد يرغب بعض الأزواج في الانعزال التام عن أهل الزوجة نتيجة عديد من الأسباب. قدمنا إليكِ بعض الحلول الذكية للتغلب على تلك المشكلة، لكن تذكري أنكِ لستِ في حاجة إلى تقسيم نفسك إلى قسمين، إذا حاولتِ إيجاد الحلول المناسبة ولم تستطيعي، فلا ترهقي نفسك بالتفكير أو تشعري بالذنب نتيجة ذلك.

يمكنكِ معرفة مزيد عن كل ما يخص العلاقات الأسرية عن طريق زيارة قسم العلاقات الأسرية على "سوبرماما".

المصادر:
my husband hates my family
Ways to Deal When Your Spouse and Parents Don't Get Along
how to help your spouse and parents build a positive relationship?

عودة إلى علاقات

سمر حمدي

بقلم/

سمر حمدي

كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

موضوعات أخرى
لفترة حمل أكثر راحة إليك هذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon