زواج بلا علاقة حميمة.. هل من الممكن أن يستمر؟

العلاقة الزوجية

هل توقفتِ عن ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجك؟ هل تعلمين أنكِ لستِ وحدكِ، وأنها مشكلة تعاني منها العديد من الزيجات، لكنها مشكلة من مشكلات عادةً ما تكون من المسكوت عنها.

أحيانًا ما تكون ﻷسباب مؤقتة، كولادة طفل جديد أو ضغوط شديدة في العمل، أو تعرض أحد الزوجين لحالة مرضية، وهذا طبيعي، لكن من غير الطبيعي أن تستمر الحالة بعد انتهاء أسبابها، وأن تحاولي التأقلم عليها بدلًا من البحث عن أسبابها ومحاولة تغييرها.

عليكِ أن تبدئي في محاولة البحث عن حلول، فمشكلة مثل هذه قد تدمر حياتك الزوجية.

- البداية دائمًا هي المكاشفة، كاشفي نفسك بوجود المشكلة وكاشفي زوجك بما يعتمل في نفسك وحاولي فهم أسبابه ومبرراته.

- لا تلومي نفسك، أغلب الزوجات اللاتي يتعرضن لمثل هذا الإحساس يتكون لديهن شعورا بالرفض من الطرف الآخر مما قد يهز من ثقتهن في أنفسهن .

- راقبي عاداتكما اليومية:هل تقضيان الوقت على الإنترنت بدلا من الجلوس والتحدث معًا؟ هل يتناول كل منكما طعامه في وقت مختلف؟ هناك الكثير من الأنشطة والعادات اليومية الهامة التي تحتاجان لممارستها معًا.

- هناك أشياء بسيطة يمكنكما ممارستها لتقوية الروابط العاطفية بينكما، مثل تبادل القبل، والإمساك بأيدي بعضكما البعض، والابتسام وتبادل العناق.

- استعيدا ذكرياتكما الحميمة، كذكرى قبلة ساخنة أو إحدى المرات المثيرة التي مارستما فيها العلاقة الحميمة.

- تبادلا الغزل، أخبريه كم يبدو وسيمًا ومثيرًا في هذا القميص أو أرسلي له رسالة قصيرة تحمل مشاعرك الدافئة.

- استعينا بمستشار علاقات زوجية إن لزم الأمر أو طبيب مختص لو كانت المشكلة صحية

اقرئي أيضا: أنت وزوجك متى تلجئان لمستشار علاقات

 

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon