4 تمارين رياضية للأطفال في سن المدرسة

تمارين رياضية للأطفال في المدرسة

جميعنا يعلم أهمية الرياضة للأطفال لبناء جسم سليم، لكن هل تعلمين عزيزتي أنها كذلك تساعدهم على التركيز في الدراسة، وأن مقولة العقل السليم في الجسم السليم لم تأتِ من فراغ؟ إذ تساعد، خاصةً في فترة الصباح قبل بدء اليوم الدراسي، على تصفية ذهن الطفل، وزيادة قدرته على الاستيعاب واستقبال المعلومات، وجعله أكثر نشاطًا، في هذا المقال نخبركِ بأهمية التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة، وأمثلة عليها، وبعض الأنشطة الحركية الممتعة التي يمكنكِ تشجيع الأطفال على ممارستها.

أهمية التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة

يسعى عديد من المدارس الآن إلى تشجيع الأطفال على ممارسة بعض التمارين الرياضية قبل بدء اليوم الدراسي، لأهميتها لصحة الطفل في العموم، وتأثيرها الإيجابي في قدرته على الاستيعاب والتركيز، وممارسة الرياضة لها عديد من الفوائد، منها:

  1. تفريغ الطاقة الزائدة:
    إذا كنتِ تعانين مع طفلك من عدم قدرته على الجلوس فترات طويلة والتركيز في أثناء القيام بالواجبات المدرسية، فإن ممارسة التمارين تساعد على تفريغ الطاقة الزائدة، ما يجعله أكثر تركيزًا وهدوءًا خلال القيام بواجباته.
  2. تحسين الأداء الذهني:
    تساعد التمارين على ضخ مزيد من الدم إلى المخ، ما يساعد بدوره على زيادة مستوى الأكسجين والجلوكوز بالمخ، الأمر الذي  ينعكس على الأداء الذهني للطفل وقدرته على الاستيعاب.
  3. تعزيز مستوى الطاقة:
    يؤدي المجهود البدني الذي يبذله الطفل في التمارين إلى تنشيط الدورة الدموية في الجسم، ما يؤدي بدوره إلى زيادة مستويات الطاقة.
  4. تحسين الحالة المزاجية:
    يرتبط النشاط البدني بزيادة مستوى السيراتونين بالمخ، أو كما يُعرف بهرمون السعادة، والذي يساعد على تحسين الحالة المزاجية للطفل.
  5. تقليل التوتر:
    إذا كان الطفل يشعر بالتوتر من الذهاب إلى المدرسة، خاصةً إذا كانت المرة الأولى له، فإن ممارسته للتمارين الرياضية تساعد على تقليل الشعور بالتوتر والتخلص من القلق.
  6. تحسين الذاكرة:
    إذا كنتِ تعانين مع طفلك من مشكلة النسيان التي تؤثر سلبًا في قدرته على الحفظ والاستذكار، فإن عديدًا من الدراسات أكدت أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بانتظام لديهم ذاكرة أقوى، إذ يكون لديهم الجزء من المخ المتحكم بالذاكرة والتفكير أكبر من الأشخاص الذين لا يمارسون الرياضة، ما يؤكد أن ممارسة الرياضة تساعد الطفل بشكل كبير على التركيز في الدراسة وتعزز من أدائه الذهني.
  7. تقوية عضلة القلب والأوعية الدموية:
    ممارسة الرياضة بانتظام تساعد القلب والرئتين على ضخ مزيد من الأكسجين، ومن ثم التحكم في ضغط الدم وتقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  8. تقوية العظام:
    التمارين تزيد من قوة العظام، وتجعل الأطفال أقل عرضة لهشاشة العظام والكسور.
  9. زيادة القوة العضلية:
    تساعد ممارسة التمارين الرياضية الأطفال على التحكم بشكل أفضل في العضلات وتقويتها وتنسيق الحركة بشكل جيد، ما يساعد على تقليل تعرضهم الإصابة.

اقرئي أيضًا: متى تكون آلام العضلات عند الطفل مؤشرًا خطرًا؟

تمارين رياضية للأطفال في المدرسة

يمكن للطفل ممارسة عديد من التمارين الرياضية البسيطة التي لا تحتاج إلى مجهود بدني عنيف قد يرهق الطفل ويؤدي إلى نتائج عكسية، وفيما يلي بعض التمارين التي يمكنكِ ممارستها أنتِ وطفلك في الصباح لتنشيط الدورة الدموية وزيادة القدرة على التركيز:

  1. الركض في المكان:
    ويمكن ممارسته في المنزل بسهولة، ولا يحتاج سوى أن يقف الطفل مستويًا ثم يركض في مكانه لمدة دقيقة مع البدء بصورة سريعة ثم الإبطاء تدريجيًا حتى ينتهي الوقت.
  2. القفز في المكان:
    اطلبي من الطفل أن يقفز في نقطة ثابتة لمدة 30 ثانية أو عشر مرات.
  3. القفز مع فتح الساقين والذراعين:
    ويساعد هذا التمرين على تنسيق حركة الذراعين والساقين مع القفز، اطلبي من الطفل أن يقفز لأعلى مع فتح الذراعين والساقين، ويمكنكِ جعله يكرر التمرين بعدد الحروف الهجائية وينطقها في أثناء التمرين لتنشيط عدة حواس في الوقت نفسه.
  4. لمس القدمين:
    يقف الطفل في وضع مستقيم، ثم ينحني ليلمس أطراف أصابع قدميه مع الحفاظ على الظهر مستقيمًا، والبقاء هكذا  5 ثوانِ، ثم يقف مرة أخرى مع رفع الذراعين لأعلى، ويكرر التمرين 5 مرات.

أنشطة حركية للأطفال

بعض الأطفال لا يفضلون ممارسة التمارين الرياضية ويشعرون أنها مهمة ثقيلة عليهم أو فرض مدرسي، ويمكن تشجيعهم على ممارسة الأنشطة الحركية الممتعة التي ستمنحهم فوائد التمارين الرياضية نفسهًا لكن بصورة أكثر مرحًا، ومن هذه الأنشطة:

  1. الوقوف على الرأس:
    وهو من تمارين اليوجا الشهيرة التي قد يقوم بها الطفل بفطرته دون أن تخبريه بها، ويعتمد على الوقوف على اليدين ورفع الساقين لأعلى مع الاستناد على الحائط، ويساعد هذا النشاط على ضخ الدم بشكل أكبر للمخ، ويمكنكِ مساعدة الطفل على أدائه بالإمساك بساقيه حتى يعتاد الأمر.
  2. القفز بالحبل:
    وهو من الأنشطة التي يحبها الأطفال، خاصةً إذا كانت في سباق الفائز فيه من يؤدي أكبر عدد من القفزات بالحبل.
  3. تخطي الحواجز:
    كل ما تحتاجين إليه هو وضع مقعد قديم في منتصف الغرفة، واحرصي ألا يكون مرتفعًا للغاية حتى يستطيع الطفل تخطيه، ثم عمل سباق على عدد المرات التي يستطيع فيها الطفل القفز فوق المقعد بنجاح.
  4. محاكاة حركة الحيوانات:
    تقليد حركة الحيوانات من الأنشطة الممتعة التي تتضمن كثيرًا من المرح والحركة، اطلبي من الطفل تقليد قفزة الأرنب، أو قفزة الضفدعة أو حركة الطيور وهكذا.
  5. البالون الطائر:
    يُفضل أن يلعبها عدد من الأطفال في مكان مفتوح، من خلال استخدام مجموعة من البالونات، لكل طفل بالونة، واطلبي من الأطفال ألا تلامس هذه البالونات الأرض أبدًا، وسيقوم الأطفال بمزيج من القفز والركض لمنعها من السقوط.
  6. الرقص ثم الوقوف:
    وتعتمد على تشغيل أغنية مرحة وعلى الطفل القيام طوال مدة الأغنية بحركات راقصة، ثم الوقوف على الوضع نفسه عند توقف الأغنية وحتى تشغيلها مرة أخرى.

اقرئي أيضًا: كيف أشجع ابني على ممارسة الرياضة

في النهاية، فإن الرياضة أمر ضروري للغاية، وممارسة التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة تساعدهم بشكل كبير على الاستيعاب والتركيز وتحسين مهاراتهم الذهنية، لذا اجعليهم يمارسونها في الصباح لتنشيطهم قبل الذهاب إلى المدرسة، وفي أوقات الراحة من الفروض المدرسية.

ولقراءة مزيد من المقالات المتعلقة بتغذية وصحة الأطفال اضغطي هنا.

المصادر:
Exercise Games and Indoor Activities
Kids Exercise List for the Classroom or Home
Avoid Back to School Blues
Five minutes exercises for kids

عودة إلى أطفال

سارة السعدني

بقلم/

سارة السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon