ما أهمية شراء كرسي الطعام لطفلك؟

منتجات للرضع

بعد إتمام صغيركِ الستة أشهر الأولى من عمره، تبدأ مرحلة جديدة ومختلفة في حياتكما، لقد تطورت قدراته إلى حد كبير، إذ يبدأ في اكتشاف يديه ويحاول الإمساك بالأشياء، قد يتمكن من الجلوس نصف جلسة بمفرده أو مسنودًا، وتتطور حواسه بشكل كبير، خاصة حاسة التذوق، إذ يبدأ في التعرف على أطعمة ومذاقات جديدة بخلاف الحليب، وتبدأ ملامح شكله وشخصيته في الوضوح.

مراحل تدريب طفلك الرضيع على الجلوس

ويؤكد الخبراء على ضرورة تخصيص مكان محدد لإطعام الطفل الرضيع به مع تعويده على تناول الطعام بيده، كخطوة أولى في بداية تعليمه الاعتماد على نفسه وإنجاز مهامه الصغيرة بمفرده، ولتسهيل الأمر عليكِ وتجنب مزيد من الفوضى، تنصحكِ "سوبر ماما" بشراء كرسي الطعام المخصص للأطفال الرضع منذ بداية الشهر السابع من عمر صغيرك.

ما أهمية كرسي الطعام للأطفال الرضع؟

  • يساعد على تعليم الطفل الجلوس بمفرده، وينمي مهاراته الحركية عندما يحاول مد يديه للإمساك بالطعام وتناوله بنفسه.
  • يعود الطفل على تناول الطعام في وضع الجلوس، وهو أمر ضروري لتجنب إصابته بالشرقة أو الاختناق.
  • يقلل من الفوضى التي قد يحدثها صغيركِ، عند محاولته لتناول طعامه بنفسه في أي مكان آخر بالمنزل.
  • يجعل تناول طعام الطفل أكثر متعة، ويفتح شهيته عندما يجلس في المستوى نفسه على الطاولة مع والديه ويشاهدهم وهم يتناولون الطعام أمامه.
  • يساعد على تطوير عادات طعام جيدة لطفلكِ، مثل تقبل الطعام الموجود على الطاولة والالتزام بتناول الطعام مع أفراد الأسرة في أوقات محددة.

بالصور: تعبيرات وجه الأطفال عند تذوق الليمون للمرة الأولى

ما هي مواصفات كرسي الطعام؟

هناك أنواع وأشكال مختلفة لكراسي الطعام المخصصة للأطفال، فمنها البلاستيكي والخشبي والمعدني، وأغلب الأنواع يمكن طيها بسهولة، عدا الخشبي فهو غير قابل للطي، وجميع الأنواع تكون مزودة بقاعدة عريضة وثابتة حتى لا ينقلب الطفل منها مهما زادت حركته في أثناء الجلوس به، وإليكِ أشهر أنواع كراسي الطعام لتختاري منها ما يناسبكِ.

1. كرسي الطعام المرتفع:

هو أكثر الأنواع انتشارًا، وهو كرسي مبطن بالإسفنج الناعم، وبه حزام أمان لمنع انزلاق الطفل، بالإضافة إلى سنادات عالية للقدمين الصغيرتين، ويكون مزودًا بطاولة أمامية لوضع الطعام عليها وتحتوي على مكان مخصص لكوب الماء، ويمكن تعديل ارتفاع الكرسي بما يتوافق مع ارتفاع طاولة الطعام الرئيسية.

2. كرسي الطعام الأرضي:

سيناسبكِ هذا النوع إذا كانت أغلب جلساتكم على الأرض، فهو مصنع دون أرجل، ويمكن أيضًا تثبيته على كرسي طاولة الطعام، وبه أحزمة أمان لمنع انزلاق الطفل، وهو صغير الحجم وسهل الحمل والتخزين، لذا فهو مثالي في حالة السفر.

3. كرسي الطعام دون طاولة أمامية:

وهو يشبه كرسي الطعام المرتفع الاعتيادي، ولكن لا يوجد به طاولة أمامية، إذ يتيح للطفل الجلوس مع جميع أفراد الأسرة وتناول الطعام على طاولة الطعام الرئيسية، الأمر الذي يحبه الطفل عندما يشعر أنه يجلس ويتناول طعامه مثل الكبار، وهو مناسب حتى سن 6 سنوات.

مقارنة بين مقاعد السيارة جوي وسايبكس للرضع

كيف تختارين كرسي الطعام المناسب لطفلكِ؟

عندما يتعلق الأمر بأطفالنا، فإن الأمان هو العامل ذو الأولوية الأولى في الاختيار، لذا تحققي من الوزن الأقصى الذي يتحمله الكرسي، وتأكدي من جودة ومتانة المواد المصنوع منها الكرسي حتى يتحمل حركة طفلك وشقاوته.

تأكدي من المرحلة العمرية المصمم لها الكرسي قبل اتخاذ قرار الشراء، فقد يعجبكِ كرسيًّا وتفاجئين بأنه مناسب لمرحلة عمرية أكبر من سن صغيرك.

من أين يمكنكِ شراء كرسي الطعام؟

ستجدين أنواعًا وأشكالًا مختلفة من كراسي الطعام في جميع المحلات الخاصة ببيع مستلزمات الرضع، أو يمكنكِ شراؤها عبر الإنترنت من مواقع التسوق الإلكترونية الشهيرة إذا لم يكن لديكِ وقت للتسوق وزيارة المحلات بنفسك.

على الرغم من زيادة معدل الأمان بجميع أنواع كراسي الطعام، ولكن هذا لا يمنع أن تأخذي حذركِ ولا تتركي طفلكِ بمفرده في كرسي الطعام الخاص به من دون مراقبة.

المصادر:
THE GBABE
WHAT TO EXPECT

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon