ما أفضل الألعاب الموسيقية للأطفال الرضع؟

ألعاب موسيقية للأطفال الرضع

تستخدم الأمهات الموسيقى منذ ولادة أطفالهن بشكل غريزي لتهدئتهم وتسليتهم من خلال اللعب بمصادر الموسيقى المختلفة، فمعظم الأطفال الرضع والصغار يحبون الاستماع إليها والتفاعل معها بالرقص، بالإضافة إلى الأغاني والإيقاعات والنبضات، ويرتبط لحن الأغنية في عقل الطفل قبل فترة طويلة من فهمهم الكلمات، فالسمع من الحواس التي تتطور سريعًا لدى الطفلـ ولا تتوقف وظيفة الموسيقى على ذلك، فمن خلالها يمكن للأم التأكد من سلامة أذني طفلها. تعرفي معنا في هذا المقال إلى أفضل ألعاب موسيقية للأطفال الرضع، بالإضافة إلى فوائدها لهم.

أفضل ألعاب موسيقية للأطفال الرضع

يمكنك تشغيل أغانٍ بسيطة وقصيرة للأطفال الرضع عند الاستحمام أو ارتداء الملابس أو الحفاض أو تناول الطعام أو في أثناء انشغالكِ ببعض المهام والأنشطة، وإليكِ أفضل الألعاب الموسيقية التي يحبها الرضع والأطفال: 

  • الشخشيخة: تتنوع أشكال الشخشيخة في محال ألعاب الأطفال، فمنها ما هو على شكل حيوانات أو شخصيات كرتون شهيرة، وتجذب ألوانها الزاهية انتباه الطفل على الفور، ويسعد بها الطفل كثيرًا، وهي وسيلة لتسليته وإلهائه.
  • الكرات المضيئة الموسيقية: تتميز هذه الكرة المضيئة بأنه يمكن تشغيلها بلمسة بسيطة، لذلك لن يشعر رضيعك بالملل أبدًا منها، فبالإضافة إلى أنها تجذب أذنه فهي تجذب عينيه أيضًا.
  • بيانو الأطفال: يتميز بيانو الأطفال بمجموعة من الإيقاعات والأصوات المختلفة، ويحتوي على زر تشغيل موسيقى جاهزة، ويأتي مع ميكروفون للغناء لقضاء وقت مرح مع طفلك.
  • الجيتار والبوق الفرنسي والطبل: تتوافر مجموعة ألعاب أطفال مشكلة من الجيتار والبوق الفرنسي والطبلة في الأسواق، وهي وسيلة ممتعة وجذابة ليتمتع طفلك من خلالها بالأصوات المتعددة والموسيقى.

ما الألعاب المناسبة لعمر الطفل الرضيع؟

من المهم أن تعرفي أن الأطفال الرضع حتى سن 12 شهرًا لديهم احتياجات مختلفة تمامًا عن حديثي الولادة، لا يمكن تقسيم الألعاب المناسبة لكل مرحلة عمرية كالآتي:

  • الأطفال حديثو الولادة: يبلغ مدى رؤية الطفل في هذا العمر 30 سنتيمترًا فقط، ويفضل أن يرى وجهك، لذا فإن الألعاب التي تخرجين فيها لسانك أو تصنعين خلالها وجوهًا مضحكة، ستكون ممتعة له للغاية.
  • الأطفال فوق الستة أشهر: الأطفال في هذه السن يفضلون أغاني تعليم الحروف والكلمات، وكذلك التي تعزز المهارات الحركية، ويمكن تشغيل هذه الأغاني عبر الأجهزة الإلكترونية، كالتطبيقات الموجودة على الهواتف المحمولة، ولا يشترط شراء لعبة بعينها.

فوائد الموسيقى للأطفال الرضع

يمكن لطفلك أن يجني فوائد الاستماع إلى الموسيقى من الإبداع وتطوير اللغة إلى الذاكرة والذكاء العاطفي. وتساعد الموسيقى في تهدئة بكاء الطفل أو تغيير الحالة المزاجية له، وفي ما يلي أبرز فوائد الموسيقى للأطفال الرضع:

  1. تعزز الموسيقى والحركة نمو دماغ الأطفال بشكل مبكر، لأن الغناء والإيقاع والقافية تنمي المهارات الحسية والعقلية للطفل.
  2. تحسن الحالة المزاجية للطفل وتهدئه، وتخفف توتره وانزعاجه، خاصة عندما يستمع الطفل لصوتك في الغناء.
  3. تنمي الوعي الجسدي والمكاني للطفل، وتحسن التوازن من خلال الحركة أو الرقص مع الموسيقى.
  4. تزيد ثقة الطفل في نفسه، خاصة مع عزفه أمام الأهل والأصدقاء للأطفال الأكبر نسبيًّا، إذ يلقى تشجيعًا منهم، فيكسر الرهبة والتوتر لديه.
  5. تعزز مهارات التركيز والإنتاجية وتحسن ذاكرة طفلك، ويعود سبب هذا لأن الطفل يبذل مزيدًا من الجهد لحفظ كلمات الأغاني والألحان، خاصة الأغاني التعليمية.

ختامًا عزيزتي، لا تقتصر فوائد الغناء أو حتى الدندنة للطفل الرضيع على تهدئته فقط عندما يبكي، بل تساعد الموسيقى تعزز لديه ملكة الإبداع، بالإضافة إلى تطوير اللغة والذاكرة والذكاء العاطفي وتقوية حاسة السمع لديه، وهناك ألعاب موسيقية للأطفال الرضع تنمي مهاراتهم الاجتماعية، وتزيد فرحتهم ومرحهم، لذا يمكنك دمج الموسيقى في روتين وقت النوم لطفلك أو تخصيص بضع دقائق لها كل يوم لتهدئته إذا كان متوترًا وقلقًا.

أبناؤنا أغلى ما لدينا، نهتم لصحتهم  ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم رعاية الرضع.

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon