هل البهاق معدي بين الزوجين؟

هل البهاق معدي بين الزوجين

انتشرت في الفترة الأخيرة حملات توعية عن مرض البهاق وأسبابه وأعراضه وكيفية اكتشافه في وقتٍ مبكر، وعلى الرغم من ذلك ما زالت هناك بعض التساؤلات التي تخص هذا المرض، مثل هل البهاق معدي بين الزوجين؟ خاصةً أن طبيعة العلاقة الزوجية تتضمن الاحتكاك الجسدي، الذي قد يقلق بعض الناس من انتقاله سواء من الزوج لزوجته أو العكس، كذلك يظن بعض الناس أن العلاقة الحميمة نفسها قد تنقل المرض بين الزوجين، لأنها واحدة من الطرق الشائعة التي تنتقل عن طريقها كثير من الأمراض، لذا سنوضح لكِ في هذا المقال حقائق عن مرض البهاق، وما إذا كان معديًا، مع أهم أنواع الأمراض المنقولة بالجنس، فواصلي قراءة المقال.

هل البهاق معدي بين الزوجين؟

البهاق مرض مكتسب يسبب فقدان لون الجلد، ويظهر على شكل بقع عادةً ما تزداد مع الوقت، بسبب تدمير الخلايا الصباغية الانتقائي، وعلى الرغم من أنها ليست حالة مؤلمة، فهي تسبب تغيرًا في لون الجلد في صورة بقع بيضاء في أجزاء مختلفة من الجسم، وسبب البهاق غير معروف على الرغم من أن بعض الأبحاث تشير أنه من أمراض المناعة الذاتية، التي تحدث عندما يهاجم جهازك المناعي عن طريق الخطأ جزءًا من جسمك.، في حالة البهاق قد يدمر الجهاز المناعي الخلايا الصباغية في الجلد، ويعتقد بعض الباحثين أن الخلايا الصباغية تدمر نفسها، بينما يعتقد بعضهم الآخر أن بعض العوامل مثل حروق الشمس أو التوتر النفسي والعاطفي يمكن أن تسبب البهاق.

وإذا أصاب البهاق أحد الزوجين، فقد يواجه مزيجًا من المشاعر المتضاربة التي تشمل القلق على الطرف الآخر والخوف من عدم تقبل مظهره في المستقبل، أو أن يكون المرض معديًا وينتقل له بالتواصل الجسدي مع الطرف الآخر، وحتى نشعركِ بالاطمئنان عزيزتي فإن مرض البهاق ليس معديًا على عكس المعتقدات الخاطئة المتوارثة، وإن التلامس مع مريض البهاق أو حتى العلاقة الحميمة لا تنقل المرض، أما الأمراض التي يمكن أن تنتقل من خلال العلاقة الحميمة فسنوضحها لكِ فيما يلي.

أنواع الأمراض المنقولة بالجنس

يُستخدم مصطلح الأمراض المنقولة جنسيًا STD أو الأمراض التناسلية للإشارة إلى حالة تنتقل من الزوج إلى زوجته أو العكس من خلال الاتصال الجنسي غير المحمي (دون واقي ذكري) سواء المهبلي أو الفموي، ولا يعني هذا أن العلاقة الحميمة هي الطريقة الوحيدة لانتقال الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي، فقد تنتقل بعض الأمراض من خلال مشاركة الإبر، وتشمل الأمراض التناسلية الشائعة ما يلي:

الكلاميديا

أكثر الأمراض المنقولة جنسيًا شيوعًا، وتسببها بكتيريا الكلاميديا، وفي معظم الأوقات لا يصاحبها أي أعراض، وقد تظهر بعض الأعراض التي تشمل:

  • ألم أو إزعاج في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة أو التبول.
  • إفرازات خضراء أو صفراء من القضيب أو المهبل.
  • ألم في أسفل البطن.

إذا تُركت دون علاج، يمكن أن تؤدي الكلاميديا ​​إلى:

  •     عدوى في مجرى البول أو غدة البروستاتا أو الخصيتين.
  •     مرض التهاب الحوض.
  •     العقم.

وعادةً ما يمكن علاج الكلاميديا بالمضادات الحيوية.

فيروس الورم الحليمي البشري- HPV

فيروس يمكن أن ينتقل من الزوج إلى زوجته عن طريق التلامس الجلدي أو الاتصال الجنسي، هناك عديد من سلالات الفيروس المختلفة، بعضها أكثر خطورة من بعضها الآخر، أكثر أعراض فيروس الورم الحليمي البشري شيوعًا ظهور الثآليل على الأعضاء التناسلية أو الفم أو الحلق، يمكن أن تؤدي بعض سلالات عدوى فيروس الورم الحليمي البشري إلى الإصابة بالسرطان، بما في ذلك:

  •  سرطان الفم.
  • سرطان عنق الرحم.
  • سرطان الفرج.
  • سرطان القضيب.
  • سرطان المستقيم.

لا يُوجد علاج لفيروس الورم الحليمي البشري، ومع ذلك، غالبًا ما تختفي العدوى من تلقاء نفسها.

مرض الزهري

عدوى بكتيرية أخرى، غالبًا ما يمر دون أن يلاحظه أحد في مراحله المبكرة، العَرَض الأول الذي يظهر قرحة دائرية صغيرة صلبة، ويمكن أن تتطور العدوى على أعضائك التناسلية أو فتحة الشرج أو الفم، وعلى الرغم من أنه غير مؤلم فإنه شديد العدوى.

يمكن أن تشمل الأعراض اللاحقة لمرض الزهري ما يلي:

  • طفح جلدي.
  • إعياء.
  • حمى.
  • صداع.
  • ألم المفاصل.
  • نقص الوزن.
  • تساقط شعر.

إذا تُرك دون علاج، يمكن أن يؤدي مرض الزهري المتأخر إلى:

  • فقدان البصر.
  • فقدان السمع.
  • فقدان الذاكرة.
  • مرض عقلي.
  • التهابات الدماغ أو النخاع الشوكي.
  • مرض قلبي.
  • الموت.

ويمكن علاج الزهري إذا ما اكتشف مبكرًا بالمضادات الحيوية.

فيروس نقص المناعة البشري

يمكن أن يدمر فيروس نقص المناعة البشرية جهاز المناعة، ويزيد من خطر الإصابة بالفيروسات أو البكتيريا الأخرى وأنواع معينة من السرطان، في المراحل المبكرة، من السهل الخلط بين أعراض فيروس نقص المناعة البشرية وأعراض الأنفلونزا، وتشمل الأعراض المبكرة:

  •  حمى.
  •  قشعريرة.
  •  آلام.
  • تورم الغدد الليمفاوية.
  • التهاب الحلق.
  • صداع.
  • غثيان.
  • طفح جلدي.

لا يوجد علاج لفيروس نقص المناعة البشرية حتى الآن، ولكن تتوفر خيارات العلاج للتحكم في أعراضه.

السيلان

نوع آخر من البكتيريا التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، لا تظهر أي أعراض على عديد من المصابين بمرض السيلان، ولكن عند ظهورها، قد تشمل ما يلي:

  • إفرازات بيضاء أو صفراء أو خضراء اللون من القضيب أو المهبل.
  • ألم أو إزعاج في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة أو التبول.
  • كثرة التبول أكثر من المعتاد.
  • حكة حول الأعضاء التناسلية.
  • التهاب الحلق.

إذا تُرك دون علاج، يمكن أن يؤدي مرض السيلان إلى:

  • عدوى في مجرى البول أو غدة البروستاتا أو الخصيتين.
  • مرض التهاب الحوض.
  • العقم.

يمكن علاج السيلان عادةً بالمضادات الحيوية.

قمل العانة

يُعرف أيضًا بجرب العانة، وتسببه حشرات صغيرة يمكنها أن تعيش على شعر العانة، مثل قمل الرأس، وتتغذى على الدم، تشمل الأعراض الشائعة لقمل العانة ما يلي:

  • حكة حول الأعضاء التناسلية أو الشرج.
  • نتوءات صغيرة وردية أو حمراء حول الأعضاء التناسلية أو الشرج.
  • حمى منخفضة.
  • نقص الطاقة.
  • التهيج.

قد تتمكنين أيضًا من رؤية القمل أو بيضه الأبيض الصغير حول جذور شعر العانة، يمكن أن تساعدكِ العدسة المكبرة على اكتشافها، إذا تُرك دون علاج، يمكن أن ينتشر قمل العانة من الزوج إلى الزوجة أو العكس عبر ملامسة الجلد مثل الاحتكاك في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، وقد ينتقل أيضًا من خلال ملامسة الجلد للملابس أو الفراش أو المناشف المشتركة.

إذا كنتِ تعانين من قمل العانة، يمكنكِ استخدام العلاجات الموضعية والملاقط التي لا تستلزم وصفة طبية لإزالتها من جسمك، من المهم أيضًا تنظيف ملابسك وفراشك ومناشفك ومنزلك.

داء المشعرات

مرض يسببه كائن حي صغير، يمكن أن ينتقل من شخص إلى آخر من خلال تلامس الأعضاء التناسلية، وتظهر أعراضه على نسبة قليلة من المصابين وتشمل:

  • إفرازات من المهبل أو القضيب.
  • حرقة أو حكة حول المهبل أو القضيب.
  • ألم أو إزعاج في أثناء التبول أو ممارسة العلاقة الحميمة.
  • كثرة التبول.
  • عند النساء، غالبًا ما يكون للإفرازات المرتبطة بمرض المشعرات رائحة كريهة.

إذا تُرك دون علاج، فيمكن أن يؤدي إلى:

  • التهابات مجرى البول.
  • مرض التهاب الحوض.
  • العقم.

يمكن علاج داء المشعرات بالمضادات الحيوية.

الهربس- HSV

هناك نوعان من السلالات الرئيسية للفيروس HSV-1 و HSV-2، كلاهما يمكن أن ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، وهو من الأمراض المنتشرة بشكل كبير، يسبب HSV-1 الهربس الفموي المسؤول عن قروح البرد، ومع ذلك، يمكن أيضًا أن ينتقل HSV-1 من فم شخص إلى الأعضاء التناسلية لشخص آخر في أثناء ممارسة الجنس الفموي، عندما يحدث هذا، يمكن أن يسبب HSV-1 الهربس التناسلي، ويسبب HSV-2 في المقام الأول الهربس التناسلي، أكثر أعراض الهربس شيوعًا القرح والبثور، في حالة الهربس التناسلي، تتطور هذه القروح على الأعضاء التناسلية أو حولها، في الهربس الفموي، تتطور في الفم أو حوله.

تتقشر قرح الهربس بشكل عام وتلتئم في غضون أسابيع قليلة. لا يوجد علاج للهربس حتى الآن، لكن الأدوية متوفرة للمساعدة في السيطرة على تفشي المرض وتخفيف آلام القرح، يمكن للأدوية نفسها أيضًا أن تقلل من فرص انتقال الهربس من الزوج للزوجة أو العكس.

أخيرًا، إذا كنتِ ممن يتساءلن هل البهاق معدي بين الزوجين؟ فأجبناكِ عزيزتي من خلال المقال، مع أهم الأمراض المنقولة جنسيًا، وسينصحكِ الطبيب في حال وجود أي مرض منها بالامتناع عن الأنشطة الجنسية حتى تُعالج العدوى بشكل فعال، وعادةً ما سيصف جرعة العلاج لكِ ولزوجك، وعند استئناف ممارسة العلاقة الحميمة، سينصح الطبيب بارتداء العازل الطبي فترة لمنع تكرار العدوى في حال عدم شفائها تمامًا.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon