زوجي ضعيف الشخصية أمام زوجته الأولى ماذا أفعل؟

    زوجي ضعيف الشخصية أمام زوجته الأولى ماذا افعل؟

    تشكو الزوجة الثانية في كثير من الأحيان من مشكلة ضعف شخصية الزوج، فتقول زوجي ضعيف الشخصية أمام زوجته الأولى يرضخ لمختلف طلباتها، ما يشعرني بعدم حبه لي وخوفه على مصالح الزوجة الأولى وتفضيله لها وتنفيذه لجميع أوامرها، كذلك يحرص على إدخالها في أدق تفاصيل حياتنا الخاصة خوفًا من غضبها، وفي هذا المقال قررنا أن نستعرض معًا تلك المشكلة ونخبرك ببعض النصائح التي ستساعدك على الحياة كزوجة ثانية سعيدة.

    زوجي ضعيف الشخصية أمام زوجته الأولى ماذا أفعل؟

    ينبغي عليك أن تدركي جيدًا أن للزوجة الأولى حقوق وواجبات لا ينبغي التقصير فيها أو إهمالها لمجرد أنك أصبحت زوجة ثانية، لذا احرصي على أن لا تفسري احترام زوجك لها واحتياجاتها ضعف شخصية، ولكن الحقيقة أن في كثير من الأحيان يشعر الزوج متعددة الزيجات بتأنيب ضمير تجاه الزوجة الأولى لكونها تتحمل وضع قد يكون لا يرضيها ولكنها لا تمتلك القدرة على الرفض لعديد من الأسباب الاجتماعية والنفسية وغيرها، لذا قد تلاحظين أنه يحاول تعويضها بمثل تلك الأمور، وتكون تلك المشاعر السلبية المسيطرة عليك فقط من باب الغيرة، لهذا احرصي على أن تصارحي نفسك هل شخصية زوجك ضعيفة حقًا أمام الزوجة الأولى أم أنك تشعرين بالغيرة تجاهها؟ وهذا أمر فطري موجود في نفس كل أنثى، ومن ثم عزيزتي احرصي على تقدير الأمور بمقدارها الصحيح وهدئي من روعك وفكري بمنطقية أكثر بعيدًا عن المشاعر والأحاسيس، طالما زوجك يحترم مشاعرك ويقدرك ويحرص على تلبية طلباتك، فلا مشكلة من حرص زوجك على إرضاء زوجته الأولى، ولكن إذا كنت متأكدة تمامًا أن زوجك بطبيعته ضعيف الشخصية، ولا يقدر على اتخاذ قرار دون العودة إلى زوجته الأولى، حينئذ ينبغي عليك جذب زوجك إليك بشكل أكبر، فالرجل بطبيعته يحب المرأة التي تقدره ولا تتخذ موقفًا عدائيًا ضد تصرفاته، لذا احرصي على أن تكوني ملاذه الآمن الذي يجد فيه الحب والاحترام، وتدريجيًا سيحرص على مشاركتك في كل كبيرة وصغيرة مثلما يفعل مع زوجته الأولى.

    كيف تكون الزوجة الثانية سعيدة؟

    فيما يلي إليك عدد من النصائح التي قد تساعدك على أن تكوني سعيدة في زواجك من رجل متزوج:

    1. تعاملي مع زوجك بثقة بعيدًا عن الانشغال بطريقة تعامله مع الزوجة الأولى: ابتعدي عن أنماط العلاقات غير الصحية الرائجة عن الزوجة الثانية المبنية على الشك والغيرة من الزوجة الأولى لتكسبي ثقة زوجك دائمًا، فكل تلك التصرفات ستجعلك تعيشين في قلق طوال حياتك ولن تشعري بالسعادة وراحة البال أبدًا.
    2. تعلمي ثقافة التقدير والاحترام والتسامح: تلك القيم أهم أركان الحياة الزوجية السعيدة، لذا احرصي أن تجعلي شريكك يشعر أنك تقدرين أفعاله الصغيرة والكبيرة، في الوقت نفسه اطلبي ما تحتاجينه بطريقة غير عدوانية، وكوني دائمًا على استعداد لرؤية الجانب الآخر من أي موضوع محل خلاف بينكما.
    3. تناقشي مع زوجك في الموضوعات الجدلية الشائكة بينكما بحكمة: من الأمور التي ستجلب لك السعادة هي تجنب قول أشياء يمكن أن تندمي عليها لاحقًا.
    4. تغاضي عن الأذى ولا تقابليه بالأذى: من المتوقع أن تواجهي بعض السخافات من الزوجة الأولى، ولتتجنبي المشكلات لا تشغلي نفسك بأفعال غيرك ولا تجعلي زوجك يشعر بأنك دائمًا تغيرين منها، وفي الوقت نفسه اقبلي أن لدينا جميعًا عيوبًا، وأن الغفران لا يعني التغاضي عن الأذى الذي لحق بك، ولكنه سيسمح لك بالمضي قدمًا وتذكري أنها زوجته التي قد لا يقدر على البعد عنها لأسباب مختلفة، واستغلي أي فرصة لإنشاء تقارب بينك وبين الزوجة الأولى لتعيشي بسلام قدر الإمكان.
    5. تواصلي بشكل فعال عند الخلاف: استمعي إلى طلبات شريكك واطلبي توضيحًا بشأن المشكلات الزوجية التي تسبب لك انزعاجًا دائمًا، واستخدمي عبارات "أنا" بدلاً من عبارات "أنت" التي تبدو وكأنها مؤذية، مثل "أنا شعرت بالأذى عندما فعلت هذا الأمر من دون مناقشته معي".

    ختامًا، بعد أن تعرفت عزيزتي إلى إجابة سؤالك زوجي ضعيف الشخصية أمام زوجته الأولى ماذا افعل؟ احرصي على اتباع ما سبق من نصائح لتحيي حياة زوجية سعيدة قائمة على المودة والرحمة.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالعلاقة الزوجية على سوبرماما.

    عودة إلى علاقات

    ندى هشام حافظ أمين

    بقلم/

    ندى هشام حافظ أمين

    كاتبة ومترجمة، أحب الكتابة خاصة للأم إذ اكتشفت من كتاباتي في مجال الأمومة أنه لا يوجد أفضل من تقديم معلومة موثوقة تفيد حياة أشخاص آخرين مهما بدت بسيطة.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon