مميزات جهاز الثيرا لشد الوجه وعيوبه

    جهاز الثيرا لشد الوجه

    الحصول على بشرة مشدودة وناعمة وحيوية مليئة بالشباب حلم كل سيدة، كذلك التخلص من عيوب البشرة كالهالات السوداء والبقع والتصبغ، كل ذلك لم يعد مرهونًا الآن بالخضوع لعمليات التجميل الجراحية لتصحيح عيوب البشرة وشد الجلد كما كان متعارفًا عليه من قبل، مع ظهور تقنيات استخدام الليزر والعلاجات الموضعية المباشرة دون جراحة، أصبح الأمر أسهل وأفضل مما سبق، من ضمن هذه العلاجات الحديثة نسبيًا، جهاز ألثيرا لشد الوجه، والذي سنتعرف إلى مميزاته وعيوبه وتأثيره في البشرة والاحتياطات اللازمة عند الخضول لتجربته، تابعي المقال التالي.

    جهاز الثيرا لشد الوجه

    ألثيرابي أو جهاز الثيرا لشد الوجه، جهاز أمريكي وبديل غير جراحي لشد الجلد وتصحيح عيوب البشرة، يُستخدم لمواجهة علامات الشيخوخة مثل ترهل الجلد والتجاعيد على الوجه والرقبة والصدر وكذلك تدلّي منطقة الحاجب، جهاز الثيرا يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين بالبشرة باستخدام التكنولوجيا التي وافقت عليها إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية (FDA)، إذ يعطي مظهرًا حيويًا وشبابيًا ملحوظًا للبشرة.

    يستخدم جهاز الثيرا لشد الوجه تقنية تصوير الموجات فوق الصوتية، مما يسمح للطبيب برؤية طبقات البشرة الداخلية في أثناء جلسة العلاج ومن ثم تأثير الجهاز فيها والحصول على علاج موضعي مباشر لعلاج المناطق المتضررة وحدها حسب حالة البشرة، دون أن يؤثر بالسلب أو يسبب حساسية وأعراض جانبية مزعجة بتطبيق العلاج على مساحة الوجه بالكامل على سبيل المثال.

    احتياطات ضرورية قبل شد الوجه

    لا يتطلب منكِ الأمر كثيرًا من التحضيرات المعقدة قبل الخضوع لجهاز الثيرا لشد الوجه وجلساته، يمكنكِ الحفاظ على روتين الأكل والشرب والتمارين والعمل بانتظام قبل الإجراء وبعده مباشرة، بينما عليكِ القيام بالآتي:

    • يجب إزالة المكياج ومنتجات العناية بالبشرة الأخرى من المنطقة المستهدفة قبل العلاج.
    • إذا طلب منك الطبيب المعالج، يمكنك تناول الأدوية المسكنة للألم أو الأدوية المضادة للالتهابات قبل بدء الجلسة.
    • إذا كانت هذه الأدوية تؤثر في قدرتك على القيادة، فخططي لاصطحابك من قبل أحد الأصدقاء بعد العلاج.
    • تجنبي استخدام أي مستحضرات طبية أو علاجية للبشرة قبل الجلسة، أو الخضوع لجلسة الألثيرا وبشرتك ملتهبة أو بها بثور ونتوء وحبوب متقيحة كذلك.
    • قد تشعرين بالحرارة أو الوخز في أثناء جلسة العلاج، التي تستغرق بمناطق الوجه والرقبة ما يقرب من 60 إلى 90 دقيقة.

    مميزات جهاز الثيرا لشد الوجه

    يستهدف  جهاز الثيرا لشد الوجه، مناطق تحت الجلد بطاقة مركزة بالموجات فوق الصوتية، باستخدام درجة الحرارة المناسبة لدعم تجديد الكولاجين، تستهدف الطاقة الحرارية من أداة التطبيق أعماقًا مختلفة تؤثر في ثلاث طبقات، عضلات الوجه، الجلد، التجاعيد السطحية، تحفز طاقة الموجات فوق الصوتية الكولاجين والأنسجة المرنة، مما يؤدي إلى بشرة أكثر تماسكًا والتخلص من تجاعيد الرقبة، بالإضافة للمميزات الآتية:

    • شد الجلد ونضارة البشرة بعد أول جلسة مباشرة.
    • التخلص من التجاعيد حول العينين والفم والرقبة.
    • رفع الجفون وإعطاء مظهر صحي للعين.
    • يعطي بشرتك إشراقة وتوهجًا طبيعيًا.
    • يجدد من خلايا البشرة والتي تستمر في تحفيز إنتاج الكولاجين لمدة تصل إلى العام.
    • آمن وليس له آثار جانبية تقريبًا.

    عيوب جهاز الثيرا لشد الوجه

    عادة لا يسبب جهاز الثيرا لشد الوجه أي آثار جانبية، خاصة مع الخضوع للجلسات في مركز موثوق ومع طبيب موثق وخبير بكيفية التعامل مع جهاز ألثيرا، ربما تشعرين بعد انتهاء الجلسة مباشرة ببعض الحرارة والوخز الذي سرعان ما يهدأ الإحساس بهما بعد وقت قصير.

    يمكن أن تصبح مناطق الجلد المعالجة أحيانًا متوهجة أو حمراء في الساعات التالية للجلسة، وقد تحدث أحاسيس قصيرة المدى بما في ذلك الوخز والتورم. في حالات نادرة، قد يكون هناك بعض الكدمات أو التنميل، ولكنها تختفي عادةً في غضون أيام قليلة من الجلسة.

    وأخيرًا، يمكنك ملاحظة النتائج الأولى للعلاج بجهاز الثيرا لشد الوجه في غضون أيام قليلة، اعتمادًا على قدرة جسمك على إنتاج كولاجين جديد، يستمر التحسن عادةً لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر، وستستمر النتائج طالما يستمر جسمك في إنتاج كولاجين جديد وبناءً على استجابة بشرتك للعلاج بالألثيرابي، يمكنك تحديد ما إذا كان الحصول على جلسات اضافية ضروريًا أم لا.

    أسرار الأنوثة تجعلك محطًا للأنظار عليك التعرف إليها لتحسني من أسلوب حياتك، تعرفي عليها أكثر من خلال زيارة قسم جمال وموضة على سوبرماما

    عودة إلى جمال وموضة

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon