ما طرق تنمية الذكاء البصري عند الأطفال الصغار؟

الذكاء البصري عند الاطفال

الذكاء البصري أو المكاني أمر بالغ الأهمية في عديد من المجالات الأكاديمية والمهنية، إنه أحد الذكاءات التسعة في النظرية التي اقترحها عالم النفس الأمريكي هوارد جاردنر، ورغم أهميته، فإنه من النادر ما يتم تضمينه في مناهج رياض الأطفال أو الابتدائية. لكن لحسن الحظ لدينا الفرصة لتطوير مهارات الذكاء البصري عند الاطفال الصغار من خلال أنشطة بسيطة وممتعة، تعرفي إليها من خلال هذا المقال.

طرق تنمية الذكاء البصري عند الأطفال الصغار

الذكاء البصري، المعروف أيضًا باسم الذكاء المكاني البصري أو التفكير المكاني، أحد أنواع الذكاءات المهمة، وهو القدرة على تخيل الأشياء وأشكالها وعلاقاتها المكانية مع بعضها البعض في ذهن الطفل، وتذكر مواقع الأشياء والتلاعب بها من خلال تشكيل علاقات مكانية جديدة كالدوران أو التحول، ولتنمية هذا الذكاء عند الأطفال يمكن اتباع الطرق التالية:

  • الاستعانة بالأشكال الهندسية: يمكن للأم مساعدة أطفالها على تنمية الذكاء البصري باستخدام المصطلحات المكانية والأشكال الهندسية كوسيلة تعليمية في الحياة اليومية، كتعريف الطفل بالمثلث الطويل، والدائرة الكبيرة، والزاوية الحادة، أو توجيه أسئلة حول العلاقات المكانية من الداخل، مثل: هل اللعبة داخل الدرج أم خارجه؟ هل تعتقد أن القطة تحت الأريكة أم خلفها؟ مع طلب تكرار هذه المصطلحات من الطفل وشرح ما تعنيه.
  • توضيح المعاني باستخدام حركات اليد: إيماءات اليد أداة تواصل ووسيلة تعليمية قوية، وغالبًا ما يتعلم الأطفال بشكل أفضل عندما يستخدم الوالدان أيديهم في الإشارة ووصف حركات الأشياء أكثر من استخدام الكلام وحده.
  • تحميل ألعاب الألغاز والمتاهات: يمكن تحميل ألعاب الأطفال التي تعتمد على الألغاز والمتاهات على الهاتف، ليحاول الطفل استخدام عقله وتصور الأماكن من أجل الفوز.
  • اللعب بالمكعبات وألعاب البناء: المكعبات وألعاب الذاكرة والحرف اليدوية، كل هذه الأدوات يجب على كل أم أن تلعب بها مع طفلها. يساعد اللعب بمكعبات البناء والكتل الخشبية على زيادة الذكاء البصري للأطفال، وتحسين قدرتهم على التفكير والتخيل بشكل أكبر.
  • تعلم مهارة قراءة الخرائط: قراءة الخرائط تُكسب الأطفال القدرة على التفكير بشكل منهجي في العلاقات المكانية واسعة النطاق بين المواقع المختلفة بطريقة ملموسة، من خلال تعلم قراءة الخرائط وكيفية الاستفادة منها.
  • التقاط الصور الفوتوغرافية بزوايا متعددة: يمكن أن يؤدي التقاط صور لأشياء من زوايا مختلفة إلى تعزيز قدرة الأطفال على أخذ وجهات نظر بصرية مختلفة، والتعرف إلى التغيرات في الحجم.

كيفية اختبار الذكاء البصري عند الأطفال الصغار

تعزيز الذكاء البصري للطفل يساعد الأب والأم على توقع مدى قدرته على التخيل وتعزيزها، والتمتع بالمهارات البصرية، ويمكن إجراء اختبار الذكاء البصري عند الأطفال، من خلال ملاحظة بعض التصرفات والصفات الرئيسية التي قد يتمتع بها الطفل مثل:

  1. التمتع بخيال واسع، وغالبًا ما يجيد ابتكار طرق غير تقليدية أو غير متوقعة لحل المشكلات.
  2. التعلم بسهولة أكبر عند عرض المعلومات بطريقة مرئية بدلاً من السمعية.
  3. تفضيل طريقة التعلم بالصور وليس الكلمات.
  4. امتلاك ذاكرة بصرية ممتازة لاسترجاع كل ما رآه من قبل، كالأماكن والأشخاص.
  5. حب التصوير الفوتوغرافي والرسم.

ختاما عزيزتي، الذكاء البصري عند الاطفال الصغار أحد أنواع الذكاءات المهمة التي للأسف لا يلقى عليها الضوء بشكل كبير في المدارس، ولذلك يأتي دوركِ في الاستعانة بالصور والرسومات ومقاطع الفيديو لجعل ما يتعلمه طفلك أكثر إثارة للاهتمام، وتأكدي أنه لا يوجد طفل لا يتمتع بالذكاء البصري، ولكنها نسب تختلف من طفل إلى آخر، فقط تحتاجين إلى تطوير هذه المهارة والاهتمام بها بالطرق التي ذكرناها لك.

تعرفي إلى مزيد من المعلومات عن احتياجات طفلك وطرق رعايته في سنوات عمره الاولى والعناية بكل ما يخصه بزيارة قسم رعاية الصغار على موقع "سوبرماما".

عودة إلى صغار

هند يوسف محمد عبد الرحمن النحاس

بقلم/

هند يوسف محمد عبد الرحمن النحاس

تخرجت في كلية الإعلام قسم العلاقات العامة، وأكمل الآن دراسة الماجستير بجانب عملي كمحررة تقارير وأخبار في بعض المجلات والمواقع الإلكترونية.بدأ شغفي بالكتابة منذ صغري، وازداد اهتمامي بها بعد معرفتي مدى قوة الكلمة الإعلامية في التأثير بالمجتمع، ورسالتي في موقع س...

موضوعات أخرى
9months
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon