بالخطوات: أنشطة للأطفال في العيد

    انشطة للأطفال في العيد

    تنشغل الأمهات كثيرًا عن أطفالهن في رمضان، لكثرة مسؤولياتهن ما بين العمل وتحضير الطعام وترتيب المنزل وغير ذلك، فيفتقدون ممارسة الأنشطة والألعاب المخلتفة، خاصة مع المذاكرة والدراسة، لذا فالعيد مناسبة جيدة لالتقاط الأنفاس، والاحتفال وارتداء الملابس الجديدة، والخروج واللعب، وأخذ العيدية. إن لم تكن لديك أفكار لتقضية وقت ممتع مع أطفالك في هذه المناسبة، فتعرفي معنا في هذا المقال إلى أنشطة للأطفال في العيد.

    أنشطة للأطفال في العيد

    أُغلق كثير من الأماكن الترفيهية بعد أزمة كورونا، وأصبحت التجمعات العائلية محدودة، وهذا ليس بالأمر السهل بالنسبة لنا أو لأطفالنا، ولكن ما زال بإمكاننا الاحتفال في المنزل، وقضاء وقت ممتع من خلال ممارسة بعض الأنشطة لرفع الروح المعنوية لكم جميعًا، إليك بعض أمثلتها:

    عمل أوعية زجاجية مزينة بالورق الملون

    الأدوات:

    • وعاء أو برطمان زجاجي.
    • ورق ملون.
    • غراء.
    • شمعة صغيرة.

    الطريقة:

    1. ضعي الغراء على البرطمان بالكامل.
    2. دعي طفلك يمزق قطعًا من الورق الملون، ويلصقها على البرطمان.
    3. تأكدي من تغطية البرطمان بالكامل بالورق الملون، واتركيه حتى يجف.
    4. جربي مع طفلك من الليل وضع شمعة صغيرة داخل البرطمان، ووضعه في مكان آمن، سترين ضوءا رائعًا.
    5. نبهي على صغيرك أن إشعال الشمعة، لا يكون إلا تحت إشرافك دائمًا.

    تزيين المنزل بالأقمار والنجوم

    الأدوات:

    • أوراق ملونة ومجلات.
    • مقص مناسب للأطفال.
    • خيوط قوية.
    • ثاقبة ورق.
    • قلم رصاص.

    الطريقة:

    1. استخدمي الأوراق الملونة أو اجمعي المجلات القديمة.
    2. دعي طفلكِ يقصها على شكل نجوم وأقمار، ويمكنكما الاستعانة بأشكال بلاستيكية للقمر والنجمة، ليكون الرسم أكثر دقة.
    3. اثقبا النجوم والأقمار ثقبًا واحدًا بالأعلى، باستخدام ثاقبة الورق.
    4. وأدخلي أشكال الأقمار والنجوم في الخيط واحدًا تلو الآخر، ويمكن تثبيتها بشريط لاصق من أعلى بعد ذلك، إن كانت تتحرك من مكانها.
    5. علقي هذه الخيوط بالسقف أو اربطيها في الستارة، وسيحوي منزلك أقمارًا ونجومًا في كل مكان.

    شرح أهمية رمضان والعيد بطرق بسيطة

    1. اشتري كتب مناسبة لعمر طفلكِ، تقدم معلومات عن رمضان للأطفال، وعيدي الفطر والأضحى.
    2. اجلسي مع طفلك، وتحدثي معه عن هذه المناسبات المختلفة، ولماذا نحتفل بقدوم العيد، فمن الممكن أنه ما زال لا يفهم سبب الاحتفال به.

    أشياء مهمة لاكتمال فرحة الأطفال بالعيد

    قدوم العيد بحد ذاته أمر يدخل البهجة على قلوب الأطفال، فهم يرتدون خلاله ملابس جديدة، ويجمعون العيديات، ويشترون الحلوى، ويحصلون على إجازة، ويتنزهون، وفيما يلي أشياء إضافية لإبقاء أطفالك سعداء طوال أيام العيد:

    1. تخصيص وقت للأطفال: كثير من الأسر لا تجتمع بأطفالهن في العيد، ولا تخصص لهم وقتًا بمفردهم. لا بد من استغلال هذه المناسبة ومشاركتهم الأنشطة المختلفة كاللعب والفكاهة وتحضير الطعام، هذه الأشياء يحبها الأطفال وتسعدهم كثيرًا.
    2. إشراكهم في تجهيز المنزل للعيد: التجهيز للاحتفال بالعيد يتطلب بعض الجهد، كتنظيف المنزل وتزيينه، وترتيب الطاولات، وتغليف الهدايا، دعي أطفالكِ يشاركونكِ هذه الأمور، وبهذه الطريقة لن يشعروا بالإهمال، وبالتالي لن ينعزلوا ممسكين الأجهزة الإلكترونية لساعات طويلة.
    3. تقديم الهدايا: فاجئي أطفالكِ في أول يوم العيد بالأغراض التي يحبونها، فعندما يفتح كل منهم الهدية التي كان ينتظرها، سيشعر بسعادة غامرة بالتأكيد.
    4. صنع بطاقات العيد معًا: جميع أفراد الأسرة يمكنهم أن يشاركوا في صنع بطاقات العيد، استغلي هذه المناسبة وتهادوا كروت معايدة من صنع يديكِ وأطفالكِ.
    5. خبز كعك العيد مع أطفالك: لست بحاجة إلى أن تكون طباخة ماهرة لإتقان الوصفة، إنها مجرد وسيلة للتفاعل، ومشاركة الوقت مع أطفالك، لأنهم يحبون الطبخ، وسيسعدون برؤية نتيجة ما فعلوه.
    6. تعليق البالونات: عندما تنفد الأفكار، فيمكنك شراء بعض البالونات ونثرها في البيت، فهي تضفي بشكل تلقائي جوًّا ممتعًا، ويحب الأطفال اللعب بها، وهناك كثير من الأفكار التي يمكنك تجربتها، كوضع بعض الأرز داخلها ورجها بعد النفخ، والرقص معًا، وتسجيل بعض مقاطع الفيديو المضحكة، أو إلقائها على الأطفال من الشرفة.
    7. تجربة تسريحة شعر جديدة لابنتك: حتى لو لم تخرج من البيت، سيكون من الجميل عمل تسريحة شعر جديدة لابنتك، ويا حبذا إن كانت من اختيارها مع الملابس الجديدة، فهذا سيسعدها ويرفع روحها المعنوية كثيرًا.

    ختامًا عزيزتي، اجعلي العيد مناسبة مميزة، واصنعي أنشطة للأطفال في العيد، بأفكار بسيط ومنزلية، لأن الاحتفال بهذا اليوم ومشاركتهم فرحتهم سيرفع من روحهم المعنوية والنفسية، ويزيد من تلعقهم بك، ولا تستسلمي للتلفاز والأجهزة الإلكترونية التي تعزلهم عنك.

    اختاري ألعاب طفلك بعناية، وشاركيه اللعب حتى يتعلم وينمي مهاراته في الوقت نفسه، ولمعرفة أنشطة أخرى، زوري قسم رعاية الأطفال على موقع "سوبرماما".

    عودة إلى أطفال

    هند يوسف محمد عبد الرحمن النحاس

    بقلم/

    هند يوسف محمد عبد الرحمن النحاس

    تخرجت في كلية الإعلام قسم العلاقات العامة، وأكمل الآن دراسة الماجستير بجانب عملي كمحررة تقارير وأخبار في بعض المجلات والمواقع الإلكترونية.بدأ شغفي بالكتابة منذ صغري، وازداد اهتمامي بها بعد معرفتي مدى قوة الكلمة الإعلامية في التأثير بالمجتمع، ورسالتي في موقع س...

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon