علامات تؤكد أنكِ تُحبين طفلكِ بما يكفي

علامات-تؤكد-أنكِ-تُحبين-طفلكِ-بما-يكفي

يراود الأمهات دائمًا شعور هل أنا أم جيدة أم لا؟ هل أحب طفلي بما يكفي أم لا؟ وهذه الأسئلة قد تولد داخلك مشاعر سلبية، تجعلك تشعرين بالتقصير طوال الوقت، ولكن لكي نطمئنك، هذه هي العلامات التي تؤكد لكِ أنكِ تُحبين طفلكِ بما يكفي.

اقرئي أيضًا: طبيب يحذر الأمهات من تناول أطفالهن لمكملات الكالسيوم

علامات تؤكد أنكِ تُحبين طفلك بما يكفي

هذه العلامات إذا ظهرت عليكِ تؤكد أنكِ تُحبين طفلكِ بما يكفي، وهي:

تُحبين طفلكِ/طفلتكِ حُبًا غير مشروط

تُحب الأم أطفالها حبًا غير مشروط دون مقابل، وهذا هو أصدق حُب في العالم.

اقرئي أيضًا: دراسة: ضحكة الأم تعزز من نمو دماغ طفلها

لا تؤذي طفلكِ/طفلتكِ

نسمع أن هناك بعض الأمهات يؤذون أطفالهن إما بالضرب أو بالمجهود البدني زيادة عن طاقتهم، ولكن إذا كنتِ لا تؤذين طفلكِ فأنتِ بذلك تُحبينه بما يكفي.

دائمًا تفعلين الأفضل لطفلكِ/طفلتكِ

تفكر الأمهات دائمًا في الأفضل لأطفالها، من حيث المدارس، الملابس، الطعام، إذا كنتِ تفعلين هذا فأنتِ تُحبينه بما يكفي.

تضعين دائمًا احتياجات طفلكِ قبل احتياجاتك الخاصة

دائمًا ما تُضحي الأم في سبيل أطفالها، فنجدها تفضل دائمًا احتياجات طفلها عن احتياجاتها الشخصية، وإذا كان لديها مبلغ من المال تُحضر لطفلها ما يريده أولًا ثم بعد ذلك تُفكر في نفسها.

تريدين دائما أن تكوني مع طفلكِ

إذا غاب طفلكِ عنكِ، تبحثين عنه في لهفة وحب واشتياق، هذا يدل على أنكِ تُحبين طفلكِ بما يكفي.

تشعرين دائمًا أن أهم شيء في العالم هو طفلكِ

لا يهمك أي شيء في العالم سوى طفلكِ، إذا كان بخير تشعرين أن العالم كله بخير.

تكونين سعيدة بالبقاء مع أطفالكِ في المنزل طوال اليوم

تُحبين اللعب والجلوس مع أطفالك في المنزل، ولا تشعرين بالملل عند قضاء الوقت مع أطفالكِ وتبتكرين لهم ألعابًا مسلية، وتصنعين معهم ذكريات لا تُنسى، فأنتِ بذلك تُحبينهم بما يكفي.

اقرئي أيضًا: 4 نصائح مهمة من طبيب أطفال للأمهات

لا تكرهي طفلكِ أبدًا

بعض الأمهات يصبن باكتئاب ما بعد الولادة، ما يجعلهن لا يريدن رؤية أطفالهن، ولكن هذا الأمر يحدث دون وعي وإدراك منهن وليس لهن ذنب فيه، ولكن إذا كنتِ لا تشعري بالكره تجاه طفلكِ أبدًا، فأنتِ بذلك تُحبينه بما يكفي.

تشعرين بالسعادة في كل مرة تنظرين فيها إلى طفلكِ

بمجرد النظر لوجه طفلكِ الجميل، و تجدينه يبتسم لكِ ويلاعبك ويضحك معك، تشعرين بالسعادة، ويذهب عنكِ أي ضيق أو زعل.

لا تتذمري من استيقاظك آخر الليل مع طفلكِ

نقدر مجهودك الكبير مع طفلكِ، ونعلم أن الاستيقاظ آخر الليل لإرضاعه أو تلبية احتياجاته الأخرى أمرٌ مرهق، ولكن نعلم أنكِ تفعلين ذلك دون تذمر، وهذا سبب كافٍ يؤكد لكِ أن تُحبين طفلكِ بما يكفي.

وأخيرًا أخبرينا يا "سوبرماما" كم علامة من هذه العلامات موجودة فيكِ؟

عودة إلى أطفال

نانسي الرويني

بقلم/

نانسي الرويني

أعمل كاتبة محتوى بقسم التسويق بسوبرماما "Digital Marketing". أحب الكتابة وأجدها المتنفس الوحيد للتعبير عن مشاعرنا حين يعجز اللسان عن ذلك!

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon