20 طريقة للتوفير في المصاريف عند استقبال مولود جديد

ميزانية

مجرد التفكير في الأعباء المالية التي ستزيد بقدوم المولود الجديد قد يفسد عليكِ فرحتك. فمع غلو الأسعار، أصبحت تكاليف الولادة ومستلزمات البيبي باهظة الثمن، لدرجة تجعل البعض يفكر ألف مرة قبل قرار الإنجاب، لكنها سنة الحياة ونحن جميعًا في حاجة ليد صغيرة حانية تهون علينا مشاق الحياة وطفل جميل يملأ المنزل لعب وضحك. فهل من الممكن أن توفري في نفقاتك إذا كان لديك مولود جديد؟ أعدك إذا اتبعتِ نصائح "سوبرماما" أن توفري مبالغ كبيرة قد تضيع دون جدوى فقط لمجرد أن لديك "بيبي".

20 نصيحة للتوفير بعد ولادة مولود جديد:

  1. لا تختاري مستشفى الولادة ذات تكاليف عالية، فعلى الأرجح ترجع هذه الفروقات المادية إلى الخدمات الفندقية ووسائل الراحة المتاحة في كل غرفة.
  2. لا تتركي كل ذلك بعض مستلزمات المولود الجديد التي يهديها المستشفى لكِ خلفك عند المغادرة لكي لا تضطري لشرائها من جديد، مثل الحفاضات وكريم الحفاض وكحول السرة وقطرة العين وترمومتر. 
  3. احرصي على الرضاعة الطبيعية فسوف توفر لك الكثير، فقد زادت أسعار الحليب الصناعي زيادة بالغة. وشاهدي الكثير من مقاطع الفيديو التعليمية حول كيفية الرضاعة لكي لا تضطري للجوء للرضاعة الصناعية، واسألي المستشفى إذا كان يوفر لك استشارة إخصائية رضاعة ضمن تكاليف الولادة لكي لا تضطري لزيارة إحداهن فيما بعد.
  4. لا تتعجلي في شراء ساتر الرضاعة وفوط الرضاعة (التي تمتص حليب الثدي الزائد) قبل الولادة وخوض تجربة الولادة الطبيعية، فقريبتي اضطرت للتوقف عن إرضاع ابنها بعد شهر من الولادة لظروف صحية، وبالتالي لم تحتج إلى أي من أغراض الرضاعة.
  5. لا تشتري ملابس للبيبي بمقاسات أكبر بكثير من سنه الحالي، لأن الأطفال يمرون بطفرات نمو وتختلف أجسامهم عن المعايير العادية.
  6. لا تشتري تلك الأطقم التي تتكون من أكثر من قطعة، فقد يتسخ أحد أجزاء الطقم وسوف تضطرين حينها لغسل الطقم بالكامل.
  7. احرصي على شراء ملابس تصلح للجنسين، فبجانب أن بعض الأطباء قد يخطئون في معرفة النوع، فإنك قد ترزقين بمولود ولد، يليه فيما بعد مولودة بنت. وهذا يعني أن ملابس الابن الأكبر لن تصلح للمولودة الجديدة.
  8. فكري في اقتراض ملابس السبوع أو الملابس المصممة لمناسبات بعينها من إحدى معارفك، لأنه على الأرجح لا يرتديها صاحبها سوى مرة أو مرتين في العمر.
  9. لا تصرفي مبالغ باهظة على أحذية الرضع، فهي غير مصممة بما يناسب قدم الرضيع ونموها، كذلك قد تعيقه عن الحركة داخل المنزل فيما بعد.
  10. لا تتحرجي من إعادة الهدايا المقدمة إليكِ للبائع، إذا كانت لا تروق لكِ أو مقاسها لا يناسب رضيعك.
  11. جربي عربة الطفل للغرض المستخدم لها قبل شرائها، فبعضها يكون ثقيلًا للغاية ويصعب التحرك به. واسألي أختك أو صديقتك عن أفضل نوع لعربة الأطفال، وفي رأيي كلما كانت العربة خفيفة كانت أفضل من حيث حملها والتنقل بها.
  12. حاولي شراء أكياس الحفاضات الكبيرة بمختلف المقاسات، فهي لا غنى عنها مع وجود طفل وأسعارها في زيادة مثلها مثل باقي السلع.
  13. جربي الاستغناء عن الحفاضات العادية، واستبدالها بالحفاضات القماشية التي يُمكن غسلها واستخدامها أكثر من مرة.
  14. لا تسرفي في تجهيز غرفة نوم طفلك، فلا يعبأ الأطفال في السن الصغيرة بسرير منفصل أنيق له أو باللمبة التي تناسب الستائر مثلًا. كل ما يريده الرضيع ويعبأ به هو الشعور بالأمان مع وجود أمه. فبجانب توفير المال اللازم لشراء سرير، فإن نوم الرضيع معكِ يمنحكما ليالي نوم هادئة دون قلق. 
  15. إذا رأيتِ أن شراء سرير لطفلك لا غنى عنه، فأنصحك بشراء أي من هذه الأسرَّة التي تتحول لأسرَّة أكبر حجمًا بما يناسب مختلف الأعمار.
  16. لا تستسهلي شراء أكلات الطفل المعلبة، فليس من الصعب أن تهرسي ثمرة بطاطس أو كوسة لتقدميها لطفلك.
  17. لا تخجلي من شراء مستلزمات الأطفال المستعملة على مواقع النت الإلكترونية، أو استعارتها من أحد الأقارب أو الأصدقاء، ففي النهاية استخدام مستلزمات الأطفال يكون خفيفًا ويمكن استخدامه أكثر من مرة.
  18. اصنعي الدمى لطفلك من خامات بسيطة، فكثير من الأمهات يلاحظن أن الأطفال يلعبون بأغراض المنزل أكثر من اللعب. لذا لن يصعب عليكِ أن تجذبي انتباههم ببعض الألوان الملونة والخامات المختلفة.
  19. فكري في الاشتراك مع جيرانك أو صديقاتك في مجالسة الأطفال. إما بتوظيف جليسة أطفال وتقسيم راتبها عليكن، أو بالاتفاق بينكن بحيث تجلسين أنتِ مع الأطفال في يومين وتجلس صديقة أخرى مع الأطفال يومين وهكذا.
  20. خططي جيدًا قبل التسوق. مثلًا اشتري ملابس الشتاء للعام المقبل في تصفيات الملابس الشتوي للعام المنقضي، مع مراعاة اختيار المقاس الذي سيناسب عمر طفلك العام المقبل.

10 بدائل اقتصادية لمستلزمات المولود

نعم كل شيء أصبح غاليًا هذه الأيام، لكن ببعض التخطيط والتفكير والإبداع. يمكنكِ توفير الكثير، فكوني أمًّا ذكية، لكي لا تحمِّلي نفسك وزوجك المزيد من الأعباء.

المصادر:
Parents
The Bump

عودة إلى بيت

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon