هل تسبب الرضاعة الطبيعية تساقط الشعر؟ وما الحل؟

    هل الرضاعة الطبيعية تسبب تساقط الشعر؟

    عادة ما تكون تجربة الحمل والولادة من التجارب المثيرة لدى أي امرأة، وبعد انتهاء تجربة الحمل، يبدأ النساء الاستعداد لفترة ما بعد الولادة، والتي تعد الفترة الأهم والأصعب والأجمل، لأن الأم أخيرًا تكون بصحبة مولودها، تعد الفترة التالية للولادة من الفترات التي تشهد تغيرات هرمونية وجسدية ونفسية كبيرة للمرأة، ويكن النساء أكثر تركيزًا بشأن أي تغير يطرأ عليهن، ومن ضمن التغييرات التي تلاحظها كثير من النساء، هي تساقط شعرهن بصورة ملحوظة بعد الولادة، وخلال فترة الرضاعة، وهو ما يجعل كثيرات يسألن عن سبب تساقط شعورهن بعد الولادة، وهل هذا أمر طبيعي، أم هناك ما يدعو للقلق، وهل الرضاعة الطبيعية تسبب تساقط الشعر؟ في هذا المقال نجيبك عن كل تساؤلاتك بخصوص تأثير الرضاعة على تساقط الشعر.

    هل الرضاعة الطبيعية تسبب تساقط الشعر؟

    تساقط الشعر بصورة كبيرة بعد فترة الحمل والولادة أمر طبيعي تمر به كل السيدات تقريبًا، ولا يرجع تساقط الشعر بعد الولادة إلا الرضاعة الطبيعية، فالرضاعة الطبيعية تقلل كثيرًا من نقص معدل الهرمونات المفاجئ في الجسم بعد الولادة، ما يحافظ على الشعر بعض الشيء من التساقط.

     السبب الأساسي في تساقط الشعر هو نقص مستوى هرمونات الأستروجين والبروجيسترون في جسم المرأة بصورة كبيرة بعد الولادة، هذه الهرمونات هي المسؤولة عن تقليل تساقط الشعر الطبيعي وتقوية البصيلات بشكل كبير في أثناء الحمل.

    من الخطأ تمامًا الاعتقاد بأن الرضاعة الطبيعية تستنفد العناصر الغذائية التي تحصل عليها الأم المرضعة، طالما أنها تحرص على الحصول على نظام غذائي صحي ومتوازن.

    تأثير الرضاعة على تساقط الشعر

    تلاحظ عديد من الأمهات الجدد تساقط الشعر بعد الولادة بثلاثة أشهر تقريبًا، هذا تغير طبيعي ومؤقت بعد الولادة، ولا علاقة له بالرضاعة الطبيعية، وإنما له علاقة بالتغيرات الهرمونية المصاحبة لفترة الولادة.

    يبدأ تساقط الشعر عادةً في نحو ثلاثة أشهر بعد الولادة، يمكن أن يبدو تساقط الشعر أكثر شدة إذا كان شعرك ينمو أكثر من الطبيعي خلال الحمل، أو إذا كان شعرك طويلًا، تعود معظم النساء إلى دورة نمو الشعر المعتادة في غضون ستة أشهر، أو بين ستة أشهر و12 شهرًا بعد الولادة.

     نصائح لتقليل تساقط الشعر أثناء الرضاعة

     والآن، إليكِ بعض النصائح التي عليكِ اتباعها في فترة الرضاعة، للتقليل من معدل تساقط الشعر:

    •  احصلي على نظام غذائي متوازن لتقوية وتكثيف الشعر، واهتمي بالحصول على نسبة جيدة من الحديد والبروتين.
    • استمري في تناول الفيتامينات الموصوفة لكِ في مرحلة ما قبل الولادة.
    •  سرحي شعرك بلطف واستخدمي مشط واسع الأسنان، وتجنبي المستحضرات الكيميائية، كالصبغة ومستحضرات فرد الشعر وغيرها.
    •  استخدمي الشامبو المكثف للشعر، واهتمي بترطيب شعرك دائمًا.
    •  تجنبي الحرارة، فلا داعٍ للمكواة أو السيشوار في هذه الفترة، كما أن الشعر الكيرلي الطبيعي سيعطي لشعرك مظهرًا أكثر كثافة.
    •  جرّبي قصة شعر جديدة، ليبدو شعرك أكثر كثافة.
    •  تجنبي التعرض للتوتر قدر الإمكان، لأن الإرهاق مع التوتر الدائم لهما أثر كبير في زيادة تساقط الشعر.
    • تجنبي فَرْك أو شد شعرك.
    • احمي شعرك من أشعة الشمس، وغيرها من مصادر الأشعة فوق البنفسجية. 

    ختامًا، حاولنا من خلال المقال أن نجيبك عن تساؤلك "هل الرضاعة الطبيعية تسبب تساقط الشعر؟" كل ما عليك هو الاهتمام بحالتك النفسية والجسدية واتباع نظام غذائي صحي ونمط حياة سليم.

    يمكنك عزيزتي معرفة مزيد من الموضوعات حول العناية بالشعر على موقع"سوبرماما" من هنا

    عودة إلى جمال وموضة

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon