5 فوائد لكبد الدجاج للرضع

فوائد كبد الدجاج للرضع

إدخال الطعام الصلب للأطفال الرضع من المراحل المشوقة والممتعة والمقلقة كذلك في حياة كل أم، تحرص كل أم على أن تقدم لطفلها الرضيع الغذاء المتكامل والصحي واللذيذ، بعد أن تقدمي لطفلك الخضراوات والفواكه والحبوب، يأتي دور اللحوم، حتى توفري لطفلك البروتين والأحماض الأمينية التي يحتاج إليها، ولكن قد يكون لديكِ بعض المخاوف حول ما تبدئين به من لحوم، وهل هو مناسب لعمر طفلك أم قد يضره، كبد الدجاج أحد الأطعمة الغنية بالبروتين التي ننصح بتقديمها للأطفال الرضع، سنتحدث في هذا المقال عن فوائد كبد الدجاج للرضع، وأضراره، وطرق تقديمه.

فوائد كبد الدجاج للرضع

إذا كنتِ ترغبين في تقديم كبد الدجاج للأطفال الرضع، وتتساءلين عن فوائده، فإليكِ بعض هذه الفوائد في السطور القادمة:

  1. مصدر للبروتين: يحتاج طفلك البروتين والأحماض الأمينية الأساسية حتى ينمو ويكبر ويزداد في الوزن، وحتى يؤدي وظائفه الحيوية بشكل سليم، كبد الدجاج أحد المصادر الغنية بالبروتين.
  2. الوقاية من الأنيميا: يحتوي كبد الدجاج على كميات كبيرة من الحديد، يدخل الحديد في تكوين خلايا دم طفلك الحمراء، ويساعد على وقايته من الأنيميا.
  3. تقوية النظر: يحتوي كبد الدجاج على فيتامين "أ"، وهو أحد الفيتامينات المهمة لصحة العين ونموها وتقوية البصر.
  4. تقوية المناعة: يحتوي كبد الدجاج على فيتامين "ج"، ونادرًا ما تحتوي اللحوم على فيتامين "ج"، كذلك يحتوي على فيتامين "أ"، ما يقوي مناعة طفلك ضد الأمراض المختلفة.
  5. سهل الهضم: يتميز الكبد عن أي قطعة أخرى في الدجاج بسهولة هضمه ومضغه، فلا يسبب للأطفال انتفاخًا أو إمساكًا أو أي مشكلات في المعدة.

أضرار كبد الدجاج للرضع

يخشى بعض الناس من استخدام الكبد للأطفال الرضع، إذ يُشاع أنه قد يحتوي على كمية كبيرة من السموم الموجودة في جسم الدجاج، ويقول بعض الناس كذلك إنه يحتوي على كمية كبيرة من الكوليسترول، بالإضافة إلى أن الإكثار من تناوله قد يسبب زيادة نسبة فيتامين "أ" في الدم، ولكن في كل الأحوال تناول كبد الدجاج له فوائد عديدة، والإكثار منه بالفعل أو تقديمه قبل الأوان قد يسبب بعض المتاعب لطفلك الرضيع، ولذلك عند تقديمه التزمي بالنصائح التالية:

  • قدمي كبد الدجاج للطفل الرضيع عند الوصول إلى عمر تسعة أشهر وليس قبل ذلك.
  • لا تقدمي كبد الدجاج لطفلك الرضيع أكثر من مرة أسبوعيًا، حتى لا يزيد فيتامين "أ" في دمه عن المعدلات الطبيعية.
  • أزيلي أي دهون موجودة حول الكبد قبل طبخه، واحرصي على أن لا تطبخيه في الدهون حتى لا يرتفع معدل الكوليسترول.
  • اختاري المحل الذي تشترين منه الدجاج بعناية، إذ إن الدجاج إذا كانت صحته سيئة سيكون الكبد كذلك.

طريقة إدخال كبد الدجاج للرضع

إذا وصل الطفل إلى العمر المناسب لتقديم كبد الدجاج فيه، يمكنكِ تقديم كبد الدجاج مسلوقًا ومهروسًا، قدمي في البداية قطعة صغيرة لتتأكدي من أن جهاز طفلك الهضمي يتحملها، وأن طفلك يتقبلها، بعد ذلك يمكنكِ تحضير وصفات للرضع بكبد الدجاج، إليكِ إحدى هذه الوصفات:

وصفة كبد الدجاج بالأفوكادو للرضع

المكونات

  • كبدة دجاج.
  • 2 كوب مرقة خضراوات دون ملح.
  • ثمرة أفوكادو مقشرة.

الطريقة

  1. اغسلي كبد الدجاج جيدًا وأزيلي أي دهون ملتصقة به.
  2. ضعي مرقة الدجاج في قدر به ماء، وضعيه على البوتاجاز على نار مرتفعة حتى يغلي.
  3. هدئي النار قليلًا ثم أضيفي كبد الدجاج، واتركيه من خمس إلى سبع دقائق حتى ينضج.
  4. أخرجي كبد الدجاج من القدر، وضعيه في وعاء صغير واحتفظي بالمرقة.
  5. اهرسي كبد الدجاج جيدًا، سواء بالخلاط أو محضر الدجاج اليدوي.
  6. أضيفي الأفوكادو واهرسيه مع الدجاج، لأفضل قوام أضيفي بعضًا من المرقة التي احتفظتِ بها.

تعرفتِ عزيزتي القارئة في هذا المقال إلى فوائد كبد الدجاج للرضع، وأضراره، وطريقة تقديمه، ننصح قبل تقديم أي طعام جديد للطفل باستشارة طبيب طفلك في زياراتك الدورية له، فهو الأدرى بحالة طفلك الصحية والمناسب له.

لمقالات أخرى عن تغذية الرضع ورعايتهم والعناية بهم، اضغطي هنا.

المصادر:
Healthy Chicken Liver and Avocado Baby Food Recipe
Is chicken liver good for your health?
9 surprising first foods you should feed your baby

عودة إلى رضع

فاطمة رمضان

بقلم/

فاطمة رمضان

صيدلانية وأم، شغفي في الحياة توعية الأمهات ودعمهن، والكتابة سبيلي إلى ذلك.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon