رتبي ميزانيتك بطريقة 50/30/20

ميزانية

محتويات

    سواء كانت هذه هي المرة الأولى التي تُعدّين فيها الميزانية أو كنت غير مرتاحة مع طريقتك الحالية، فقد تفيدك استراتيجية 50/30/20، فما هي هذه الاستراتيجية؟ وكيف يمكنك تطبيقها؟ فيما يلي نتعرف على إجابة هذه الأسئلة معًا.

    القاعدة بسيطة جدًا وتقوم على تقسيم الدخل لثلاثة أقسام، يمثل الأول 50% من الدخل، والثاني 30%، والثالث 20%، وبإمكانك تخصيص كل قسم بما يتناسب مع طبيعة حياتك، على سبيل المثال بإمكانك تخصيص القسم الأول 50% للمصاريف الثابتة، مثل: إيجار المنزل وقسط السيارة، و30% على المصاريف المتغيّرة، مثل: الطعام والتجميل والبقالة وفواتير الهاتف، و20% للادخار.

    كوني مرنة عند تقسيم الميزانية ولا تتقيدي بما هو مذكور في الأعلى، فعلى سبيل المثال، إذا كنتِ غير ملتزمة بإيجار شهري أو أقساط شهرية، فالجزء المخصص للمصروفات الثابتة قد يكون أقل من المخصص للمصروفات المتغيّرة، كذلك قد يكون ما توفرينه من دخلك للادخار أكثر من 20%، وفي هذه الحال سأرفع لكِ القبعة، خصصي كل جزء بما يناسب ظروفك وظروف أسرتك.

    اقرئي أيضًا: 7 نصائح للتوفير في مستحضرات التجميل

    سيناريو الاحتياجات في مقابل الرغبات:

    خصصي 50% لما تحتاجينه، و30% لما تريدينه، فعلى سبيل المثال، الخبز يقع في القسم الأول، بينما يقع الآيس كريم في الجزء الثاني، لكن هذه الطريقة مناسبة أكثر للميزانية الشخصية منها للميزانية العائلية، فما يبدو من الأساسيات بالنسبة لأحد أفراد الأسرة قد يبدو كماليات لفرد آخر، وبالطبع عليكِ ادخار القسم الثالث.

    لكن ماذا إذا كنتِ تصرفين كل دخلك؟ أو إذا كان ما تدخرينه يقل عن 20% بكثير؟ لا داعٍ للانزعاج، فهذه القاعدة مجرد إطار عريض، عليكِ فقط استخدامها لتطوير الميزانية المناسبة لكِ ولأفراد أسرتك واحتياجاتها.

    ولتحقيق أكبر قدر من الإفادة من هذه الطريقة، عليكِ تسجيل نفقاتك كلها بشكل شهري، ومقارنتها بالشهر الذي سبقه، لمعرفة ما تنفقينه في كل بند وتخصيص الميزانية، وتحديدها على هذا الأساس، وعليكِ أيضًا أن تضعي أهدافًا واضحة للادخار، سواء بعيدة أو قريبة، فقد تدخرين لشراء فستان جديد فخم أو لشراء منزل جديد للأسرة أو سيارة، من المهم تحديد هدف الادخار، سيساعدك ذلك ويجعلك أكثر حماسًا للادخار.

    اقرئي أيضًا: 11 نصيحة عملية للحفاظ على الميزانية

    عودة إلى بيت

    موضوعات أخرى
    رسائل من الجنين إلى الأم خلال أشهر الحمل التسعة
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon