10 علامات لتسمم الدم عند الأطفال

    تسمم الدم عند الأطفال

    تسمم الدم عدوى تحدث عندما تنتشر البكتيريا في مجرى الدم، ورغم اسمها فلا علاقة لها بوجود سم في الدم. يستخدم مصطلح تسمم الدم لوصف تجرثم الدم أو تعفنه، وكما يبدو من الاسم فإن هذه العدوى خطيرة وقد تكون قاتلة. إذ يمكن أن تتطور بسرعة إلى حالة أكثر خطورة تسمى تعفن الدم، لذا فإن التشخيص والعلاج بسرعة ضروري للعلاج، في هذا المقال اعرفي كل شيء عن تسمم الدم عند الأطفال؛ ماهيته وأعراضه وطرق علاجه. 

    تسمم الدم عند الأطفال

    يحدث تسمم الدم عندما تدخل البكتيريا المسببة للعدوى في جزء آخر من الجسم إلى مجرى الدم. وهو ما يُطلق عليه تجرثم الدم أو تسممه. وتسمم الدم يمكن أن يؤدي إلى تعفن الدم أو ما يعُرف بالإنتان، وهي حالة خطيرة غالبًا ما تكون مهددة للحياة إذا تُركت دون علاج، وأي نوع من أنواع العدوى -سواء كانت بكتيرية أو فطرية أو فيروسية- يمكن أن يسبب الإنتان. ولا يلزم بالضرورة أن تكون هذه العوامل المعدية في مجرى دم الشخص لإحداث تعفن الدم، ولأن تسمم الدم يحدث عندما تدخل البكتيريا إلى مجرى الدم بالاقتران مع عدوى أخرى، فلن يصاب الطفل بالإنتان دون الإصابة بالعدوى أولًا.

    عندما يصاب الجسم بالعدوى يحاربها جهاز المناعة لدى طفلك، يحدث الإنتان "تعفن الدم" عندما يندفع جهاز المناعة ويهاجم أعضاء الجسم، ويمكن أن يحدث هذا عند محاربة أي نوع من العدوى. وقد يتسبب ذلك في قصور وظائف الكلى والرئتين والدماغ والقلب، ويؤدي إلى الوفاة.

    عندما يصاب الطفل بالإنتان في غضون بضعة أشهر من الولادة (حتى 90 يومًا)، يطلق عليه "تعفن الدم الوليدي". بينما إذا حدث تعفن الدم في غضون الساعات أو الأيام الأولى بعد الولادة فإنه يسمى "تعفن الدم المبكر"، ويسمى الإنتان الذي يتطور بعد أن يبلغ الطفل من العمر أسبوعًا واحدًا من الإصابة "الإنتان الوليدي المتأخر". يصاب الأطفال الخدج بالإنتان أكثر من الأطفال الذين يولدون في الوقت المحدد.

    مع تقدم الأطفال في السن، يمكن أن يزداد تعرضهم للمرض خلال وجودهم في دور رعاية الأطفال والذهاب إلى المدرسة والمشاركة في الأنشطة الرياضية؛ إذ يمكن أن يُصاب الأطفال بالعدوى البكتيرية مثل:

    وجميع هذه الحالات إذا تُركت دون علاج، فقد تؤدي إلى تعفن الدم. وتتضمن بعض الأسباب الشائعة الأخرى للعدوى التي يمكن أن تسبب الإنتان ما يلي:

    • لدغة حشرة مصابة.
    • تعريض الجرح المغطى للبكتيريا في أثناء التعافي الجراحي، أو عدم تغيير الضمادة الجراحية بشكل متكرر.
    • العدوى بالبكتيريا المقاومة للأدوية.

    علامات تسمم الدم عند الأطفال

    يمكن أن تتضمن الأعراض:

    1. حمى أو ارتعاشًا أو درجة حرارة منخفضة للغاية، خاصة في الأطفال حديثي الولادة والرضع.
    2. سرعة دقات القلب، خاصة إذا انخفضت الحمى.
    3. تنفسًا سريعًا.
    4. شعور بالبرد خاصة في اليدين والقدمين.
    5. جلدًا رطبًا وشاحبًا.
    6. ارتباكًا أو دوارًا أو توهانًا.
    7. ضيقًا في التنفس.
    8. ألمًا شديدًا أو انزعاجًا.
    9. قيئًا وغثيانًا.
    10. نعاسًا زائدًا أو صعوبة الاستيقاظ.

    وجود علامة واحدة من هذه العلامات لا يعني إصابة طفلك بتسمم الدم، لكن عندما تحدث أكثر من واحدة منهامعًا فقد يعني ذلك إصابته بتسمم الدم، وقد تكون علامات لحالات مرضية أخرى.

    مدة علاج تسمم الدم

    تعتمد مدة علاج تسمم الدم على مدى تطور حالة الطفل، في كثير من الأحيان يحتاج الرضع والأطفال إلى رعاية في وحدة العناية المركزة، ويبدأ الأطباء بالمضادات الحيوية على الفور -حتى قبل إثبات تشخيص تعفن الدم- لمكافحة انتشار العدوى. ويُراقَب الطفل عن كثب ويتابع ضغط الدم والتنفس باستمرار، وقد تكون هناك حاجة إلى عديد من الأشياء الأخرى مثل:

    • سوائل وريدية.
    • أدوية خاصة للقلب أو ضغط الدم أو كليهما.
    • أدوية للحفاظ على هدوء الأطفال.
    • جهاز التنفس الصناعي للمساعدة على التنفس.
    • غسيل الكلى لتنظيف الدم عندما لا تستطيع الكلى القيام بذلك.

    ختامًا، قد يكون من الصعب عليك تحديد الإصابة بتسمم الدم عند الأطفال، لأن عديدًا من أعراضه شائعة لدى الأطفال عندما يمرضون. لكن إذا كان طفلك يبدو أكثر مرضًا من المعتاد، أو إذا كان جلده باردًا أو شاحبًا، أو ظهرت عليه ألوان أو علامات غريبة، أو إذا أصبح غير مستجيب أو لديه صعوبة في التنفس أو يعاني من حفاضات جافة لأكثر من 12 ساعة، فيجب عليك اصطحابه إلى غرفة الطوارئ على الفور.

    أبناؤنا أغلى ما لدينا نهتم لصحتهم ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم تغذية وصحة الأطفال.

    عودة إلى أطفال

    سماء حسين محمود حسين

    بقلم/

    سماء حسين محمود حسين

    تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon