أنشطة لتسلية صغيرك في عمر العام دون الجلوس معه

    رعاية الصغار

    لا بد أن العناية بصغير في عمر العام أمرًا صعبًا، إذا كان صغيرك مصرًا على وجودك إلى جواره طوال الوقت، فربما تحتاجين للبحث عن أنشطة تصلح لتسليته دون الحاجة لجلوسك معه. خاصة في الأوقات التي تحتاجين لقضائها وحدك لأداء مهام المنزل أو الانفراد بنفسك قليلا، نقدم لك اليوم مجموعة من الأنشطة لتسلية صغيرك دون الحاجة لوجودك جانبه، وأيضا لتحسين مهاراته:

    1. استخدمي أدوات المطبخ لعمل آلات موسيقية:

    اجمعي أدوات المطبخ، خاصة الأواني المعدنية الغير قابلة للكسر مع الملاعق لعمل مجموعة من الآلات الموسيقية الإيقاعية.

    2. العبي معه بالكرات البلاستيكية الصغيرة:

    قدمي لصغيرك مجموعة من الكرات البلاستيكية خفيفة الوزن صغيرة الحجم وقدميها لصغيرك، سيستمتع بدحرجتها أمامه واللعب بها لبعض الوقت.

    3. قدمي له مرآة غير قابلة للكسر:

    هناك مرايا مصنوعة من نوع من الورق اللامع المصقول مخصصة للأطفال وغير قابلة للكسر، وسيتسلى بها الطفل كثيرا.

    لماذا يحب طفلي المرآة؟

    4. قدمي له القصص الملونة المناسبة لعمره:

    الكتب المصنوعة من القماش أو الورق  المقوى أو المطاط والتي تحتوي على صور ملونة أو ملامس مختلفة أو تصدر أصواتا. ستكون مثيرة ومسلية لصغيرك ويمكن أن تشغله لبعض الوقت.

    قصص أطفال مسلية ومفيدة

    5. إدخال الألعاب أو الكرات في علبة المناديل:

    أحضري علبة مناديل فارغة ومجموعة من الألعاب الصغيرة أو الكرات التي يصلح حجمها لتدخل في العلبة ودعيه يستمتع بمحاولة إدخالها وإخراجها.

    6. اسمحي له بتمزيق بعض الأوراق:

    هل يحب صغيرك تقطيع أوراقك المهمة؟ امنحيه بعض الأوراق (غير المهمة بالطبع) واتركي له فرصة تمزيقها كما يحلو له.

    7. العبي معه بالأشكال ذات المغناطيس:

    قدمي له مجموعة من الأشكال ذات المغناطيس (الخاصة بالثلاجة أو اللوحات المعدنية ) مع لوح معدني أو اتركيه يجلس إلى جوار الثلاجة ويستمتع بلصقها وفكها.

    مشغولات يدوية: أشكال مغناطيسية من اختيارك

    8. اصنعي بيتًا له من الكارتون:

    تحتاجين لصندوق كارتوني كبير ويمكن لطفلك أن يستخدمه كبيت أو كخيمة للعب.

    لا تقتصر فوائد لعب الطفل وحده على منحك بعد الوقت لكنها أيضا تساعد صغيرك على تنمية مهاراته الاستكشافية كما تنمي لديه حس الاستقلال والاعتماد على النفس. فاحرصي على أن تمنحيه وقتا للعب بمفرده من فترة لأخرى.

    عودة إلى صغار

    كاميليا حسين

    بقلم/

    كاميليا حسين

    مهتمة بتربية الأطفال والماكياج والأعمال اليدوية. مترجمة وكاتبة، وأعمل حاليًا على مجموعتي القصصية الأولى.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon