3 خطوات لترتيب مهامك اليومية

في بعض الأوقات، أشعر بأنني فقدت السيطرة على كل شيء، مواعيد تسليم العمل، وأعمال المنزل، والمواعين المتراكمة، ودروس الصغار ومواعيد تمارينهم، وقضاء وقت أهتم فيه بنفسي. في هذه الأوقات أعرف أنني أحتاج لوقفة أعيد فيها ترتيب أولوياتي وتنظيم وقتي. كل أم تعرف هذه الأوقات التي ترتبك فيها المهام وتتداخل. ولذلك سنساعدك اليوم ببعض النصائح التي ستساعدك في ترتيب أولوياتك وتنظيم وقتك.

1. حددي أولوياتك أولًا:

اسألي نفسك ما الجوانب التي تهتمين بها في حياتك وتمثل لك الأهمية الكبرى، ولذلك فإنك تحتاجين في البداية لترتيب أولوياتك في ورقة، على سبيل المثال: الجانب الديني، وعلاقتك بزوجك، والرياضة والصحة، وعملك، وأطفالك. وهذه بالطبع مجرد أمثلة، وأولوية كل منهما تختلف من شخصية لأخرى.

اختبار الشخصية: اكتشفى موهبتك الفطرية والأعمال المناسبة لها

2. راقبي يومك ونظمي وقتك:

سجلي ما تفعلينه طوال الأسبوع وكم يستغرق من الوقت، سيساعدك هذا على تنظيم وقتك بشكل أفضل واكتشاف الأشياء التي تضيعين فيها الوقت هباء. وبهذا يمكنك إعداد قائمة بالأشياء الأهم في حياتك اليومية.

3. ضعي قائمة مهام جديدة بحسب الأولوية:

في القائمة الجديدة، احرصي على ترتيب مهامك حسب أولوياتك التي أعدتِ ترتيبها، بعدما سجلتِ كل ما تقومين به خلال اليوم.

سياسة الاستغناء و ترتيب اﻷولويات

12 نصيحة ستساعدك على نجاح مهمتك:

  1. احصلي على كفايتك من النوم، فلن تستطيعي مواصلة يومك بنشاط وفاعلية إذا كنتي تحتاجين للمزيد من النوم.
  2. ابدئي يومك قبل أطفالك ولا تنتظري أن يستيقظوا أولًا لتبدئي يومك، فإن هذا كفيل بإرباكك خاصة في فترة الصباح. فمن الأفضل أن تستيقظي مبكرًا قبلهم بـ15- 30 دقيقة، فخلال هذه الدقائق يمكنك تناول إفطارك ومشروبك الصباحي وتغيير ملابسك بهدوء.
  3. جهزي قائمة في الصباح بمهام اليوم، وضعي على رأسها أهم 3 مهام، بحيث تستطيعين التركيز عليها. ويفضل أن تنتهي منها في الصباح، حيث تكونين بكامل طاقتك.
  4. جهزي مخطط لمنيو الطعام الأسبوعي في بداية الأسبوع، بحيث تكونين مستعدة كل يوم ولا تقضين الوقت في التفكير فيما ستأكلونه اليوم.
  5. ثبتي وقتًا معينًا لتناول الوجبات الرئيسية، ما يساعدك على تنظيم يومك ويوم أطفالك، ولن تضطري للتوسل إليهم لتناول الطعام فانتظام مواعيد تناول الطعام سيساعد في تنظيم ساعتهم البيولوجية.
  6. ضعي جدولًا ثابتًا للغسيل الأسبوعي، ويختلف هذا بحسب عدد أفراد الأسرة وأعمار أطفالك، وكمية الملابس التي تستهلكونها. سيساعدك هذا على عدم تراكم الغسيل.
  7. ضعي جدولًا ﻷوقات الراحة والفراغ، فأحيانًا تنهمك الأم في أداء مهامها ومهام المنزل والأولاد، حتى إنها تنسى استقطاع وقتًا خاصًّا بها للراحة. احرصي على تحديد وقت مخصص للراحة تستمتعين فيه دون أدنى إحساس بالذنب وتشحنين فيه طاقتك من جديد.
  8. نظفي الحمام يوميًّا في أثناء أداء شيء آخر، على سبيل المثال: يمكنك تنظيف التواليت عقب استخدامك له، وتنظيف الحوض والبانيو بعد انتهائك من الاستحمام اليومي وهكذا، بحيث تنظفينه يوميًّا دون استقطاع وقت خاص له.
  9. احرصي على استخدام نوتة أو دفتر صغير وخصصيه لتدوين مهامك اليومية، وقسميه للمهام بحيث تجعلين جزءًا لمهام المنزل وآخر لمهام العمل وآخر لجدول وجبات الأسبوع. وهكذا تستطيعين الوصول لمهامك جميعها في مكان واحد.
  10. لا تترددي في أن تقولي "لا" من وقت لآخر، فلست مضطرة لقول "نعم" دائمًا وقبول كل شيء، والاحتراق في التنقل ما بين مواعيد التمارين والدروس والكورسات والكثير من الأعباء اليومية. عليك أن تتعلمي كيفية الرفض، وعدم تحميل كاهلك بأكثر مما تستطيعين.
  11. سيطري على الأمور التي تأخذ من وقتك، ومنها مثلًا مكالمات الهاتف الطويلة أو تصفح الإنترنت.
  12. اطلبي المساعدة إذا شعرتِ بحاجتك لها ولا تخجلي، سواء من زوجك أو طلب مساعدة خارجية إذا كانت ميزانيتك تسمح بذلك.

كيف تطلبين المساعدة من زوجك بشكل مناسب؟

وفي النهاية، تذكري عزيزتي أن تنظيم يومك ووقتك سيساعدك على إنجاز مهامك بسهولة وتوفير بعض الوقت لكِ أيضًا، ما ينعكس على عائلتك من خلال نمط حياة أفضل.

المصادر:
a fresh start on abudget
good house keeping

عودة إلى بيت

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon