20 حاجة تطيّر مصروف البيت

ميزانية

في ظل غلاء الأسعار اليومي، لم نعد نحتاج للتوفير بغرض الادخار أو ما شابه ولكن لتلبية احتياجاتنا الأساسية، فقد وصل سعر الحفاضات إلى 170 جنيهًا في غضون بضعة أشهر، بعد أن كان 95 جنيهًا.

وعندما أدركت هذا الأمر، أيقنت أن تدريب طفلي على الحمام أصبح ضرورة، لكن عندما لاحظتُ مصروفاتي ومصروفات أقاربي، وجدت أن ثمّة أشياء تستنزف أموالنا دون داعٍ، إليكِ قائمة بها:

1- الاسترخاص:

شراء منتجات قليلة الجودة لانخفاض أسعارها، مثل شراء حذاء لا يدوم في قدميكِ سوى ثلاثة شهور.

2- الاستسهال:

في ظل الوتيرة السريعة للحياة وانشغالك الدائم، قد تضطرين للذهاب إلى الكوافير لعمل باديكير ومانيكير أو لصبغ شعرك مثلًا، في حين أن كل هذه الخدمات يُمكنك تعلّم أدائها بنفسك بسهولة ودون دفع أموال باهظة، لا أعني ذلك ألا تُدللي نفسك، ولكن ليكن ذلك على فترات متباعدة توفيرًا لأموالك.

3- بطاقات الائتمان والـATM:

تُعطيكِ بطاقة الائتمان إحساسًا وهميًا بالثراء، ولا تنتبهين لفداحة الأمر إلا بعد تفاقم معدلات الفائدة وضرورة سداد مبالغ طائلة، كذلك فالدفع النقدي يزيد من شعورك بإنفاق الأموال وفقدانها،
أما عن بطاقة ATM فقد تجعلك تستسهلين وتدفعين رسومًا إضافية تصل لخمسة جنيهات إذا رغبتِ في استخدام أموالك الخاصة من ماكينة بنك غير بنكك، نظرًا لبعد الماكينة التابعة لبنكك.

4- عدم الاستفادة القصوى من الخدمات المجانية المُتاحة على الإنترنت:

قد تُنفقين أموالًا طائلة في شراء الكتب، خاصة في وقت معرض الكتاب والخصومات المغرية، وينتهي بكِ المطاف وقد اشتريت كتبًا كثيرة قد لا تقرئينها كلها، وتأخذ حيزًا في المنزل حتى يتراكم عليها الغبار، وفي الوقت نفسه، يُمكنك قراءة ما شئتِ على الإنترنت.

كذلك قد تلجئين إلى التسجيل في الدورات التعليمية باهظة الثمن، فقد سألت ذات مرة على كورس التفصيل ووجدت أن المصاريف تصل إلى خمسة آلاف جنيه، ما دفعني إلى اللجوء إلى حماتي لتُعلمني التفصيل ومشاهدة مقاطع فيديو عنه على المواقع المختلفة على الإنترنت، وما أكثرها.

5- عدم الرغبة في تفويت الخصومات:

قد تكون لكلمات مثل "اشتري واحدًا وخُذ الآخر هدية" مفعول السحر عليكِ، في حين أنكِ لا تحتاجين لهذه الأشياء، أو أنها ليست خصومات حقيقية ولا يوجد فارق كبير بين سعرها الأصلي وبعد الخصم.

اقرئي أيضًا: سوبرماما تذهب للتسوق في موسم التخفيضات الشتوي

6- التسوق وأنتِ جائعة:

تنصح الدراسات الحديثة بضرورة تناول وجبة خفيفة قبل التوجه لشراء متطلباتك، حيث يزيد الجوع من رغبتك في الشراء، وقد تأكدت من ذلك عندما تذكرت أحد أيام رمضان التي تسوقت فيها، اشتريت كل المشروبات التي وقع عليها بصري ثم ندمت على ذلك بعد الإفطار.

اقرئي أيضًا: 5 عادات تسوق تساعدك على إنقاص وزنك

7- زجاجات المياه المعدنية والمشروبات المنبهة:

إذ كنتِ تُسرفين في تناول القهوة، فقد حان الوقت لتقلعي عن هذه العادة، فهي مُضرة بمحفظتك وبصحتك، بل جرّبي النوم مبكرًا وأخذ قسط من الراحة خلال اليوم، لكي لا تحتاجي للكثير من هذه المنبهات، كذلك زجاجات المياه المعدنية، فشراء فلتر مياه قوي وأخذ زجاجة مياه معكِ أينما ذهبتِ، يُغنيك عنها.

8- عوامل نفسية:

  • الرغبة في تدليل نفسك بعد فترة من العمل الشاق: نميل إلى إقناع أنفسنا بأننا نستحق إسراف الأموال في هذا اليوم أو هذه الإجازة، عِوضًا عن الفترات الصعبة التي مررنا بها، لكن قد تندمين على هذه الأموال عندما تنتهي الإجازة وتجدين جيبكِ فارغًا، فالادخار والتوازن مطلوبين دائمًا.
  • ننفق لكي لا يقول الآخرون علينا فقراء: يجب ألا ترتبط ثقتك بنفسك بقدر الأموال التي تُنفينها، فبيل جيتس -من أغنى أغنياء العالم- لا يرتدي سوى قمصان تتميز بنفس اللون والشكل.
  • الاضطرار لشراء سلعة لأنك تخافين من السؤال عن سعرها، أو لثقتك في البائع: فكلام البائع المعسول جعلني أنا وزوجي نشتري منه أشياء بنحو ألف جنيه، واكتشفنا بعدها خداعه لنا في أسعار أغلب ما اشتريناه.

9- الاشتراكات غير المُستخدمة:

مثل اشتراك الجيم الذي لا تذهبين إليه إلا مرات قليلة جدًا لانشغالك، والاشتراك في القنوات المشفرة التي لا تشاهدينها كثيرًا، ولدى شركات الاتصالات، مثل الخطوط الإضافية التي لا تستخدمينها.

10- الدفع الفوري:

وقد تصل رسومه إلى خمسة جنيهات، ولن يُكلفك الأمر سوى بضع دقائق للوصول، خاصة إذا كان السنترال أو شركة المياه والكهرباء بالقرب من منزلك أو في طريقك.

11- العشاء بالخارج:

ساهمت الأفلام في جعل الخروجات لتناول العشاء فرصة لقضاء وقت ممتع، لكن في الحقيقة إنها تكلفك الكثير من الأموال، ويُمكنكِ الاستعاضة عنها بخروجات أقل تكلفة وأكثر متعة، مثل زيارة المتاحف والحدائق والمكتبات، أو اصطحاب السندويشات معكِ قبل خروجك من المنزل.

12- المكالمات الدولية:

يُمكنكِ الاطمئنان على زوجك المسافر دون الحاجة للمكالمات الدولية باهظة الثمن، فهناك الكثير من التطبيقات والبرامج على الإنترنت تتُيح لكِ التواصل بجودة عالية، ودون الحاجة لدفع المصاريف الباهظة.

13- المصروفات الإضافية المتعلقة بالتعليم:

قد تستنزف مصروفات الدروس الخصوصية راتب فرد بأكمله، فما رأيك في الاستعاضة عنها بتعليم ابنك البحث والاستفادة من المواد العلمية الكثيرة المتاحة على الإنترنت؟ كذلك ابحثي عن المنح الدراسية المقدّمة لطلاب المدارس والجامعات، مثل تلك القائمة على تبادل الطلاب بين الدول، والتي قد توفر لكِ نوعية تعليم عالية بتكلفة قليلة.

14- شراء العلامات التجارية المشهورة:

يُمكنك شراء نفس المنتج بتكلفة أقل وبنفس الجودة، إذا تجنبتِ شراء العلامات التجارية المشهورة.

15- شراء الفيتامينات والإسراف في شراء المسكنات:

يُمكنكِ الاستعاضة عن الفيتامينات بالأطعمة الطبيعية مثل الفواكه والخضروات، فهي أكثر صحية وأقل تكلفة، وذلك بعد استشارة الطبيب طبعًا، وإذا لم يكن هناك نقص حادّ في تلك الفيتامينات والمعادن في جسمكِ، ولو لم تكوني حاملًا.

كذلك جرّبي تناول الأعشاب المهدئة مثل اليانسون والنعناع بدلًا من الإسراف في تناول المسكنات، وتذكري أن أنواع المسكّنات المختلفة تؤثر على المعدة بالسلب، ما عدا تلك المشتقة من الباراسيتامول.

16- منتجات التنظيف:

يُمكنكِ الاستعاضة عن منتجات التنظيف باهظة الثمن ببعض المواد الطبيعية، مثل الملح والليمون والخل.

اقرئي أيضًا: الملح الأبيض.. العصا السحرية لتنظيف المنزل

17- حفلات عيد الميلاد باهظة الثمن:

الاحتفال بإتمام طفلكِ عامه الأول لا يتطلب مصروفات باهظة، فإذا كان الدافع وراء ذلك هو الرغبة في إسعاد طفلك، أؤكد لكِ أنه لا يعنيه إذا كانت التورتة من هذا المكان أو ذاك، ويمكنكِ صنعها بنفسكِ في المنزل، وتزيينها بالحلوى الملونة التي تجعل شكلها مبهجًا.

18- الإسراف في الطاقة:

مثل ترك اللمبات أو السخان مفتوحًا واستخدام غسالة الأطباق دون داعٍ.

19- عدم إعداد ميزانية والتخطيط لنفقات الشهر:

بمجرد استلام المصروف الشهري، يجب أن تخططي لنفقاتكِ الشهرية، واحرصي على الالتزام بها.

20- الوجبات السريعة:

قد تستهلين طلب الوجبات السريعة، لكنها تضر بصحتك وبميزانيتكِ، ويُمكنك تجنب الحاجة لها إذا أعددت خطة بوجبات كل أسبوع.

احرصي على مراعاة هذه النقاط، وستصمد ميزانيتك لآخر الشهر.

عودة إلى بيت

ياسمين مسعد

بقلم/

ياسمين مسعد

أحب مشاركة تجاربي مع الآخرين سعيًا لمحو ما ترسخ في أذهاننا من معتقدات بالية وأبرزها تجربتي كأم.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon