6 أفكار لتشجيع الطفل على المشي

العام الأول لطفلك غالبًا ما يكون مصحوبًا بإنجازات وتطورات عديدة، من ظهور السن الأول إلى الجلوس منفردًا، ثم الحبو، وتناول الطعام الصلب، والضحك، والتطور العقلي والحركي الذي يصبح كل يوم أكثر وضوحًا عن اليوم السابق، في نهاية العام الأول قد يكون طفلك الرضيع قادرًا على المشي منفردًا، لكن قد يمشي مبكرًا عن ذلك، وقد يتأخر قليلًا، تشجيعك لطفلك وتوفير مساحة آمنة لحركته وخالية من المعوقات قد يجعله يمشي أسرع، سنتحدث في هذا المقال عن أفكار لتعليم الطفل المشي، كما سنتحدث عن بعض أسباب تأخر المشي عند الأطفال.

أفكار لتعليم الطفل المشي

عندما يبدأ طفلك الرضيع إظهار رغبته في المشي والتنقل من مكان لآخر، الخطوة الأولى التي عليكِ أن تتخذيها أن توفري له مساحة آمنة للحركة، فأزيلي من طريقه كل ما يمكن أن يعوقه أو يؤذيه، كقطع الديكور القابلة للكسر، والطاولات ذات الأركان الحادة، والأسلاك الكهربائية، وأي شيء قد تصل إليه يده خلال الحركة وقد يؤذيه سواء على الرفوف أو في الأدراج، ثم شجعيه وحفزيه ودربيه بنفسك على المشي، إليكِ بعض النصائح التي قد تساعده على المشي:

  1. أغريه بلعبته المفضلة: الخدعة نفسها التي جعلته يزحف ويحبو يمكنكِ استخدامها لتعليمه المشي، قفي مبتعدة عنه خطوات عدة، واطلبي منه أن يأتي بنفسه ويمسك بلعبته المفضلة، سيحاول مرة تلو الأخرى حتى ينجح.
  2. استخدمي مشاية الدفع: هذه المشاية تختلف تمامًا عن المشاية التقليدية، فهي تشبه عربة سوق صغيرة، يدفعها طفلك الرضيع فتتحرك، ويتحرك معها، وتوفر له الدعم اللازم من الأمام، ما يجعله أكثر توازنًا، فيحرك رجليه بسهولة.
  3. تجنبي استخدام المشايات التقليدية: إذ إنها تجعل طفلك يعتمد عليها ولا يسعى للتوازن المطلوب لعملية المشي، وأثبتت الدراسات أن استخدام المشاية التقليدية فترات طويلة قد يؤخر الطفل في المشي، ولذلك توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بعدم استخدامها، كما أنها قد تعرض طفلك لمخاطر شديدة كالسقوط من على الدرج والاصطدام بقطع الأثاث، والوصول إلى البوتاجاز، ولذلك يُمنع بيعها في بعض الدول مثل كندا.
  4. قللي وقت الجلوس في الكرسي الهزاز، أو كرسي الطعام: الكراسي الثابتة لا تمثل خطرًا على الطفل كالمشايات التقليدية، لكنها لا تعزز قدرات طفلك ومهاراته اللازمة للحركة، والجلوس فيها فترات طويلة لا يجعله يدرب عضلات جذعه ورجليه اللازمة للمشي، لذا لا تضعيه فيها أكثر من 30 دقيقة متواصلة.
  5. شجعي الطفل عندما يخفق: عندما يبدأ الطفل المشي فتوقعي كثيرًا من الإخفاقات والمحاولات الفاشلة، عندما يسقط طفلك لا تبالغي في ردة فعلك طالما لم يتأذ، بل قفي وشجعيه ليحاول مرات أخرى.
  6. مرني طفلك: هناك بعض التمرينات التي قد تساعد طفلك على المشي، مثل تمرين العجلة الذي يقوي عضلات الرجلين، وتمرين الاسكوات، علمي طفلك أن يقوم من وضع القرفصاء لأعلى، واستمتعا معًا بالرقص على أغنيتكما المفضلة.

أسباب تأخر المشي عند الأطفال

يمشي الأطفال في أوقات مختلفة، فكل طفل منفرد تمامًا في تحديد الوقت الذي يتعلم فيه مهارة جديدة، لذا إذا تأخر طفلك قليلًا في المشي عن أقرانه فلا داعي للقلق ما دامت مهاراته الأخرى ضمن المعدلات الطبيعية، لكن إذا تأخر طفلك في المشي بعد بلوغه أكثر من 18 شهرًا، فقد يحتاج زيارة إلى الطبيب ليفحصه، إليكِ بعض الأسباب التي قد تؤدي لذلك:

  • ليونة العظام، وقد يكون ذلك بسبب نقص فيتامين "د"، أو الكالسيوم.
  • مشكلات القدم، مثل القدم المسطحة.
  • مشكلات الرجل والفخذ، مثل خلل التنسج الوركي.
  • المشكلات العضلية العصبية، مثل الشلل الدماغي وضمور العضلات.

ختامًا، بعد تعرفك إلى أفكار لتعليم الطفل المشي، ومعرفتك ببعض أسباب تأخر المشي عند الأطفال، أنصحك عزيزتي بأن تتركي طفلك حافي القدمين أطول فترة ممكنة، حتى تنمو قدمه بحرية، ولا تتأثر عضلاتها بالضغط عليها بالأحذية، كما أن لمس قدمه للخامات المختلفة على الأرض يساعد على تعلمه المشي بسرعة.

يحتاج الرضع إلى رعاية خاصة تعرفي إلى كل ما يخص طفلكِ الرضيع وكيفية التعامل معه وتلبية احتياجاته المختلفة، عن طريق زيارة قسم رعاية الرضع في "سوبرماما".

عودة إلى رضع

فيديوهات سوبرماما
موضوعات أخرى
Friso Article 4
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon