مميزات وعيوب اللهاية للأطفال

2018 ديسمبر 27

هل مازلتِ حائرة إذا كنتِ تستخدمين التيتينة أو اللهاية للأطفال أم لا؟ شاهدي هذه الحلقة من برنامج "أم العيال" لتستمعي لرأي مها في اللهاية وتتعرفي على مميزاتها وعيوبها. 

هل أستخدم اللهاية للأطفال أم لا؟ 

تحكي مها أنها لم تجد ما يؤيد أو يعارض بشكل مطلق استخدام اللهاية للأطفال، وبعد تفكير قررت عدم استخدام اللهاية لعدة أسباب:

  1. الخوف من تعويد الطفل على اللهاية ثم فطامه منها، لأن هذا يعتبر عبئًا إضافيًّا على الأم، كونها ستضطر في النهاية إلى فطام الطفل منها وما يتبع ذلك من مجهود. 
  2. الخوف من التلوث لأن الطفل يسقطها آلاف المرات على الأرض يوميًّا، فقد يكون عرضة للإصابة بميكروب في المعدة. 
  3. الخوف من إلهائه عن الرضاعة الطبيعية خاصة في أول 4 إلى 6 أسابيع من عمره، مما قد يؤدي إلى صعوبة في تعويده على الرضاعة. 

مميزات وعيوب استخدام اللهاية للأطفال

هناك العديد من المميزات والعيوب للهاية الأطفال تعرفي عليها في السطور التالية: 

مميزات اللهاية للأطفال

  1. تساعد الطفل على الاسترخاء والنوم بعمق، خاصة مع الأطفال الذين يعانون من صعوبة في النوم أو النوم بعمق. 
  2. تساعد الطفل على تخطي الأوقات الصعبة بسهولة، مثل وقت التطعيم أو الكشف عند الطبيب، أو أي شيء آخر يشعر الطفل بالألم مثل التسنين. 
  3. تعد اللهاية مصدر سعادة للأطفال، لأنها تجعلهم يمارسون عادة المص التي تشعرهم بالسعادة. 
  4. تفيد في فترات السفر سواء بالطائرة أو غيرها من وسائل المواصلات، لأنها وسيلة لإلهاء الطفل وتجعله لا يبكي لفترات طويلة. 
  5. تقلل من خطر الموت المفاجئ عن الرضع. 

عيوب اللهاية للأطفال

  1. تلهي الطفل عن الرضاعة خاصة في الفترة الأولى بعد الولادة، فإذا وجدتِ طفلكِ قد أهمل الرضاعة بسبب اللهاية فأبعديها عنه على الفور حتى لا تؤثر على نموه. 
  2. ستكون مصدر لقلق الطفل وقت النوم إذا أدمنها، فإذا سقطت من فمه سيستيقظ لإعادتها لفمه مرة أخرى. 
  3. قد تؤثر على شكل أسنان الطفل إذا ظل يستخدمها لسن كبيرة. 
  4. قد تؤدي لالتهاب في الأذن الوسطى. 

كيف أختار اللهاية المناسبة لطفلي؟

إذا كان قراركِ هو استخدام اللهاية، فهناك مواصفات مهمة لاختيار اللهاية المناسبة لطفلكِ، تعرفي على شروط اللهاية المناسبة على "سوبرماما" حتى لا تقتني أنواعًا لا تصلح لطفلكِ. 

كيف أفطم طفلي من اللهاية؟ 

ينصح الأطباء التوقف عن استخدام اللهاية بداية من سن 6 أشهر إلى عمر العام حتى لا تتأثر أسنان الطفل، فإذا قررتِ فطام طفلكِ عن اللهاية، اتبعي 5 خطوات مهمة ستساعدكِ في هذه المهمة. 

في النهاية قرار أن تستخدمي اللهاية للأطفال أو عدم استخدامها يعود لكِ، شاركينا برأيكِ وشاركي صديقاتك بالحلقة لتصل المعلومات لأكبر عدد من الأمهات. 

عودة إلى رضع

أم العيال
أم العيال

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon