لماذا المتابعة الطبية ضرورة أثناء الحمل؟

محتويات

    تؤكد معظم التوصيات الطبية على ضرورة متابعة الأم الحامل أثناء الحمل، وعدم إهمال زيارة طبيبة النساء طيلة فترة الحمل في البداية تكون زيارة شهرية، ثم في الثلث الأخير تكون كل أسبوعين وفي الشهر الأخير تكون كل أسبوع حتى الولادة.

    (اقرأي أيضًا: النوم أثناء الحمل..مشاكل وحلول)

    أهمية تلك المتابعة الطبية أثناء الحمل

    1-      متابعة تطور الحمل أولًا بأول والتأكد من نمو الجنين بشكل سليم.

    2-      متابعة حالتك الصحية بشكل عام من حيث الوزن وقياسات ضغط الدم وغير ذلك.

    3-      متابعة حالتك الصحية قبل الولادة لتحديد شكل الولادة ونوعها ووقتها إن كانت قيصرية.

    4-      متابعة أي آلام تتعرضين لها أو أي مشكلة تقعين فيها والتدخل السريع.

    5-      متابعة أي مشكلات يتعرض لها الجنين والتدخل أثناء الحمل أو بعد الولادة.

    6-      متابعة حركات الجنين والتأكد من حركته بشكل سليم في الوقت السليم حسب تطور أسابيع الحمل.

    7-      متابعة الأسباب المرضية التي تؤثر على حركة الجنين مثل نقص السائل الأمنيوسي أو أي مرض يصيب الجنين أو الأم.

    8-      متابعة أي تشوهات يتعرض لها الجنين لتحديد هل له علاج أو تدخل جراحي أو قد يصل الأمر إلى عملية إجهاض إن كان الجنين مشوهًا جدًا.

    9-      متابعة وظائف المشيمة للتأكد من نمو الجنين بشكل سليم ووصول الدم بشكل طبيعي للجنين أو التدخل الطبي حسب الحالة.

    10-  متابعة تغذية الحامل بما يضمن سلامة الحمل والجنين.

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon