8 نصائح لحمل أكيد وسريع

التخطيط للحمل يتطلب صبرًا وهدوءًا وراحة نفسية، بالإضافة لما سبق يتطلب تجهيز جسمك جيدًا للحمل والولادة بإمداده بالفيتامينات والمعادن اللازمة لهذه الفترة المهمة.

المكملات الغذائية اللازمة لزيادة فرص حملك

هناك بعض الطرق والخطوات التي تجعل احتمالية حدوث الحمل أسرع وأفضل إذا اتبعتِها وأنت تخططين للحمل، حيث تزيد نسبة حدوثه بطريقة طبيعية بشكل كبير.

8 نصائح لزيادة فرص حدوث الحمل:

  1. احرصي على إجراء تحليل هرمونات لتحديد نسبتها في جسمك ومدى قابليتها لحدوث الحمل، على سبيل المثال ارتفاع هرمون البرولاكتين قد يتسبب في تأخر الحمل، وعند ضبطه بالأدوية المناسبة يصبح حدوث الحمل أسرع وأسهل.
  2. تابعي مع طبيبك مدى انتظام دورتك الشهرية مع إجراء عدة فحوصات طبية، مثل صورة الدم الكاملة لعلاج أي شيء يوثر في تأخر الحمل.
  3. تناولي "الفوليك أسيد" على الأقل لمدة شهر قبل التخطيط لحدوث الحمل، حيث يساعد على زيادة نسبة الخصوبة ويمد جسمك بالمعادن اللازمة.
  4. تخلصي من التوتر والقلق والضغط العصبي، وتقليل تناول الكافيين والمنبهات.
  5. تحري أيام التبويض سواء بحساب الدورة الشهرية أو حاسبة التبويض على "سوبرماما"، أو بالمتابعة الطبية ومن ثم ممارسة العلاقة الحميمة قبل وفي أثناء أيام التبويض.
  6. لا تستخدمي معطرات أو مرطبات مهبلية في منطقة المهبل قبل ممارسة العلاقة الحميمة في أيام التبويض، لأنها تعيق وصول الحيوانات المنوية لمنطقة المهبل، يمكنكِ الاكتفاء بالاستحمام بماء فاتر.
  7. نامي على ظهرك بعد العلاقة الحميمة لمدة لا تقل عن 30 دقيقة، وضعي وسادة أسفل المقعدة لرفع ظهرك قليلًا، وعند الاستحمام تجنبي الغسول المهبلي والتشطيف بماء دافئ أو ساخن لأن ذلك يقضي على الحيوانات المنوية التي تسبب حدوث الحمل. يمكنكِ استخدام الماء الفاتر فقط مع صابون الاستحمام العادي.
  8. احصلي على النوم الكافي وتناولي الطعام الصحي، حيث سيساعدكِ ذلك على حدوث الحمل بشكل أسرع، فالاهتمام بصحتك النفسية والجسمانية يضاعف لكِ فرص النجاح.

كيف تعززين فرصة حملك بصبي؟

اعملي شير :
بقلم
باسنت إبراهيم
تخرجت من كلية الأداب قسم الإعلام، أعمل صحفية وكاتبة بعدة مطبوعات ومواقع إلكترونية، أحب الكتابة بشكل عام، وأعشق حكي القصص للأطفال والبحث والكتابة في الموضوعات الخاصة بهم. لدي مشروعي الصغير في صناعة الإكسسورات اليدوية، أتمنى أن أكون سوبر ماما.
 
عملت سنوات مديرة تحرير موقع سوبرماما، لكنني الآن أكثر تفرغًا للكتابة بسبب وقتي الضيق بعد الزواج وإنجاب صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، ما زلت أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد :).