8 أمور عليكِ معرفتها عن تأثير اللولب على العلاقة الحميمة

اللولب الطبي واحد من أشهر وسائل منع الحمل حول العالم، وعلى الرغم من فاعليته القوية وقلة أعراضه الجانبية قياسًا بالوسائل الأخرى، فإن هناك الكثير من الشائعات التي تتردد حوله أو عن مدى تأثيره على العلاقة الحميمة، اليوم سنخبرك عن 8 أشياء يجب أن تعرفيها عنه قبل استخدامه.

اللولب لا يؤثر سلبًا على العلاقة الحميمة:

واحدة من أبرز الشائعات والاتهامات المغلوطة عن اللولب الطبي، هي أن الزوج يمكن أن يشعر به خلال العلاقة الحميمة، وبالتالي يفسد عملية الإيلاج أو أنه يؤلم الزوجة خلال هذه المرحلة المهمة في العلاقة، ولكن الحقيقة أن اللولب محمي بالكامل داخل الرحم، والجزء الذي يبقى خارجه، ليس أكثر من خيط خفيف ويكون خارج عنق الرحم مباشرة.

أقرئي أيضًا:كل شئ عن جهاز منع الحمل «اللولب»

اللولب لا يتسبب في التهابات الحوض:

هناك شائعة أخرى شهيرة بأن اللولب الطبي يتسبب في كثرة حدوث التهاب الحوض لدى السيدات، ويرجع ذلك لنوع من اللولب الطبي كان شائع الاستخدام في السبعينيات من القرن الماضي كان ذو خيوط سميكة في نهايته، يسهل أن تحمل البكتيريا إلى هذا المكان الحساس في جسم المرأة، ولكن التصميمات الحديثة من اللولب ذات خيوطة رفيعة للغاية، ومصممة حتى لا تحمل بكتيريا عليها.

أغلب السيدات يمكن أن يستخدمن اللولب في أي سن أو وضع:

في الماضي كان اللولب الطبي غير محبذ للسيدات اللاتي لم يحملن من قبل، ولكن اليوم هو وسيلة مقبولة لكل السيدات من كل الأعمار، سواء حملن من قبل أم لا.

استخدام اللولب الطبي لا يؤثر على الخصوبة:

شائعة قديمة كذلك بأن اللولب الطبي يؤثر بصورة مباشرة على خصوبة المرأة، وترجع إلى التهابات الحوض التي كانت تحدث في الماضي بسبب اللولب، ولكن بما أن هذه الالتهابات لا تحدث بسبب اللولب فهو لا يؤثر من قريب أو بعيد على الخصوبة.

اللولب الهرموني له أعراض جانبية أقل من حبوب منع الحمل بكثير:

هناك نوعان رئيسيان من اللولب الطبي، أولهما النحاسي والآخر الهرموني، وعلى الرغم من وجود هرمونات في اللولب الهرموني، فإن أعراضه الجانبية ضعيفة جدًا عن مثيلتها في حبوب منع الحمل، ولا تزيد عن وجع خفيف في الثديين وأول ثلاثة شهور فقط ثم تزول بالتدريج.

اللولب الهرموني في ذات فاعلية ربط الأنابيب:

اللولب الهرموني على الأخص له نسبة فاعلية %99.4 بينما ربط الأنابيب فعّال بنسبة 99% أي أن اللولب الهرموني أكثر فاعلية، ولكن على الجانب الأخر اللولب الهرموني بعد إزالته يمكن حدوث الحمل مباشرة بعكس عملية ربط الأنابيب.

هناك وسائل تجعل من عملية وضع اللولب غير مؤلمة:

من الأشياء التي قد تجعلك تحجمين عن وضع اللولب الطبي الخوف من الألم خلال عملية وضعه، ولكن هناك وسائل يمكنك أن تسألي طبيبك عليها ستخفف من الألم تمامًا، مثل الحبوب التي تؤخذ من قبل وضعه بليلة أو الدواء المخدر قبل الإدخال بعشرة دقائق، وفي كل الأحوال، ألم وضع اللولب يمكن احتماله وليس كما تتصورين تمامًا.

أقرئي أيضًا: طريقة تركيب وإزالة اللولب

اللولب ليس غالي الثمن كما تظنين:

هناك كما قلت نوعين من اللولب الطبي، نوع نحاسي وآخر هرموني، كلاهما فعّالًا ويؤدي ذات الغرض، لكن الهرموني يتم استخدامه في الحالات التي تعاني المرأة خلالها من نزيف شديد خلال الدورة الشهرية، لأنه يقلل من الدماء خلال هذه الفترة.

واللولب النحاسي رخيص الثمن إلى حد كبير، على عكس الهرموني الذي يعد مرتفع الثمن نسبيًا، لذلك لو كنتِ لا تعانين من سبب طبي واضح، يمكنك استخدام اللولب النحاسي الرخيص الذي يعادل ثمنه علبة حبوب منع حمل واحدة فقط.

اعملي شير :
بقلم
علياء طلعت

أرى العالم مكانًا بائسًا للغاية، مليئًا بالحروب والمآسي في كل مكان. قررت أن أزينه قليلاً ليليق بذوقي لأتمكن من الحياة وتحمل هذا الواقع. لهذا كله، عرفت أنه لا يوجد أفضل من الكتابة والأفلام والكتب والمحبة علاجًا يصلح لتخفيف صعوبة الأيام وإيقاف الزمن قليلاً في محاولة مني للاستمتاع ببقية مباهج جميلة في الحياة.